روائع رمضان في مصر - إندونيسيا اليوم
إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

روائع رمضان في مصر

Uniknya Ramadhan di Mesir

- الإعلانات -

0 294

بقلم/ مفتاح البانجري

إندونيسيا اليوم  تعد مصر من إحدى البلاد الإسلامية المثيرة للاهتمام بالنسبة لنا نتتبع ثقافة رمضان هناك. منذ تحرير مصر من الإمبراطورية الرومانية من قبل أحد أصحاب النبي وهو عمرو بن العاص تحت راية الخليفة عمر بن الخطاب(639-642) م، في نهاية الأمر اعتنق غالبية المصريين الإسلام.

تعرف مصر باسم أم الدنيا. وهي مصدر الحضارة العالمية، وذلك بسبب العديد من الحضارات العظيمة في هذا العالم التي تتناوب مع مصر. بدأت من حضارة فرعون ، ثم اليونانية ، ثم الرومانية حتى الحضارة الإسلامية من الخلافة الفاطمية ، إلى المماليك ، إلى تركيا العثمانية.

قد يهمك: الكنافة، كعكة لذيذة خاصة برمضان من فلسطين

ومن ثم هناك العديد من التقاليد الرائعة في مصر. منها هو تقليد مثل أضواء الفانوس. وهو نوع من المصابيح التي تستخدم الكهرباء. في السابق كانت هذه الأضواء توزعها الخلافة لشعبها لتزيين أماكن العبادة والطريق ودلالة بمجيء رمضان.

اليوم، لا يزال تقليد تعليق مصابيح الفوانيس تقليداً في المجتمع المصري عند اقترابهم من رمضان. إذ كثر في الشوارع التجار الذين يبيعون مصابيح فانوس، ذلك يدل على أن شهر رمضان قد اقترب.

بالإضافة إلى ذلك، خلال شهر رمضان سوف تظهر الكعكة الرمضانية. منها كعكة كانوفا. نسيجه هو مثل كعكة طبقة طعمها حلو جدا. يقال أن هذه الكعكة كانت ذات يوم توزع لقوات صلاح الدين الأيوبي عندما دخلوا مصر لأول مرة في بداية رمضان.

وبدءًا من بداية شهر رمضان المبارك ، عهد المصريون كليًا بقرار الحكومة المتمثل بقرار مؤسسة دار الإفتاء المصرية. نوع من مجلس العلماء الإندونيسي في إندونيسيا. هناك علماء وفي الغالب مشايخ الأزهر. عندما قررت دار الإفتاء لبداية شهر رمضان ، وافق المجتمع المسلم المصري بأكمله على الصيام ، لذلك لم يكن هناك اختلاف في الرأي حول بداية ونهاية شهر رمضان كما وقع ذلك في إندونيسيا.

بمناسبة قدوم رمضان ، استقبلها المصريون بفرح. وعادة ما يهنئ بعضهم بعضا مع كل من لقيه بقولهم : “رمضان كريم. كل عام وأنتم طيبين.”

الموقع الجغرافي لمصر يقع في القارة الأفريقية وترتفع درجة الحرارة في الصيف هناك لتصل إلى35-40  درجة مئوية. تخيل إذا كنت تصوم رمضان في ذروة الصيف، ذلك اليوم أطول من الليل؟ في فصل الصيف، يمكن أن يصل وقت الصيام إلى 18 ساعة مع طقس حار جدًا. هنا يختبر صبر وإيمان الصائمين.

قد يهمك: 4 أنواع من الخضروات ينبغي تناولها خلال صيام رمضان

بالنسبة للمصريين، يعد رمضان موسم لفعل الخيرات ولا ينبغي أن يذهب هباء منثورا، لذا فإنهم يتنافسون حتى على أصغر أنواع الخير، بدءًا من التبرعات الخيرية لتوزيع الطعام أو الترفيه عن الأشخاص الذين يفطرون.

عادة الأثرياء الأكارم يقومون بتوزيع أطباق الطعام مجانا في كل ركن من أركان الشارع. يعرف الطبق الحر باسم ” مائدة الرحمن”. بالإضافة إلى ذلك، كما هو الحال في إندونيسيا،  قد تجد مائدة الرحمن في كل مسجد عند وقت الإفطار.

إذا صمت رمضان في مصر، فلا تتخيل أنك تجد مسجدا ينتهي بسرعة من صلاة التراويح كما هو الحال في إندونيسيا. يقرأ الإمام في صلاة التراويح في مصر جزءا واحدا من القرآن مع عد ما بين 11 و 23 ركعة.

