إندونيسيا تدعو رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) التزام بالجهود الرامية إلى مكافحة الجرائم في دول المنطقة

Indonesia Dorong ASEAN Tingkatkan Komitmen Dalam Upaya Penanganan Kejahatan Lintas Negara di Kawasan

0 684

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – “دعت اندونيسيا إلى تواصل العمل من أجل وضع آلية ملزمة لآسيان فى مجال تسليم المجرمين، لذلك دغت إندونيسيا جميع الدول الأعضاء فى آسيان لمناقشة نموذج آسيان معاهدة تسليم المجرمين على الفور ثم القيام ببدء المفاوضات لجغل الآلية ملزمة” بحسب مدير القنون والمعاهدة السياسية والأمنية، ريكي سوهندار كرئيسة للوفد الإندونيسي في المؤتمر السابع لفريق عمل نموذج آسيان لمعاهدة تسليم المجرمين  في سنغافورة، 30 يناير 2018م.

وتواصل هذه المفاوضات مناقشة إنشاء نموذج معاهدة كأساس للتعاون في  اسيان لتسليم المجرمين التي وضعتها رابطة دول جنوب شرق آسيا ويمكن أن تستخدم كمرجع للدول الأعضاء في آسيان لإجراء معاهدة ثنائية لتسليم المجرمين. ومن خلال التعاون في المجال نفسه، يمكن إعادة المجرمين الذين فروا إلى الخارج إلى البلد والذي عليه احكام قانونية في البلد الذي فر منه.

واعتبر حضور الوفد الإندونيسي في الاجتماع أمرا هاما، لأن إندونيسيا لها دور في تشجيع التعاون الوثيق في مجال تسليم المجرمين، ولا سيما في منطقة رابطة دول جنوب شرق آسيا، ثم البدء في مناقشة إنشاء آلية التعاون الملزمة لتسليم المجرمين.

وهذا يتماشى مع تركيز السياسة الخارجية الإندونيسية في عام 2018 في مجال التعاون القانوني لتعزيز التعاون بين دول آسيان في مكافحة الجرائم خارج الحدود.

ويعد المؤتمر السابع لفريق عمل نموذج آسيان لمعاهدة تسليم المجرمين سعيا لانهاء معظم النصوص بنجاح. ويعد هذا تقدما هاما في سلسلة المفاوضات بأكملها التي بدأت في عام 2007. ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من مشروع المؤتمر السابع لفريق العمل نموذج آسيان لمعاهدة تسليم المجرمين  في الاجتماع الثامن في بانكوك في مارس عام 2018.

ويتألف الوفد الإندونيسي للمفاوضات من ممثلين ذوي صلة، منها وزارة التنسيق للشؤون السياسية والقانون والأمن، ووزارة العدل وحقوق الإنسان، ووزارة الخارجية، والمدعي العام والشرطة، فضلا عن السفارة الإندونيسية في سنغافورة.

المترجم: لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر: وزارة الخارجية

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – “Indonesia terus secara konsisten memperjuangkan pembentukan instrumen ASEAN yang mengikat dalam bidang Ekstradisi, untuk itu Indonesia mendorong agar seluruh negara ASEAN segera menyelesaikan pembahasan Model ASEAN Extradition Treaty untuk kemudian memulai perundingan instrumen yang mengikat,” demikian ditegaskan oleh Direktur Hukum dan Perjanjian Politik dan Keamanan, Ricky Suhendar selaku Ketua Delegasi Indonesia pada perundingan Working Group on Model ASEAN Extradition Treaty (MAET) ke–7 di Singapura, 30 Januari 2018.

Perundingan ini melanjutkan pembahasan mengenai pembentukan Model Treaty on ASEAN Extradition Treatyyang dapat digunakan sebagai rujukan oleh Negara Negara ASEAN untuk membuat perjanjian ekstradisi secara bilateral. Melalui kerja sama ekstradisi, pelaku tindak pidana yang melarikan diri ke luar negeri dapat dipulangkan ke negara peminta untuk menjalani proses hukum.

Kehadiran Delegasi RI pada pertemuan tersebut dipandang penting karena Indonesia memiliki kepentingan untuk mendorong kerja sama yang erat dalam bidang Ekstradisi khususnya di kawasan ASEAN dan sekaligus mulai membahas mengenai pembentukan instrumen kerja sama ekstradisi yang mengikat. Hal ini sejalan dengan fokus politik luar negeri Indonesia di tahun 2018 dalam bidang kerja sama hukum untuk memperkuat kerja sama antar negara ASEAN dalam menangani kejahatan lintas negara di kawasan.

MAET ke-7 ini berhasil menyelesaikan sebagian besar teks. Hal ini merupakan kemajuan signifikan dari seluruh rangkaian perundingan yang dimulai sejak tahun 2007. Draft MAET diharapkan dapat difinalisasi pada pertemuan ke-8 di Bangkok bulan Maret 2018. Delegasi Indonesia pada perundingan tersebut terdiri dari perwakilan K/L terkait antara lain, Kementerian Koordinator bidang Politik, Hukum dan Keamanan, Kementerian Hukum dan HAM, Kementerian Luar Negeri, Kejaksaan Agung dan Polri serta KBRI Singapura.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSaiqi | Sumber: Kemlu

 

تعليقات
Loading...