ديندا: إذا كنت تبحث عن المال، فلا تبحث عن طريق الرياضة، هذا لأجل إندونيسيا

Dinda: Kalau Cari Uang Jangan di Olahraga, Ini Untuk Indonesia!

0 609

 

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – ديلي تريشاديندا تصرح بأن ممارسة رياضة الرماية بالقوس ليست فقط لأجل المال. بالنسبة لها فإن رفع راية إندونيسيا في الساحات الدولية أكثر إرضاءًا لها.

ديندا تمضي حوالي خمس ساعات يوميًا في ملاعب الرماية. تحت الشمس الحارقة، الرامية المنحدرة من سورابايا تحاول زيادة دقة تسديداتها. هذا بالإضافة للتدريب البدني في مركز اللياقة البدنية، حوالي ساعة يوميًا.

ليس لعام أو اثنين تخضع ديندا لهذا الروتين، لقد بدأته منذ 23 عامًا عندما كانت طفلة.

اقرأ أيضا: مباحثات للاتفاق على التجارة التفضيلية بين إندونيسيا وثلاث دول

و لرسم صورة عنها، ديندا أصبحت جزء من فريق جاوة الشرقية عندما كانت بعمر 14 عام. و دخلت المنتخب الوطني بعمر 17 عامًا.

فما الذي حصلت عليه ديندا بعد مشوار احترافها الممتد لأكثر من عشرين سنة؟ لا يتم تقديم الكثير من الجوائز المادية في منافسات الرماية عادتًا.

قالت ديندا خلال لقاء معها: “بالنسبة للجانب المادي، إذا قيل يكفي أم لا؟، سنقول يكفي إذا كنا شاكرين. بالإضافة لذلك أنا لم أنظر أبدًا للرماية من الجانب المادي فقط. فإذا كنت تبحث عن المال، فلا تبحث عن طريق الرياضة”.

اقرأ أيضا: نوسا تنجارا الشرقية تقدم فرص استثمارية في المجال البحري

و أضافت: ” في الواقع الذي نبحث عنه ليس الجانب المادي وحده، لكن نبحث أيضًا عن رفع علم إندونيسيا عاليًا. لا يوجد من يستطيع أن يدفع لنا مقابل هذا الشعور عندما نتمكن من تقديم شيء لإندونيسيا.

أنا لن أعطي ميداليتي لدولة أخرى. ولو أنهم عرضوا تقديم منفعات أكثر”.

اقرأ أيضا: جمعية المحمدية: إدارة الأوقاف ليست على الوجه المطلوب

المترجم : مؤمن مجدي | المصدر: ديتيك

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Dellie Threesyadinda menekuni olahraga panahan bukan semata-mata demi mendapatkan uang banyak. Bagi dia, mengibarkan Merah Putih di ajang internasional lebih memuaskan.

Dinda menghabiskan sekitar lima jam sehari di lapangan panahan. Di bawah terik matahari, arek Surabaya itu mengasah akurasi bidikannya. Itu masih ditambah latihan fisik di pusat kebugaran sekitar satu jam. Juga setiap hari.

Bukan setahun dua tahun Dinda menjalani rutinitas itu. Dia sudah memulainya sejak 23 tahun lalu, kala dia masih anak-anak.

Sebagai gambaran, Dinda sudah menjadi bagian tim Jawa Timur pada PON saat usia 14 tahun. Dia juga sudah masuk skuat nasional pada usia 17 tahun.

Apa yang didapatkan Dinda, sapaan karib Dellie Threesyadinda, setelah menjalani profesinya setelah puluhan tahun itu? Tidak banyak hadiah yang ditawarkan dari kejuaraan panahan.

“Soal materi, kalau dibilang cukup atau enggak, kita akan cukup kalau kita bersyukur. Lagi pula, aku enggak pernah melihat panahan dari materi saja. Kalau misalnya kita cari uang ya jangan di olahraga,” kata Dinda dalam wawancara One on One dengan detikSport.

“Sebenarnya yang dicari itu bukan soal materi semata, tapi bagaimana kita mengibarkan bendera merah putih. Nggak ada yang bisa membayar perasaan itu gimana kita saat bisa memberikan sesuatu untuk Indonesia,” tutur Dinda.

“Aku nggak akan berikan medali aku ke negara lain, meskipun mereka menawarkan bonus yang lebih besar. Nggak akan!” ujar dia.

Penerjemah: Momen Magdy | Sumber: detik

 

تعليقات
Loading...