المترجم : أحمد شكري | المحرر : فارس البدر | المصدر : سيندونيوز


Dr Miftah el-Banjary MA

Penulis Buku Keajaiban Seribu Dinar

Indonesiaalyoum.com-– Mesir salah satu negeri Islam yang menarik untuk kita jejaki budaya bulan Ramadhan di sana. Sejak peristiwa Fath Masr; pembebasan Mesir dari imperium Romawi oleh salah satu sahabat Rasulullah bernama Jenderal Amru bin Ash pada masa kekhalifahan Umar bin Khattab (639-642 M), pada akhirnya penduduk Mesir mayoritas memeluk agama Islam.

Mesir dikenal sebagai Umm Dunya; Sumber Peradaban Dunia, disebabkan ada banyak peradaban besar di dunia ini yang silih berganti menguasai Mesir. Dimulai dari peradaban Fir’aun, Yunani, Romawi hinga peradaban Islam dari kekhalifahan Fathimiyyah, Mamluk, hingga Turki Utsmani.

Oleh karena itulah ada banyak tradisi unik di Mesir. Salah satunya adalah tradisi menggantungkan lampu Fanous; semacam lampu lampion yang menggunakan listrik. Dulunya lampu-lampu semacam ini dibagikan oleh pihak kekhalifahan pada rakyatnya untuk menghiasi tempat-tempat ibadah dan jalan yang menandai datangnya bulan Ramadhan.

Kini, tradisi memasang lampu Fanous tetap menjadi tradisi masyarakat Mesir ketika menjelang tibanya bulan Ramadhan. Bila di jalan-jalan sudah banyak para pedagang lampu Fanous yang menjual dagangannya, maka menandakan bulan Ramadhan segera tiba.

Selain itu, pada bulan Ramadhan akan bermunculan kue-kue khas Ramadhan. Salah satunya adalah kue Kanufa. Teksturnya seperti kue lapis legit yang terasa sangat manis sekali. Konon kue ini dulunya juga dibagikan pasukan Shalahuddin Al-Ayubi dari Syam ketika mereka pertama kali memasuki Mesir diawal bulan Ramadhan.

Mengawali ketentuan awal tibanya bulan Ramadhan, orang Mesir mempercayakan sepenuhnya pada keputusan pemerintah yang diwakili oleh keputusan lembaga Dar-Efta Mesir; semacam MUI di Indonesia. Di sana terdapat para alim ulama yang sebagian besar didominasi oleh para Syekh Al-Azhar. Ketika Dar-Efta memutuskan awal bulan Ramadhan, maka seluruh masyarakat muslim Mesir sepakat memulai berpuasa, sehingga tidak terjadi perbedaan pendapat penentuan awal dan akhir Ramadhan seperti di Indonesia.

Menandai kedatangan bulan Ramadhan, orang Mesir menyambutnya dengan suka-cita. Biasanya mereka saling mengucapkan selamat Ramadhan dengan orang-orang yang mereka temui dengan ucapan, “Ramadhan kariem. Kullu sanah wa antum thayyib. Ramadhan bulan penuh kemuliaan. Semoga Anda dalam keadaan baik sepanjang tahun.”

Letak geografis Mesir yang terletak di benua Afrika menyebabkan musim panas yang terjadi di sana bisa mencapai 35-40° celcius. Anda bisa membayangkan jika kebetulan Anda berpuasa Ramadhan di puncak musim panas yang siang harinya lebih panjang ketimbang malam harinya? Pada musim panas, lama waktu berpuasa di sana bisa mencapai 18 jam dengan cuaca yang sangat panas. Di sanalah kesabaran orang yang berpuasa di sana benar-benar diuji keimanannya.

Bagi orang Mesir bulan Ramadhan adalah ladang amal yang tak boleh disia-siakan begitu saja, sehingga mereka berlomba-lomba untuk berbuat kebaikan sekecil apa pun itu, mulai dari bersedekah kurma hingga membagi-bagikan hidangan makanan atau menjamu orang yang berbuka puasa.

Biasanya bagi orang-orang kaya yang dermawan mereka akan membagi-bagikan hidangan makanan gratis di setiap penjuru jalanan. Hidangan gratis itu dikenal dengan istilah “Maidatur Rahman” (Hidangan dari Tuhan yang Maha Penyayang). Selain itu, sama halnya di Indonesia “Maidatur Rahman” bisa dijumpai di setiap masjid ketika menjelang waktu berbuka puasa.

Jika Anda berpuasa Ramadhan di Mesir, jangan Anda bayangkan akan mudah menemukan masjid yang cepat selesai shalawat tarawihnya seperti di Indonesia. Rata-rata imam salat tarawih di Mesir membaca satu juz Alquran dengan jumlah hitungan antara 11 dan 23 rakaat salat tarawih.

Penerjemah : Ahmad Syukri | Editor : Fares Al Badr | Sumber : Sindonews

(15)

تعليقات
Loading...
Click Me