إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

الشعيبي: لن تنجح محاولات تشويه وسطية الإسلام

Dubes Saudi: Upaya untuk Distorsi Moderasi Islam Tidak Akan Berhasil

- الإعلانات -

0 198

جاكرتا، إندونيسيا اليوم أكّد سفير خادم الحرمين الشريفين في اندونيسيا السفير أسامة بن محمد الشعيبي أن الإسلام -ولله الحمد- قوي ومتماسك وذلك يعود إلى تشريعاته الوسطية التي تدعوا إلى الاعتدال في الأمور كلها بعيداً عن التعصب، مشدداً أنّ على أنّ الاعتدال والوسطية هي سمة الدين الإسلامي الذي جاء به الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، إلاّ أنّ المغرضين والحاقدين حاولوا -وما زالوا- يحالون تشويه مبادئه الإسلامية، ولن ينجحوا لأنّ الله تكفل بحفظ هذا الدين الحنيف، ليكون نبراساً ومناراً للمسلمين إلى يوم القيامة.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها في الملتقى الدولي الخامس لعلماء ودعاة جنوب شرق أسيا وأفريقيا وأوروبا، والمنعقد في العاصمة الإندونيسية جاكرتا تحت عنوان (واعتصموا)، بحضور نائب رئيس الجمهورية الإندونيسية د.محمد يوسف كالا ونخبة من العلماء والدعاة والمفكرين وقادة العمل الإسلامي.

الشعيبي-لن تنجح محاولات تشويه وسطية الإسلام1

وأقيمت على هامش فعاليات الملتقى ندوة بعنوان “الندوة العالمية للدفاع عن المقدسات”، أشار فيها المحاضرون أن الأراضي المقدسة لأي دين كان لا ينفك عن العقيدة والعبادة التي يدين بها قومها فهي من شعائر الأمة وعزتها وهذا ما ينطبق على مكة المكرمة، والمدينة المنورة، فإن لهم ارتباط متين بعقيدة المسلمين وعبادتهم، حيث لا يشد الرحال إلا إليهم.

ودعا المحاضرون جميع المسلمين في أنحاء العالم الشكر لله على الفضل والمنة حيث أن الله قد حفظ بلاد الحرمين : مكة المكرمة والمدينة المنورة، برعاية وإشراف مباشر من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده يحفظهما الله.

الشعيبي-لن تنجح محاولات تشويه وسطية الإسلام3

وأبدى المحاضرون أسفهم وألمهم من المحاولات الحثيثة من قبل الأعداء في خلق الاضطراب والفوضى والتشويش وزعزعة حجاج ومعتمري وزوار والأمن الحرمين الشريفين، مدينين ما ادعاه بعض من لم يرد الله بهم خيرا لأوطانهم ولا لدينهم ولا لعقيدتهم تجاه ما يسمى بمشروع “تدويل الحرمين الشريفين” الذي لقي رفضاً واستنكاراً منقطع النظير من أبناء الإسلام، الذين تصدوا ووقفوا بقوه في وجه من عمت قلوبهم وأتبعوا أهواء أصحاب الأطماع الدنيوية.

وكان السفير الشعيبي قد أقام في منزله في العاصمة الإندونيسية جاكرتا مأدبة عشاء احتفاءً بالعلماء المشاركين في الملتقى، بحضور مفتي عام جمهورية موريتانيا فضيلة الشيخ أحمد ولد المرابط، ووزير الدفاع في جمهورية توغو السابق السيد (تتبي)، وإمام الحرم المكي المكلف الشيخ حسن بخاري، والمشرف العام على الملتقى الشيخ خالد الحمودي، وجمع غفير من علماء الدول العربية والإسلامية والأفريقية والمنظمات الدولية والسفراء والدبلوماسيين والإعلام.

الشعيبي-لن تنجح محاولات تشويه وسطية الإسلام2

كما حضر المأدبة مجموعة من الأطفال الأيتام المتفوقين علمياً المشمولين بالرعاية في الفروع الإيوائية لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، الذين يزورون جاكرتا في رحلة تحفيزاً لهم وسعياً لاستمرارهم في التقدم والتفوق الدراسي.

المترجم: يوم راني | المصدر: الرياض


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Duta Besar (Dubes) Kerajaan Arab Saudi di Indonesia, Osama bin Mohammed Shuaibi menegaskan bahwa agama Islam kuat dan ajarannya berhubungan satu sama lainnya. Hal ini karena syariat Islam yang moderat dan menyerukan moderasi dalam segala hal serta jauh dari sikap intoleransi dan fanatik.

