تعاون بين الوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب ووزارة الشؤون الدينية

Cegah Terorisme, BNPT dan Kemenag Sebar Ribuan Penyuluh Agama

0 613

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – تمت الاتفاق بين الوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب (BNPT) ووزارة الشؤون الدينية على التعاون في مكافحة التطرف والإرهاب. وسيشارك الآلاف من الدعاة المنتشرين في جميع أنحاء البلد في أنشطة الوقاية.

وأكد نائب المدير لتمكين المجتمعات المحلية بالوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب (BNPT) ، أندى إنتانج دولونغ، على التعاون بين وكالته ووزارة الشؤون الدينية. وسيتم تنفيذ مشاركة الدعاة الدينيين عام 2018، حيث تبدأ حملة ترويجية في 32 مقاطعة في إندونيسيا.

“لقد تم التأكد في هذا التعاون”. بحسب أندي إنتانغ، في بوغور، الأربعاء (10/1).

وستتم مشاركة الدعاة أشكال من التدريبات، مثل: إعداد صيغة الخطوط العريضة للدعوة مع التركيز على الاجراءات الاحترازية للحد من نشر التطرف والإرهاب.

“إن للدعاة  دائما القدرة على توجيه المجتمع في نشر علوم الدين. نريد منهم مساعدتنا لبيان أنه لا يوجد أي مذهب ديني يدعم الإرهاب، وأن الإرهاب ليس له ما يبرره في التعاليم الدينية “. بحسب أندى إنتانج.

ورحب مدير وزارة الاعلام للشؤون الدينية، خير الدين، بالتعاون مع الوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب في مكافحة التطرف والإرهاب. ويوجد حاليا 45 ألف من الدعاة الدينيين ينتشرون في جميع أنحاء إقليم إندونيسيا.

“وفقا للوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب، هدفنا هو حوالي 3000 إلى 5000 داع يمكن أن يشاركونا في هذا المشروع. بالتدريج، من المتوقع أن يزداد العدد في السنوات المقبلة “، بحسب خير الدين.

وأضاف خير الدين أنه من المتوقع أن يزيد التعاون مع الوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب لرفاهية الدعاة خلال التمديد للحصول على مكافأة بمبلغ 500 ألف روبية شهريا.

“وسوف يحصلون على زيادة المكافأة من الوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب، ونأمل أن يساعد ذلك في تحسين رفاهيتهم “.

ويتم اختيار الدعاة الدينيين لمكافحة الإرهاب بخطط استراتيجية. وذلك لتوزيعهم في وسط المجتمعات والمناطق النائية التي تعتبر عرضة لنشر التطرف والإرهاب.

“إن هذا التعاون استراتيجي جدا. إنهم مدربون ولديهم القدرة على كشف مناطق الارهاب، ومن المتوقع أن يزيد وعي المجتمع بهذا الخطر الماحق”. قاله خير الدين.

المترجم: لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر: اسلام نوسانتارا

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Badan Nasional Penanggulangan Terorisme (BNPT) dan Kementerian Agama, sepakat menjalin kerja sama dalam upaya penanggulangan radikalisme dan terorisme. Ribuan penyuluh agama yang tersebar di pelosok tanah air akan dilibatkan dalam kegiatan pencegahan.

Kepala Sub Direktorat Pemberdayaan Masyarakat BNPT, Andi Intang Dulung, membenarkan adanya kerja sama antara pihaknya dengan Kementerian Agama. Pelibatan penyuluh agama tersebut akan dilaksanakan di tahun anggaran 2018, roadshow di 32 provinsi di Indonesia.

“Kami sudah matangkan kerja sama ini,” kata Andi Intang di Bogor, Rabu (10/1).

Nantinya pelibatan penyuluh agama ini akan dilaksanakan dalam bentuk pelatihan, salah satunya pembuatan naskah dakwah, dengan konsentrasi pencegahan penyebarluasan paham radikalisme dan terorisme.

“Penyuluh agama selalu di garda terdepan memberikan penyuluhan ke masyarakat. Kami ingin mereka membantu mensosialisasikan bahwa tidak ada ajaran agama apapun yang mengajarkan terorisme, bahwa terorisme tidak dibenarkan dalam ajaran agama,” jelas Andi Intang.

Direktur Penerangan Kementerian Agama, Khoirudin, menyambut baik adanya kerja sama dengan BNPT dalam upaya penanggulangan radikalisme dan terorisme. Saat ini terdapat 45 ribu penyuluh agama yang tersebar di seluruh wilayah Indonesia.

“Sesuai yang kami bicarakan dengan BNPT, target kami ada sekitar 3000 sampai 5000 yang tahun ini bisa dilibatkan. Memang bertahap, tahun-tahun berikutnya diharapkan bisa terus tertambah,” kata Khoirudin.

Adanya kerja sama dengan BNPT, lanjut Khoirudin, diharapkan juga mampu meningkatkan kesejahteraan penyuluh agama yang selama ini mendapatkan honor Rp.500 ribu per bulan.

“Dengan BNPT mereka akan mendapat tambahan honor. Semoga ini membantu (meningkatkan kesejahteraan) mereka,” tandasnya.

Dipilihnya penyuluh agama sebagai objek dalam penanggulangan terorisme karena posisinya yang sangat strategis. Di antaranya keberadaan mereka di tengah-tengah masyarakat di daerah-daerah terpencil yang dinilai rawan menjadi sasaran penyebarluasan radikalisme dan terorisme.

“(Kerja sama) ini sangat strategis. Mereka terlatih dan memiliki kemampuan mendeteksi penyebarluasan radikalisme, jadi diharapkan bisa meningkatkan kewaspadaan masyarakat,” pungkas Khoirudin. (Isnu)

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSaiqi | Sumber: Islamnusantara.com

 

تعليقات
Loading...