إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

وزارة الطاقة تتوقع نموا لإيرادات بنسبة 35 في المائة

Kementerian ESDM proyeksikan pertumbuhan penerimaan negara 35 persen pada 2017

311

 

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – قالت وزارة الطاقة والثروة المعدنية أنها تتوقع نموا بنسبة 35 في المائة في ايرادات الدولة من قطاع الطاقة والموارد المعدنية بنهاية عام 2017.

وذكرت وكالة أنباء أنتارا، أنه حسب بيانات واردة من وزارة الطاقة والثروة المعدنية في جاكرتا يوم الأربعاء (17/10)، استمدت القيمة المستهدفة من ضريبة الدخل ، والإيرادات غير الضريبية للدولة من قطاعات النفط والغاز الفرعية، فضلا عن قطاع المعادن والفحم .

بعد تسجيل أداء ضعيف في عام 2016 111.97 تريليون روبية ، سجلت مساهمة قطاع ESDM مرة أخرى زيادة بنسبة 6٪ حتى سبتمبر 2017، ومن المتوقع أن تزداد بنسبة 35٪ بحلول نهاية عام 2017.

 

وينعكس الدور الهام لقطاع الطاقة المعدنية ESDM في الاقتصاد الوطني في مساهمته في إيرادات الدولة.

ولا يزال القطاع الفرعي للنفط والغاز يسجل أعلى مساهمة في إيرادات الدولة بالمقارنة مع قطاعين فرعيين آخرين.

ومقارنة مع العام الماضي، ارتفعت مساهمة النفط والغاز بنسبة 10.25 في المئة إلى 92.43 تريليون روبية حتى سبتمبر 2017.

كما ساهم ارتفاع أسعار النفط العالمية، التي كانت ضعيفة في السابق، في ارتفاع مساهمة ESDM في إيرادات الدولة في عام 2017، والتي بلغت 118.69 تريليون روبية.

 

وكان هذا الكسب أعلى من العام السابق عند 111.97 تريليون روبية. ومن المتوقع أن تزداد إيرادات الدولة من القطاعات الفرعية الثلاث لإدارة التنمية المستدامة في أوروبا مرة أخرى حتى نهاية عام 2017، حيث يسجل كل منها الرقم التالي، أي النفط والغاز بمبلغ 118.44 تريليون روبية، ومؤسسة الكهرباء الأوروبية بمبلغ 0.66 تريليون روبية، ومينربا المعدنية والفحم في 32.40 تريليون.

وتعتبر السنوات الثلاث الأخيرة (2014-2016) فترة اختبار لصناعة النفط والغاز العالمية. وكان الانخفاض في أسعار النفط، الذي يؤثر على انخفاض الإنتاج، حجر الزاوية في إسقاط مساهمة ESDM في إيرادات الدولة.

وقد نفذت الحكومة خططا مختلفة لزيادة االستثمار في قطاع التنمية االإقتصادية واالجتماعية المستدامة، من تحسين التشريعات إلى منح حوافز لمستثمري النفط والغاز. (مصطفي/معراج)

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Kementerian Energi dan Sumber Daya Mineral (ESDM) memproyeksikan pertumbuhan penerimaan negara dari sektor ESDM akan tumbuh sebesar 35 persen pada akhir 2017.

Berdasarkan data diterima Antara dari Kementerian ESDM di Jakarta, Rabu, nilai tersebut bersumber dari Pajak Penghasilan (PPh) dan Penerimaan Negara Bukan Pajak (PNBP) subsektor Minyak dan Gas Bumi (Migas), Energi Baru Terbarukan (EBT), juga Mineral dan Batubara (Minerba).

Sempat melemah pada tahun 2016 (Rp111,97 triliun), kontribusi sektor ESDM kembali mencatatkan kenaikan enam persen hingga bulan September 2017, dan diproyeksi akan terus naik hingga 35 persen pada akhir tahun 2017.

Peran sektor Energi Sumber Daya Mineral (ESDM) dalam perekonomian nasional, salah satunya tercermin dari kontribusinya terhadap penerimaan negara.

Subsektor migas masih mencatatkan angka penerimaan Negara tertinggi dibanding dua subsektor lainnya. Bahkan, dibandingkan tahun lalu, hingga September 2017 kontribusi Migas mengalami kenaikan sekitar 10,25 persen menjadi Rp92,43 triliun.

Kenaikan harga minyak dunia yang sebelumnya sempat melemah turut menjadi faktor penyebab naiknya kontribusi ESDM terhadap penerimaan negara di tahun 2017 yang mencapai Rp118,69 triliun

Capaian tersebut lebih tinggi dibanding tahun sebelumnya yang berada pada angka Rp111,97 triliun Penerimaan Negara dari ketiga subsektor ESDM diproyeksikan meningkat kembali hingga akhir tahun 2017, masing-masing mencatatatkan angka sebagai berikut: Migas Rp 118,44 triliun, EBT Rp0,66 triliun dan Minerba pada nilai Rp32,40 triliun.

Tiga tahun terakhir (2014-2016) menjadi ujian bagi industri migas secara global. Turunnya harga minyak bumi yang berimbas kepada menurunnya produksi, menjadi pangkal gayung sambut penurunan kontribusi ESDM terhadap penerimaan negara.

Berbagai skema dilakukan oleh pemerintah guna meningkatkan investasi di sektor ESDM, dari penyempurnaan peraturan perundang-undangan hingga pemberian insentif bagi investor migas. (Antara)

 

(25)

تعليقات
Loading...
Click Me