صفقة النفط الجزائري تعزز أمن الطاقة في إندونيسيا

0 196

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – تعمل صفقة النفط الجزائري على تعزيز أمن الطاقة في إندونيسيا، ضمن إطار الوصول إلى هدف إنتاج مليون برميل يوميًا من النفط بحلول عام 2030.

فقد نجحت شركة التكرير الإندونيسية المملوكة للدولة “بيرتامينا” بتمديد عقدها لتطوير حقل النفط والغاز “منزل لجمات الشمالي” في الجزائر، لمدّة 35 عامًا.

قد يهمك أيضا: رئاسة شؤون الحرمين تطلق حزمة الحاج الرقمية ضمن حملة “حفاوة”

وتبلغ سعة مربع “منزل لجمات” في الصحراء الكبرى 35 ألف برميل يوميًا، وفق المعلومات التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة، نقلًا عن منصة “آرغوس ميديا” (Argus Media).

وبلغ متوسط إنتاج النفط من مربع “منزل لجمات” نحو 14.9 ألف برميل يوميًا من يناير/كانون الثاني إلى مايو/أيار 2023، بحسب ما نقلته شركة بيرتامينا الإندونيسية.

أهمية صفقة النفط الجزائري

قال رئيس، مدير شركة بيرتامينا، نيك ويدياواتي، في 17 يونيو/حزيران: “إن الحصول على مربعات النفط والغاز في الخارج بمفهوم “إعادة البرميل إلى الوطن” هو خطوة إستراتيجية لبيرتامينا للحفاظ على أمن الطاقة الوطني”.

قد يهمك أيضا: افتتاح مهرجان بالي للفنون الـ 45 في إندونيسيا

يُذكر أن الشركة الفرعية لبرتامينا في الجزائر قامت بتشغيل مربع “منزل لجمات” منذ عام 2014، بإجمالي حصة مشاركة تبلغ 65%.

وتأتي تعليقات ويدياواتي عقب توقيع عقد مشاركة في الإنتاج بين بيرتامينا وشركة النفط الجزائرية سوناطراك وشركة ريبسول الإسبانية في 15 يونيو/حزيران 2023، بما يعزز إنتاج النفط في إندونيسيا.

فقد حدّد منظّم عمليات التنقيب والإنتاج في إندونيسيا “إس كيه كيه ميجاز” إنتاج البلاد من النفط لعام 2022 عند 612 ألف برميل يوميًا، وهو أقلّ من هدف 703 آلاف برميل يوميًا للعام، و660 ألف برميل يوميًا في عام 2021، وفق ما أفادت به بيرتامينا في بيان اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

من مراسم توقيع العقد - الصورة من سوناطراك (15 يونيو 2023)
من مراسم توقيع العقد – الصورة من سوناطراك (15 يونيو 2023)

 

محطة غاز النفط المسال في الجزائر
في إطار الاتفاق الأخير، تلقّت شركة بيرتامينا الإندونيسية الضوء الأخضر لبناء محطة غاز النفط المسال في الجزائر، إلى جانب تمديد عقد النفط الجزائري.

وستبلغ قدرة المحطة مليون طن سنويًا، وستُرسل منتجات غاز النفط المسال إلى إندونيسيا، بحسب المعلومات التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

وقال رئيس، مدير شركة بيرتامينا، نيك ويدياواتي: “بهذا التقدم، نأمل في خفض واردات غاز النفط المسال، وتعزيز الميزان التجاري لإندونيسيا”.

كان وزير الاستثمار الإندونيسي، بهليل لاداليا، قد صرّح -العام الماضي- بأن بلاده تستورد ما بين 7 و8 ملايين طن سنويًا من غاز النفط المسال، بتكلفة تتراوح بين 80 تريليونًا و90 تريليون روبية (5.5 مليار دولار إلى 6.1 مليار دولار) سنويًا.

وبلغ إجمالي واردات إندونيسيا من غاز النفط المسال 6.51 مليون طن العام الماضي، باستثناء التجارة البينية الإقليمية، بزيادة 4% عن عام 2021، حسب بيانات من شركة فورتكسا لتحليلات النفط.

تفاصيل صفقة النفط الجزائري
كانت شركة النفط والغاز الجزائرية وشركتا بيرتامينا وريبسول، قد وقّعت -في 15 يونيو/حزيران 2023- عقدًا نفطيًا لاستغلال رقعة التعاقد بحقول منزل لجمات (مربع 405 أ)، بموجب القانون المنظّم لأنشطة المحروقات.

وتعدّ الشركة الإندونيسية بيرتامينا، والشركة الإسبانية ريبسول، شريكتين لسوناطراك في العقد الخاص برقعة منزل لجمات وأولاد نصير (المربعين 405 و215).

في إطار العقد، تستغل الشراكة حقول منزل لجمات والحقول التابعة (9 حقول) وحقل أورهود الموحد وحقل المرق الموحد، وفق البيان الذي أصدرته سوناطراك، واطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

ويشمل الاتفاق إنجاز وحدة استخراج غاز النفط المسال وحفر 12 بئرًا نفطية وبئر واحدة لحقن المياه، وربط الآبار التطويرية الجديدة وصيانة المنشآت الحالية وأعمال زلزالية ثلاثية الأبعاد.

كما يتضمن مشروع الحقن التبادلي للماء والغاز، وكذلك مشروعًا مخصصًا للرقمنة، مع دراسة مخبرية تتعلق بالاستخراج المعزز للنفط، ومشروع توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية.

ويُقدَّر المبلغ الإجمالي للاستثمارات بنحو 800 مليون دولار أميركي، ما سيسمح باستخراج ما يقرب من 150 مليون برميل من النفط المكافئ.

//إندونيسيا اليوم/متابعات//

مصدر الطاقة
تعليقات
Loading...