إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

الكنافة، كعكة لذيذة خاصة برمضان من فلسطين

Kunafa, Kue Lezat Khas Ramadhan dari Palestina

- الإعلانات -

0 165

 جاكرتا، إندونيسيا اليوم–  كنافية أو كنافة هي طبق الحلوى الرئيسي بين العرب خلال شهر رمضان. مقتبس من ستيبفيد.كوم، اسم كنافة يأتي من الفعل العربي “كا-نا-فا” مما يعني نعمة. الكنافة هي كعكة الجبن المنقوعة بالعصير المصنوع من الشعيرية أو السميد.

قد يهمك: رمضان، إشغال فندق في جاكرتا انخفض إلى 40 %

تقليديا، تملأ الشعيرية الكنافة مع الجبن الأبيض، وعصير السكر سميكة وبضع قطرات من ماء الورد يسكب في الكعكة بأكملها بعد الطهي. ثم يجب رشها على رأس الكعكة مع الفستق والصنوبر والجوز.

ثم يتم خبز الطبق لمدة 40 دقيقة حتى يتحول إلى لون بني ذهبي. ثم تتم إضافة صبغة برتقالية اللون إلى السطح ، مما جعل الكنافة الحلويات الأكثر ظهوراً على مائدة الطعام.

عادة، يتم استخدام صواني كبيرة من الفولاذ المقاوم للصدأ لخدمة الحلويات من هذا البلد العربي. يتم عرض الكنافة في قطع مربعة الشكل. هذه الكعكة الشهيرة تأتي من مدينة نابلس، فلسطين.

قد يهمك: أكثر من شرب الماء الصافي عند السحور

عادة ما يشير الناس إلى هذه الحلوى باسم “كنافة نابلسية” تقديراً لأصل الحلوى، المشهور بجبنه البيضاء عالية الجودة. في عام 2009، صنع خباز المعجنات الفلسطيني من نابلس الرقم القياسي العالمي في موسوعة غينيس لتسجيل أكبر كنافة في العالم. تقدم هذه الحلوى 74 مترا، وعرضها 1.05 متر، ووزنها 1.756 كيلوغراما.

وتستخدم حوالي 600 كيلوغرام من الجبن و 300 كيلوغرام من السكر و 40 كيلوغراما من الفستق في صناعة هذا الكعك العربي. ما مجموعه 170 من الخبازين من مختلف محلات الكنافة ساعدوا في طهي هذه الحلوى الرائعة، بتكلفة حوالي 15.000 دولار.

على الرغم من أن هناك العديد من الأشياء الأخرى التي يمكن قولها عن الكنافة نفسها، لكن الأكثر إثارة هو كيف أن هذا الطبق له مكانة خاصة في قلوب الناس. بالنسبة للسكان المحليين، أصبح تناول الكنافة تقليدًا أسبوعيًا مصحوبًا بلعب أوراق اللعب وتدخين الشيشة وتبادل النكات والاستمتاع برفقة أحبائهم بتناول الحلويات اللذيذة.

قد يهمك: 4 أنواع من الخضروات ينبغي تناولها خلال صيام رمضان

الكنافة هي الحلوى التي لديها القدرة على رفع أي شخص يأكلها، بغض النظر عن الوضع الاجتماعي أو السن أو الدين. إنه عن تبادل الخبرات وكل خدمة من الكنافة هي احتفال بالحب والوحدة والحياة.

المترجم : أحمد شكري | المحرر : فارس البدر | المصدر : ريبوبليكا


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Knafeh atau Kunafa merupakan hidangan pencuci mulut utama di kalangan orang Arab selama Ramadhan berlangsung. Dilansir dari stepfeed.com, nama Kunafa berasal dari kata kerja bahasa Arab “ka-na-fa” yang artinya rahmat. Kunafa adalah kue keju yang direndam dengan sirup yang terbuat dari bihun atau semolina.

Secara tradisional, bihun diparut diisi dengan keju putih, sirup gula kental dan beberapa tetes air mawar dituangkan ke seluruh kue setelah dimasak. Kemudian di atas kue wajib ditaburi pistachio dan kacang pinus.

Kemudian hidangan dipanggang selama sekitar 40 menit sampai berubah menjadi warna coklat keemasan. Lalu permukaannya ditambahkan pewarna makanan oranye, yang membuat kunafa selalu menjadi pencuci mulut paling mencolok di atas meja makan.

Biasanya, nampan besar dari baja yang tahan karat digunakan untuk menyajikan pencuci mulut asal negeri Arab ini. Kunafa disajikan dalam potongan-potongan berbentuk persegi. Kue manis ini terkenal berasal dari kota Nablus, Palestina.

Biasanya orang menyebut makanan penutup ini sebagai “Knafeh Nabalsiyeh” sebagai pengakuan tempat kelahiran pencuci mulut, yang terkenal karena keju putih kualitas premiumnya. Pada 2009, seorang pembuat roti pastry Palestina dari Nablus ditetapkan Guinness World Record karena telah memanggang kunafa terbesar di dunia. Makanan penutup ini dibuat sepanjang 74 meter, lebar 1,05 meter, dan berat 1.756 kilogram.

Sekitar 600 kilogram keju, 300 kilogram gula, dan 40 kilogram pistachio digunakan dalam pembuatan kue Arab ini. Sebanyak 170 tukang roti dari toko-toko kunafa yang berbeda membantu memasak makanan pencuci mulut yang memecahkan rekor ini, dengan biaya sekitar 15 ribu dolar AS.

Meskipun ada banyak hal lain yang dapat dikatakan tentang kunafa itu sendiri, tetapi yang lebih menarik adalah bagaimana hidangan ini memiliki tempat khusus di hati orang-orang. Bagi masyarakat setempat, makan kunafa sudah menjadi tradisi mingguan, disertai dengan memainkan kartu remi, merokok hookah, bertukar lelucon, dan menikmati kebersamaan dengan orang yang dicintai dengan memakan makanan penutup yang lezat.

Kunafa adalah makanan penutup yang memiliki kekuatan untuk membangkitkan siapapun yang memakannya, terlepas dari status sosial, usia, atau agama. Ini adalah tentang berbagi pengalaman dan setiap penyajian kunafa adalah perayaan cinta, persatuan, dan kehidupan.

Penerjemah : Ahmad Syukri | Editor : Fares Al Badr | Sumber : Republika

(18)

تعليقات
Loading...
Click Me