أنباء عن مظاهرات حاشدة يوم 4/ 11 بعاصمة جاكرتا احتجاجا على تصريحات “أهوك” توحى بالإساءة إلى الدين الإسلامي

0 1٬271

أنباء  عن مظاهرات حاشدة  يوم 4/ 11  بعاصمة جاكرتا احتجاجا على تصريحات “أهوك” توحى بالإساءة إلى الدين الإسلامي

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – تعرض باسوكى جحيا بورناما الشهير ب “أهوك” أحد المرشحين على منصب رئيس مدينة جاكرتا عاصمة  إندونيسيا لانتقادات لاذعة  بعد تصريحاته المثيرة للجدل  حول سورة المائدة (الآية:51).

ولقد ظهر أهوك  فى مقطع فيديوا منتشر بموقع التواصل الاجتماعي فسبوك وهو يلقى كلمة أمام الناس بمقاطعة “الجزر الألف”  فى زيارة عمل له يوم  الاثنين (26/9/2016).

تحدث أهوك وهو مسيحي الديانية خلال كلمته عن خطورة استغلال الآيات القرآنية لأغراض سياسية ضده محذرا الحضور وقتئذ  على عدم الالتفات إلى أي أحد يستخدم سورة المائدة (الآية: 51) لمنع الناخبين المسلمين من انتخابه لتولى رئاسة جاكرتا للمرة الثانية.

ولقد أثار تصريحات أهوك حول سورة المائدة جدلا واسعا  على شبكة الإنترنت ووسائل الإعلام الإندونيسية. مما تسبب فى غضب بعض  علماء المسلمين وبعض قيادات المنظمات الإسلامية  في البلاد جراء تلك التصريحات  فيما يرى الآخرون  عدم الإشكالية فيها.

ولقد قامت بعض المنظمات الإسلامية بصفة رسمية بتقديم البلاغ للشرطة الإندونيسية ضد أهوك بتهمة الإساءة إلى الإسلام  وعدم احترام معتقدات الآخرين.  وقد ذهب بعض قيادات تلك التيارات الإسلامية إلى مجلس الشعب مطالبين أعضاء المجلس بإيصال صوتهم إلى رئيس الجمهورية

وقال البرلماني الإندونيسي فخرى حمزة تعليقا على المشكلة التي تسببت فى ضجة إعلامية  على مستوى الجمهورية إن أهوك قد تجاوز حدوده ولا ينبغى أن يتدخل فى أمور تخص الآخرين. وأضاف فخري على السيد أهوك أن يركز فى عمله دون التعرض لأمور من شأنها تثير الفوضى.

من جانبه،  قدم أهوك اعتذاره على وسائل الإعلام وصرح أنه لا يقصد الإساءة لمقدسات الدين الإسلامي فى كلمته التي كان  يلقيها فى احدى المناسبات الرسمية.

و سبق أن نظمت بعض المنظمات الإسلامية وعلى رأسها “جبهة الدفاع عن الإسلام” مظاهرات يوم الجمعة (14/10/2016)  تنديدا بتصريحات أهوك وكانوا يطالبون بمحاكمته فورا.

ونظرا لتباطؤ الاجراءات القضائية ضده، فقد دعت التيارات الإسلامية إلى النزول فى المظاهرات ضد أهوك من جديد  فى الرابع من شهر نوفمبر المقبل.

تقرير وترجمة : أحسان  زين الدين

المصدر : من عدة الصحف المحلية

تعليقات
Loading...