تنفيذ الهدنة الكاملة في سورية

BERLAKUKAN GENCATAN SENJATA TOTAL DI SURIAH

0 780

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – طلب عضو اللجنة (1) مجلس النواب، سوكامتا، من إندونيسيا أن تضغط العالم الدولي على التدخل الفوري لوقف مذبحة المدنيين في الغوطة. وهذا يتعلق بالهجوم العسكري السوري في شرق الغوطة الذي أدّى في الأيام الأخيرة إلى مقتل 520 شخص ومن بينهم 121 طفل وفقا لصحيفة بي بي سي، وتسبب محاصرة 393 ألف شخص بين القبور وأنقاض المبنى.

قد يهمك: نائب الرئيس الإندونيسي يصل افغانستان في زيارة رسمية

“إن الوضع الذي نظرنا من خلال وسائل الإعلام في الأيام الأخيرة على وضع الغوطة مقلق للغاية، وعمليات نظام الأسد مجنونة ووحشية. وزاد ظلم سرد المأساة الإنسانية في سوريا. وقد يؤدي هذا إلى تدمير سوريا بشكل كامل. ونأمل من الأمم المتحدة أن تتخذ الخطوات الملموسة لإصدار قرار بالهدنة “.أكد سوكاممتا.

ويتعين على مختلف الأطراف أن تتصرف فورا لما يجري في الغوطة اليوم. كما تم القيام به لمساعدة روهينجا. والمسلمون والمنظمات الإسلامية في إندونيسيا بحاجة إلى تقديم المساعدة للمسلمين في سوريا وخاصة في غوطة.

وعلى نطاق أوسع أعرب سوكامتا، سكرتير كتلة حزب العدالة والرفاهية في مجلس النواب بجمهورية إندونيسيا، أن الأمم المتحدة والدول القوية  لا بد أن تستحي أمام الصراع الذي طال أمده في سوريا الذي بدأ منذ شهر مارس 2011. إن القوة والسلطة عاجزة أن تلعب بشكل جيد على وقف الصراع باسم الإنسانية.

قد يهمك: نصائح لزيارة قرية “بادوي”

“اذا حسبناها، مرت المأساة الإنسانية بالفعل لمدة 7 سنوات في سوريا. وينبغي أن تكون الأمم المتحدة قادرة على الضغط على الولايات المتحدة وروسيا للمساعدة في تهيئة الاجواء. وتبدو الأمم المتحدة عاجزة حيال البلدين الكبيرين الذان يصعدان الصراع  بالوقوف وراء الفصائل المتحاربة”، بحسب سوكامتا.

وعلاوة على ذلك يأمل سوكامتا، رئيس قسم التربية والتنمية الخارجية بإدارة عامة حزب العدالة والرفاهية، من الحكومة الاندونيسية أن تساعد بشكل استباقي لحل الصراع في سوريا كوسيط بين الفصائل المتحاربة.

“إن لإندونيسيا مكانة محترمة ومسموعة لدى الدول الإسلامية. وهذه المكانة لا بد أن تعلب دورها في تشجيع عملية محادثات السلام بين الفصائل المتحاربة. وأعتقد أن هذا أمر يستحق محاولتها، ومن الممكن أن يحل الصراع الطويل من خلال إندونيسيا،” أمل سوكامتا، عضو مجلس النواب من محافظة يوجياكرتا.

قد يهمك: البنك المركزي الإندونيسي يحافظ على سعر الفائدة الرئيسي في حدود 4.25 في المائة

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Anggota Komisi 1 DPR RI, Sukamta, meminta agar Indonesia mendesak dunia Internasional untuk segera turun tangan menghentikan pembantaian warga sipil di Ghouta. Hal ini terkait serangan militer Suriah ke Ghouta timur dalam beberapa hari terakhir yang menurut sumber BBC telah menelan korban jiwa 520 dengan 121 di antaranya adalah anak-anak, serta menyebabkan 393 ribu orang terkepung dan terjebak di antara bunker dan runtuhan bangunan.

“Situasi yang kami cermati dari pemberitaan berbagai media dalam beberapa hari ini atas situasi Ghouta sungguh sangat memprihatinkan. Tindakan pasukan Rezim Assad ini sungguh gila dan biadab.  Ini semakin menambah kelam daftar tragedi kemanusiaan di Suriah. Dan hal ini dapat membawa Suriah kepada kehancuran total. Kami berharap PBB lakukan langkah nyata mengeluarkan resolusi berlakukan gencatan senjata,” jelas Sukamta.

Berbagai pihak perlu segera bersikap atas apa yang terjadi di Ghouta hari ini. Sebagaimana telah dilakukan untuk membantu Rohingya, ummat Islam dan juga Ormas Islam di Indonesia perlu secara bersama-sama memberikan bantuan untuk kaum muslimin di Suriah dan khususnya di Ghauta.

Secara lebih luas Sukamta yang juga Sekretaris Fraksi PKS DPR RI menyatakan PBB dan juga negara-negara adidaya seharusnya merasa malu atas konflik berkepanjangan di Suriah yang dimulai sejak Maret 2011. Kekuatan dan otoritas yang dimiliki tidak mampu diperankan dengan baik untuk menghentikan konflik atas nama kemanusiaan.

“Jika dihitung, sudah 7 tahun tragedi kemanusiaan terjadi di Suriah. PBB semestinya mampu menekan AS dan Rusia untuk membantu mendinginkan suasana. PBB selama ini terkesan tidak berdaya terhadap kedua negara besar ini yang terlihat ikut memperkeruh konflik dengan berada di belakang faksi-faksi yang bertikai,” jelas Sukamta.

Lebih lanjut Ketua Bidang Pembinaan dan Pengembangan Luar Negeri (BPPLN) DPP PKS ini berharap Pemerintah Indonesia dapat proaktif membantu menyelesaikan konflik di Suriah dengan ikut melakukan mediasi faksi-faksi yang bertikai.

“Indonesia punya posisi yang dihormati dan didengar di kalangan negara-negara Islam. Posisi ini perlu diperankan untuk mendorong proses perundingan damai antar faksi yang bertikai. Saya kira ini hal yang layak untuk dicoba, siapa tahu lewat Indonesia konflik yang berkepanjangan ini dapat didamaikan,” harap Anggota DPR asal Yogyakarta ini.

 

Translated by: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi

 

تعليقات
Loading...