إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

أ.م. فتوى، شخصية غير انتقامية بالرغم من سجنه المتكرر

AM Fatwa dalam Kenangan, Dipenjara Berkali-kali tapi Tak Dendam

- الإعلانات -

0 278

 

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – قال الرئيس التنفيذي لمجلس النواب فضلي زون إنه عرف اسم “أندي مبيتاحانج فتوى” منذ أن كان طالبا في الصف السادس الابتدائي عام 1984.

وقد عرف فضلي شخصية “أندي مبيتاحانج فتوى” من كتاباته التي كان كثيرا ما يقرأها. وهو يرى أنه كاتبا وشجاعا إلى حد ما.

وقال فضلي في ساحة مجلس البرلمان في سنايان ” في الحقيقة عرفته من الكتابات التي أتى بها والدي إلى البيت، وحين قرأتها عرفت أنه شخصية شجاعة في عصر النظام القمعي”.

ويفتخر فضلي أن “فتوى” شخصية صبورة و لم يحمل الضغينة يوما ما على الرغم من أنه قد سجن عدة مرات في نظام سوحارتو، ولكن “فتوى” لا يزال صبورا ولا يحمل حقدا أو كراهية. وهذا ما نستطيع أن نستفيد من شخصيته.

وقال فضلي زون النائب العام في حزب جيريندرا الديمقراطى أيضا “أن فتوى لا يحمل أي ضغينة ضد نظام سوحارتو، واعتقد ان الدروس القيمة والمستفادة من حياته أنه ينبغي على الناس أن لا يصبحوا انتقاميين”.

ويري فضلي أيضا أن “فتوى” من المناضلين الديمقراطيين الين يعبرون عن أفكارهم من خلال المنظمات المختلفة التي يشاركون فيها. وكما أنه كان تولى منصب رئيس مجلس النواب والجمعية الاستشارية الشعبية قبل أن يصبح عضوا في البرلمان.

وهو يرى أيضا أنه من نوادر الرجال. فهو من الشخصيات القليلة التي تتحمل المخاطر، ويمتلكون الثقة بالنفس في اجتياز الطريق “.

وجدير بالذكر أن “أندي مبيتاحانج فتوى” نائب رئيس مجلس النواب السابق انتقل إلى رحمة الله في مستشفى م م ج (MMC)، جاكرتا، يوم الخميس(14/12/2017) بسبب مرض ألم به. ودفن في مبنى نوسانتارافي مجمع البرلمان ثم نقل إلى مقبرة البطل الوطني كاليباتا.

المترجم : هان هان علوم الدين | المحرر: فارس البدر | المصدر : كومباس

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – AM Fatwa mengembuskan nafas terakhirnya di Rumah Sakit MMC, Jakarta, Kamis pagi karena sakit. Mantan Wakil Ketua DPR RI itu sempat disemayamkan di Gedung Nusantara, Kompleks Parlemen sebelum kemudian di makamkan di Taman Makam Pahlawan Kalibata.

Pelaksana Tugas Ketua Dewan Perwakilan Rakyat (DPR) RI Fadli Zon mengaku sudah mengenal nama Andi Mappetahang Fatwa atau AM Fatwa sejak masih duduk di bangku kelas 6 Sekolah Dasar pada tahun 1984.

Fadli mengenal mantan Fatwa dari tulisan-tulisan yang dibacanya. Menurutnya, tulisan-tulisan Fatwa tergolong cukup berani.

“Tulisan itu dibawa bapak saya sebenarnya. Jadi saya baca saja di rumah. (Fatwa) orang yang berani di masa rezim yang cukup represif,” ujar Fadli di Kompleks Parlemen, Senaya

Fadli mengaku kagum dengan sikap yang ditonjolkan Fatwa sebagai pribadi yang tak pendendam. Meski pun telah berkali-kali dipenjarakan pada rezim Orde Baru, namun Fatwa tetap tak menyimpan dendam. Hal itu, kata Fadli, bisa menjadi pelajaran bagi orang banyak.

“Tidak ada dendam pada rezim Orde Baru. Saya kira pelajaran berharga orang tidak boleh pendendam,” kata Wakil Ketua Umum DPP Partai Gerindra itu.

Fadli juga menilai Fatwa sebagai figur pejuang demokrasi yang kerap mencurahkan pemikirannya lewat berbagai organisasi yang diikutinya. Fatwa juga pernah menjabat pimpinan DPR dan MPR sebelum menjadi Anggota DPR RI.

Ia melihat Fatwa sebagai figur yang langka “Sosok dari sedikit orang Indonesia yang berani mengambil resiko, berani memilih jalan sesuai dengan pendiriannya,” ucap Fadli.

AM Fatwa mengembuskan nafas terakhirnya di Rumah Sakit MMC, Jakarta, Kamis pagi karena sakit. Mantan Wakil Ketua DPR RI itu sempat disemayamkan di Gedung Nusantara, Kompleks Parlemen sebelum kemudian di makamkan di Taman Makam Pahlawan Kalibata.

Penerjemah: Han Han Ulumuddin | Editor: Fares albadr | Sumber: Kompas.com

 

(9)

تعليقات
Loading...
Click Me