إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

سلام إندونيسيا أصبح نموذج يحتذى لدول العالم

Waketum DMI: Indonesia Damai Jadi Contoh Banyak Negara di Dunia

0 345

- Advertisement -

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – نائب رئيس ديوان مساجد إندونيسيا شفرودين، يدعو عدد من السيدات المشاركات في مجلس التكليم (نوع من الحلقات الدعوية) إلى حماية وحدة إندونيسيا باعتبارها دولة تعددية. و ذلك بالحفاظ على الأخوة الإسلامية.

في مجلس الذكر و التوصية و الدعاء بأن تكون الانتخابات الرئاسية آمنة، المجلس الذي نظمة ديوان مساجد إندونيسيا السبت 2/2، قال شفرودين: “التنوع و الأخوة السلامية التي تجعل إندونيسيا آمنة، لتصبح مثالاً يحتذى لكثير من الدول. لذلك عيسنا أن نحافظ على استقامتنا و على الأخوة الإسلامية بيننا في حياتنا اليومية.”

هذا ما يجعل العديد من دول العالم التي تعاني الصراعات تطلب من إندونيسيا أن تكون صانعًا للسلام.

قال شفردين: “كأكبر دولة إسلامية، و التي تعيش بسلام و انسجام داخليًا و خارجيًا، تطلب دولاً مثل الفلبين و ميانمار و أفغانستان منا التدخل في صراعاتهم الداخلية للتوفيق بين المتصارعين.”

و أضاف: “الصراعات تحدث في الدول الإسلامية مثل العراق و سوريا و اليمن و غيرها. بينما القارة الأوروبية تعيش بسلام، حتى إن الإسلام تمكن من الازدهار و النمو بسرعة هناك.”

و حكى سفردين أنه أثناء دراسته في إنجلترا لم يكن هناك سوىثمانية مساجد فقط.

قال: “الآن المساجد في لندن أصبت بالمئات، و معظم أنشتطها تنظمها السيدات كذلك.”

تحدث شفردين عن أحد الأبحاث التي أجريت في ألمانيا، و التي تقول بأن معظم سكان أوربا سيكونوا مسلمين في المستقبل. و أن المساجد باعتبارها رموزًا للحضارة الأوروبية ستنموا بسرعة في أوربا.

و أكد: “لذلك دعونا نضع المساجد في مكانتها المقدسة باعتبارها أماكن لعبادة مقدسة، ولا نقيم فيها أية أنشطة غير هامة.”

و يأمل ديوان مساجد إندونيسيا أن يكون مجلس التكلم هذا معززًا للسلام و الوئام في إندونيسيا، حتى تتمكن إندونيسيا من المساهمة بشكل إيجابي في تقدم الحضارة الإسلامية.

 

 

المترجم : مؤمن مجدي | المصدر: ليبوتان 6


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Wakil Ketua Umum Dewan Masjid Indonesia, Syafruddin mengajak para ibu yang tergabung dalam majelis taklim untuk menjaga persatuan Indonesia sebagai negara yang pluralis dengan menjalankan dan menjaga ukhuwah Islamiyah.

“Keberagaman dan ukhuwah Islamiyah yang membuat Indonesia damai menjadi contoh banyak negara di dunia. Untuk itu mari kita istiqomah menjalankan ukhuwah Islamiyah dalam kehidupan sehari-hari,” kata Syafruddin dalam acara Dzikir, Tausyiah dan Doa bersama untuk Pemilu Damai yang diselenggarakan Dewan Masjid Indonesia, Sabtu 2 Februari 2019.

Itulah yang menjadi alasan banyak negara di dunia yang sedang mengalami konflik meminta Indonesia menjadi juru damai.

“Sebagai negara Islam terbesar ternyata Indonesia bisa hidup damai dan rukun dengan sesama. Sehingga negara seperti Filipina, Myanmar dan Afghanistan minta kita mendamaikan konflik yang ada,” ungkap Syafruddin.

“Pergesekan justru terjadi di negara muslim seperti Suriah, Irak, Yaman dan lainnya. Sedangkan di benua eropa kehidupan damai sehingga Islam bisa berkembang sangat pesat,” ucap Syafruddin.

Sebab saat ini peradaban Islam di benua Eropa berkembang sangat pesat. Mantan Wakapolri berbintang tiga ini menceritakan saat menempuh pendidikan di Inggris, jumlah masjid yang ada hanya delapan.

“Masjid saat ini di London sudah ratusan dan mayoritas kaum ibu-ibu yang mengisi kegiatannya,” tutur Syafruddin.

Bahkan dalam penelitian di Jerman mengatakan di masa mendatang sebagian besar penduduk benua Eropa beragama Islam. Dan pertumbuhan masjid sebagai simbol peradaban Islam akan berkembang sangat pesat di Eropa.

“Untuk itu mari kita jaga masjid sebagai tempat suci untuk kegiatan suci, jangan untuk kegiatan yang tidak penting,” tegas Syafruddin.

Harapannya kegiatan ini akan menjadi penguat kerukunan dan membuat Indonesia semakin damai sehingga dapat berkontribusi positif untuk perkembangan peradaban Islam.

Penerjemah: Momen Magdy | Siumber: Liputan6.com

 

(50)

تعليقات
Loading...
Click Me