أكبر الصفقات بين الشركات التكنولوجية في جنوب شرق آسيا

0 546

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – أعلنت شركة النقل والدفع جوجيك (Gojek) على الاندماج مع شركة توكوبيديا (Tokopedia) الرائدة في التجارة الإلكترونية في اندونيسيا. وذلك بناءًا على صفقةٍ بينهما لإنشاء أكبر شركة تكنولوجية في جنوب شرق آسيا.

وقالت الشركتان أنهما ستشكلان واجهة الكترونية أندونيسية قوية. وستعمل الشركة على عدة مجالات الكترونية وتكنولوجية، بدءًا من السيارات والتكنولوجيا المالية، إلى التسوق، التسليم عبر الإنترنت وتوصيل الطعام. وأُعلن عن هذا التعاون الذي سيتم تحت اسم GoTo يوم الاثنين. ليكون شركة رائدة مدعومة من الشركات الأخرى المساهمة، بما في ذلك شركة جوجل،  Alibaba Group Holding و Tencent Holdings.

وأكد مسؤولون تنفيذيون على افتتاح الشركة  في إندونيسيا والولايات المتحدة في وقت لاحق من هذا العام. وفي بيان مشترك لهما، قالت الشركات إن تقييمها السابق المجمع بلغ 18 مليار دولار قائم على التبرعات المجموعة  في عام 2019 وأوائل عام 2020. ولم تنبثق فكرة الاندماج من فراغ، بل من وسط التنافسية المتصاعدة في أسواق خدمة توصيل الركاب وتوصيل الطعام في جنوب شرق آسيا.

وأفادت عدة مصادر أن شركة حصة جوجيك تقدر بنسبة 58%، بينما تمتلك توكوبيديا باقي النسبة. وقال رئيس توكوبيديا باتريك كاو للصحفيين: “ستكون GoTo فريدة من نوعها في قدرتها على تغطية ثلثي الإنفاق الاستهلاكي الإندونيسي”. “وإن نظرت إلى أقراننا الإقليميين، فإنهم يتفوقون في تغطية قطاع واحد فقط.” سيصبح كاو رئيسًا لشركة GoTo وسيكون الرئيس التنفيذي لشركة جوجيك اندريه سوليستيو الرئيس التنفيذي للشركة.

يعد هذا الاندماج نتيجة ازدهارالتجارة الالكترونية في إندونيسيا. حيث من المتوقع أن ينمو اقتصادها الرقمي إلى 124 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2025، وفقًا لدراسة أجرتها شركة Google و Temasek Holdings و Bain & Company لعام 2020. وبالحقيقة إن ثقة المؤسسين والشركاء بنجاح هذا المشروع الضخم قويٌ للغاية. إذ قال Willson Cuaca مؤسس شركة East Ventures، وهو من أوائل الداعمين لـ توكوبيديا ومساهم في جوجيك: “هذه فقط البداية لنثبت لأنفسنان ولبقية الشركات في القطاع كيف يمكن للشركات الناشئة المحلية أن تخرج من إندونيسيا، ثم تنموعلى نطاق واسع على يد الجهود العظيمة وإيمان العاملين على هذه الشركة، إلى أن تصل تعزز انتشارها في العالم كله وليس فقط في آسيا”.

//إندونيسيا اليوم/متابعات//

تعليقات
Loading...