إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

الشرطة الإندونيسية تأكد انفجارا آخر في إحدى شقق وونوسولو سيدوارجو

Polri konfirmasi ledakan di Rusunawa Wonocolo Sidoarjo

- الإعلانات -

0 71

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – أكدت الشرطة الإندونيسية انفجاراً آخر في سيدوارجو، جاوا الشرقية، في إحدى الشقق في شارع سيبانجانج، قريب من مكتب شرطة مركز تامان، منطقة سيدوارجو، محافظة جاوة الشرقية.

” نؤكد وقوع انفجار آخر في سيدوارجو ونبأه عند الساعة 21.00 توقيت غرب إندونيسيا، ومصدر الانفجار إحدى الشقق، في شارع سيبانجانج قريب من مكتب شرطة مركز تامان.” قال رئيس قسم الإعلام للشرطة الإندونيسية، اللواء محمد إقبال، في جاكرتا ليلة الأحد.

وقال إقبال إن الشقة المشتبه يسكن فيها أحد الإرهابيين، أو عائلة الإرهابيين الذين ارتكبوا التفجيرات في الكنائس بسورابايا صباح الأحد.

“لكننا لا نعرف حتى الآن، لا نعرف هل فيها أحد أم لا. ما زلنا نتحقق هل الانفجار من قبل هل هو نفسه أم هناك أحد يفجره،” أوضح إقبال.

كما لا يعرف إقبال وجود أو عدم وجود ضحايا في موقع الانفجار.

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Kepolisian RI mengkonrmasi terjadi lagi ledakan di wilayah Sidoarjo, Jawa Timur, di salah satu Rusunawa, Jalan Sepanjang, dekat Polsek Taman, Sidoarjo, Jawa Timur.

“Benar bahwa ada ledakan lagi di Sidoarjo. Infonya pukul 21.00 WIB, dan sumber ledakan di salah satu unit Rusunawa Jalan Sepanjang, dekat Polsek Taman,” ujar Karopenmas Polri Brigjen Mohammad Iqbal, dalam keterangan di Jakarta, Minggu malam.

Iqbal mengatakan diduga unit Rusunawa itu didiami oleh terduga teroris, atau keluarga pelaku teror bom sebelumnya di sejumlah gereja di Surabaya Minggu pagi.

“Tapi kita belum tahu. Kita belum tahu ada orang di sana atau tidak. Kami masih cek apakah itu meledak dengan sendirinya atau ada orang yag meledakkan,” jelas Iqbal. Iqbal juga belum mengetahui ada atau tidaknya korban jiwa di lokasi ledakan itu.

Translated by: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi | Source: Antara

(5)

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...
Click Me