أوقاف القدس تطلع سفير إندونيسيا على الوضع بالأقصى

0 1٬074

القدس المحتلة، إندونيسيا اليوم – التقى مدير عام دائرة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الشيخ عزام الخطيب الثلاثاء، سفير الجمهورية الإندونيسية لدى المملكة الأردنية الهاشمية ودولة فلسطين تغوه واردويو والمستشار لدى السفارة الإندونيسية ن.آدم.

وأطلع الخطيب الوفد الزائر على مشاريع الاعمار الهاشمية تحت رعاية ووصاية الملك عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه للمسجد الأقصى، كما أطلعهم على الظروف الصعبة التي يعيشها المسجد نتيجة الاحتلال الاسرائيلي.

بدوره، دعا الوفد إلى ضرورة تكثيف زيارات الشعب الإندونيسي للمسجد الأقصى خاصة في ظل هذه الظروف.

وشكر السفر الإندونيسي الشيخ الخطيب على استقباله في المسجد الأقصى أقدس الأماكن الإسلامية، ووعده بنقل صورة الوضع إلى الحكومة الإندونيسية، ونقل رسالته بضرورة تكثيف الزيارات من قبل الشعب الإندونيسي إلى الأقصى.

وفي سياق آخر، وجهت كنائس وأوقاف القدس الشريف رسالة شكر وعرفان للملك الأردني عبد الله الثاني بمناسبة الانتهاء من ترميم مبنى قبة الصعود المعروف (بموضع قدم عيسى عليه السلام)، أو (مصعد عيسى عليه السلام) الواقع في القسم الأوسط من جبل الزيتون على قمة السفح الغربي المشرف على القدس القديمة.

وشكر بطريرك القدس وبطريرك الروم الأرثوذكس ثيوفيلوس الثالث نيابة عن جميع طوائف وكنائس القدس الملك الأردني على قيامه بواجبه اتجاه المقدسات والمواقع المسيحية.

كما شكر دائرة أوقاف القدس الإسلامية التي نفذت أعمال ترميم الموقع، والتي تملك هذا الموقع كوقف إسلامي خالص، مشيرًا إلى أن هذا الموقع بالذات هو مكان زيارة جميع مسيحيي العالم الذين يزورون القدس و(مصعد عيسى عليه السلام) بمباركة وموافقة الأوقاف.

وأوضح أن هذه العلاقة جزء من الوضع القائم (الستايتكو) القديم، وأحد أسس العيش المشترك المبني على التعاون والتحابب بين المسلمين والمسيحيين في مدينة القدس، في مثال آخر لنموذج كنيسة القيامة لتنفيذ العهدة العمرية منذ أكثر من (1400 سنة).

مصدر الخبر...

تعليقات
Loading...