Osama juga menekankan bahwa sikap moderat adalah ciri khas Islam yang dibawa oleh Nabi Muhammad Shallallahu Alaihi wa Sallam. Di pihak lain, orang-orang jahat dan dengki mencoba untuk mendistorsi prinsip-prinsip Islam tersebut. Namun demikian, usaha mereka tidak akan pernah berhasil. Sebab, Allah Ta’ala telah menjamin untuk menjaga agama yang benar ini agar menjadi pelita dan mercusuar bagi umat Islam sampai hari kiamat kelak.

Hal ini disampaikan Osama dalam pidatonya di Forum Ilmiah Internasional Ulama dan Dai Asia Tenggara, Afrika dan Eropa Kelima, yang diadakan di ibukota Indonesia, Jakarta, dengan judul “dan berpegang teguhlah kalian.

Acara tersebut dihadiri oleh Wakil Presiden Republik Indonesia Muhammad Yusuf Kalla dan sejumlah ulama, da’i, pemikir dan pemimpin organisasi Islam.

Di sela-sela pertemuan ulama dunia tersebut juga diadakan seminar berjudul “Simposium Internasional untuk membela tempat-tempat suci.”

Dalam seminar itu, para pembicara menjelaskan bahwa tanah suci agama apapun tidak terlepas dari akidah dan ibadah yang dianut oleh pemeluknya. Sebab, tempat-tempat suci itu merupakan simbol dan kebanggaan semua pemeluk agama.

Hal tersebut juga berlaku bagi kota suci Mekah dan Madinah. Kedua kota ini memiliki ikatan yang kuat dengan akidah dan ibadah kaum muslimin yang mana tidak dianjurkan untuk melakukan perjalanan dalam rangka ibadah kecuali ke masjid yang berada di kota tersebut.

Dalam simposium tersebut, para pembicara mengajak semua umat Islam di seluruh dunia untuk bersyukur kepada Allah Ta’ala atas nikmat dan karunia-Nya karena telah menjaga menyelamatkan dua kota suci Mekah dan Madinah melalui perantara Pelayan Dua Tanah Suci Raja Salman bin Abdul Aziz dan Putra Mahkotanya, semoga Allah memberikan perlindungan kepada mereka berdua.

Dalam kesempatan tersebut, para pembicara juga menyesalkan upaya yang digencarkan oleh musuh-musuh Islam untuk membuat kekacauan, kegaduhan, gangguan terhadapan para jamaah haji dan umrah yang mengunjungi dua masjid suci (Masjidil Haram dan Masjid Nabawi-red).

Di samping itu, para pemateri juga mengutuk sikap orang-orang yang merugikan negara, agama dan akidah mereka berupa proyek Internasionalisasi Dua Masjid Suci. Tentunya, proyek tersebut ditolak dan ditentang oleh berbagai pihak terutama kaum muslimin. Sungguh, penggagas proyek itu adalah orang-orang yang hatinya penuh dengan kedengkian dan mengikuti keinginan para ambisi duniawi.

Duta Besar Osama telah berdomisili ibukota Indonesia, Jakarta, dalam lain kesempatan juga menyediakan jamuan makan malam untuk para ulama berpartisipasi dalam forum internasional tersebut.

Jamuan makan malam itu dihadiri oleh Mufti Republik Mauritania Syaikh Ahmad Walad Al-Murabith, Mantan Menteri Pertahanan Republik Togo Mr. Tetbi, Imam Masjidil Haram Syaikh Hasan Bukhari, Penasihat Umum Forum Syaikh Khalid Al-Hammudi. Selain itu, jamuan makan malam ini juga dihadiri oleh para ulama dari negara-negara Arab dan Islam serta Afrika di samping perwakilan organisasi-organisasi internasional, duta besar negara sahabat, diplomat dan media.

Jamuan ini juga dihadiri oleh sejumlah anak-anak yatim berprestrasi di bidang pendidikan yang berada di bawah naungan panti-panti asuhan Departemen Sosial. Anak-anak yatim tersebut tergabung dalam rombongan anak-anak berprestasi lainnya yang melakukan perjalanan ke Jakarta dalam rangka mengisi liburan sekolah.

Penerjemah: Yum Roni | Sumber: Alriyadh

(18)

تعليقات
Loading...
Click Me