إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

أسطورة مظلمة وراء جمال شاطئ سيغير بلومبوك الوسطى

Legenda Kelam di Balik Keindahan Pantai Seger Lombok Tengah

- الإعلانات -

0 192

 

لومبوك الوسطى، إندونيسيا اليوم – جمال الساحل على جزيرة لومبوك معروف في جميع أنحاء إندونيسيا حتى أصبح من إحدى الوجهات المفضلة للسياح من الخارج. ولكن خلف الشواطئ الأنيقة يوجد شاطئ يحمل أسطورة داكنة.

إن هذا الشاطئ هو شاطئ سيغير الذي يقع في منطقة لومبوك الوسطى. وفقا لسكان محليين يدعى ببائق ديندا أيو لاستاري، فإن هذا الشاطئ هو المكان الذي غرقت فيه الأميرة مانداليكا في البحر. تروي الأسطورة التي نقلت من جيل إلى جيل عن الأميرة مانداليكا التي يتسابق من أجلها ثلاثة أمراء.

فتحيرت الأميرة واختارت أن تلقي نفسها من الجرف في شاطئ سيغر. وقالت امرأة من قبيلة ساساك: “تعتقد الأميرة مانداليكا من أن يتصارع ثلاثة أشخاص من أجله فالأفضل أن تضحي نفسها لتحقيق الفوائد لكثير من الناس”.

بعد إلقاء نفسها في قاع البحر، ليس بأن الأميرة مانداليكا قد ماتت وإنما تغيرت إلى ديدان البحر أو نيالي. نتيجة لذلك في شاطئ سيغر حتى الآن وجدت العديد من الديدان. وتعتقد هذه الديدان صورة من جسد الأميرة مانداليكا. عادة ما تكون نيالي/ديدان حمراء وخضراء وعادة ما يتم معاملتها باتخاذها بيبس أو للطباخة. وقالت ديندا :”البروتين لهذه الديدان مرتفع جدا ولها طعم جيد”.

كل عام في يوم 20 من الشهر 10 على أساس تقويم ساساك التقليدي الذي عقد باو نيالي.  باو نيالي هو عبارة عن مهرجان حيث يتجمع الناس على الشاطئ لجمع نيالي. “يشرعوا في البحث منذ 03:00 صباحا حتى إن بعض الناس قاموا بإعداد الخيام للبقاء على الشاطئ.” كما أوضحت ديندا.

تؤخذ من الموقع الرسمي لحكومة منطقة لومبوك الوسطى، تقع هذه المقاطعة على بعد 30 كيلومترا من مدينة ماتارام. الجذب السياحي الرئيسي للسياحة في لومبوك الوسطى فهو جمال الشواطئ الرملية البيضاء.

بعضها مميز جدا مثل حبوب الفلفل ويواجه مباشرة المحيط الهندي. تجذب الأمواج على شواطئ لومبوك الوسطى أيضا العديد من راكبي الأمواج من الداخل والخارج. كما جذب الجمال البحري لهذه المنطقة انتباه الغواصين ومحبي الطبيعة.

المترجم : أحمد شكري |المحرر : فارس البدر | المصدر: ريفوبليكا

Lombok tengah, Indonesiaalyoum.com — Keindahan deretan pantai di Pulau Lombok sudah dikenal luas ke seantero Indonesia bahkan menjadi salah satu tujuan favorit wisatawan dari mancanegara. Namun di balik eloknya pantai-pantai tersebut ada satu pantai yang menyimpan legenda kelam.

Pantai itu adalah Pantai Seger yang terletak di Kabupaten Lombok Tengah. Menurut warga setempat bernama Baiq Dinda Ayu Lestari, Pantai Seger merupakan tempat di mana Putri Mandalika menenggelamkan diri ke laut. Legenda yang sudah dituturkan turun temurun tersebut berkisah tentang Putri Mandalika yang menjadi rebutan tiga orang pangeran.

Sang putri pun bingung dan akhirnya malah memilih untuk terjun dari atas tebing di Pantai Seger. “Putri Mandalika berfikir daripada dirinya menjadi rebutan tiga orang lebih baik ia mengorbankan diri agar membawa manfaat bagi banyak orang,” jelas wanita keturunan Suku Sasak ini.

Setelah terjun ke dasar laut, Putri Mandalika bukannya meninggal namun berubah wujud menjadi nyale atau cacing laut. Alhasil di Pantai Seger hingga kini banyak ditemukan nyale. Nyale-nyale tersebut diyakini merupakan jelmaan Putri Mandalika. Nyale umumnya berwarna merah dan hijau dan biasanya diolah menjadi pepes atau ditumis. “Protein nyale sangat tinggi dan rasanya enak,” kata Dinda.

Setiap tahun padahari ke-20 bulan ke-10 berdasarkan penanggalan tradisional Sasak diadakan Bau Nyale. Bau Nyale adalah festival di mana masyarakat berkumpul di tepi pantai untuk mengumpulkan nyale. “Mereka mulai mencari sejak pukul 03.00 dini hari. Bahkan ada orang-orang yang mendirikan tenda untuk menginap di tepi pantai,” jelas Dinda.

Dikutip dari situs resmi Pemerintah Kabupaten Lombok Tengah, kabupaten ini terletak 30 kilometer dari Kota Mataram. Daya tarik utama pariwisata di Lombok Tengah adalah keindahan pantai-pantai berpasir putih.

Sebagian berbulir sangat khas seperti butiran merica dan menghadap langsung ke Samudra Hindia. Ombak di pantai Lombok Tengah juga menarik minat banyak peselancar baik dari dalam maupun luar negeri. Keindahan bahari wilayah ini juga menyedot perhatian para penyelam dan pecinta alam.

Penerjemah: Ahmad Syukri | Editor: Fares alBadr | Sumber: ROL

 

(11)

تعليقات
Loading...
Click Me