سفير إندونيسيا: الزيارة تحمل دلالات خاصة للعلاقات المتينة بين البلدين

0 408

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – عبر سفير إندونيسيا لدى المملكة أجوس مفتوح أبي جبريل عن سعادة إندونيسيا حكومة وشعبا بزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للجمهورية الإندونيسية.

وقال في تصريح إن هذه الزيارة التاريخية لإندونيسيا تعد ذات أهمية كبيرة للشعب الإندونيسي وحكومته، لأنها الثانية منذ زيارة الملك فيصل بن عبدالعزيز- رحمه الله – التاريخية إلى إندونيسيا قبل 47 سنة، كما أنها تأتي ضمن الزيارات الرسمية لقيادتي البلدين، حيث سبق أن زار رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو المملكة في سبتمبر 2015.

ووصف السفير الزيارة بأنها حدث تاريخي مهم جدا وتحمل دلالات ومعاني خاصة لعلاقات التعاون والصداقة المتينة القائمة بين البلدين، ومن شأنها تدعيم العلاقات الثنائية بين البلدين وترسيخها.

وأشار إلى أن جذور العلاقات التاريخية بين شعبي إندونيسيا والسعودية تعود إلى أمد بعيد قبل إندونيسيا، وأن المملكة من أوائل الدول العربية التي اعترفت باستقلال إندونيسيا ولها مكانة خاصة في قلوب الشعب الإندونيسي كأكبر دولة مسلمة من حيث عدد السكان.

وتوقع أن توطد هذه الزيارة علاقات التعاون والصداقة المتينة القائمة بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وأن تفتح فرصا جديدة للعلاقات الاقتصادية بين البلدين كأولوية متماشية مع رؤية المملكة 2030.

وأضاف بصفتنا عضوين في مجموعة العشرين تدرك إندونيسيا والمملكة أن لهما إمكانات وفرصا هائلة للتعاون الاقتصادي يمكن بحثها وتطويرها بما فيها التجارة والاستثمار والتعدين، مبينا أن التعاون الثنائي بين البلدين سيشمل الاستفادة القصوى من جميع الإمكانات والفرص المتاحة للتعاون في مختلف المجالات التي لا تزال مفتوحة على مصراعيها لتحسين العلاقات بين البلدين من أجل مصلحة ورفاهية شعبي البلدين.

المصدر واس

تعليقات
Loading...