عن الفيسبوك، روديانتارا لا يريد أن يحدث كما حدث لميانمار

Soal Facebook, Rudiantara tak Ingin Kejadian Myanmar Terjadi

0 625

 

جاكرتا، إندونيسيا اليوم- قال وزير الاتصالات والمعلوماتية روديانتارا إن الحكومة لا تتردد في الإغلاق لتجنب حدوث دعاية مناهضة للروهينجا تنتشر عبر وسائل الإعلام الاجتماعية في ميانمار. لأنه يعتبر أنه أكثر من اللازم.

“يمكن إغلاقه، سنرى التقدم ما الأمر الذي بعد، وليس الإغلاق حتما، ولكن لا أتردد إذا اضطريت لإغلاقه لتجنب ما حدث للروهينجا في ميانمار”. قال روديانتارا عند التقائه بعد الانتهاء من برنامج جلسة يوتوبرس في جاكرتا، الإثنين (10/4) ليلة.

اقرأ أيضا: خدمات التصدير المباشر قادرة على الضغط على تكاليف النقل والإمداد

ولقد أكد روديانتارا أن هناك قاعدة في إغلاق منصات وسائل الإعلام الاجتماعية ولا يمكن أن يكون أي إغلاق، على الرغم من أن هناك الكثير من التشجيع من مختلف الأطراف لإغلاق الفيسبوك. أصدرت وزارة الاتصالات والمعلوماتية عقوبات إدارية على الفيسبوك ولا تزال تنتظر الآن النتائج التدقيقة المتعلقة بتعاون الفيسبوك مع أطراف ثلاثة.

وقال :”تدريجيا، بداية من التنبيه الشفهي، ثم الكتابي، وآخرها تعليق مؤقت. أما الآن التنبيه الكتابي ونطالبه بمواصلة التحديثات على الأقل حتى يوم الخميس”.

اقرأ أيضا: تغريم فرع شركة علي بابا 378 مليون روبية

واعترف روديانتارا أيضا بالفرق حول الحاجة إلى إغلاق منصة الفيسبوك في إندونيسيا المتعلقة بإساءة استخدام البيانات من قبل كمبرايد أنليتك. وقال :”يوجد دائما الاختلاف في الآراء”.

من قبل، طالب عضو لجنة مجلس النواب I سوكامتا بتأكيد الحكومة لأنها تعتبر تحسن للغاية تجاه الفيسبوك من خلال الدعوة وطلب المعلومات. كما شجعت الحكومة على اتخاذ تدابير جذرية، مثل وضع خارطة طريق حتى تخضع وسائل الإعلام الاجتماعية للسيادة الإندونيسية.

اقرأ أيضا: وزيرة المالية: تركيز ميزانية الدولة في 2019 على البرنامج الاجتماعي

وفي الوقت نفسه، يرى رئيس مجلس النواب بامبانج سوساتيو حجب وصول الفيسبوك في إندونيسيا ليست حلا عن الأمور المتعلقة بالأموال الشخصية تسربت من الملايين من مستخدمي وسائل الإعلام الاجتماعية في الآونة الأخيرة.

وذلك كما يرى لأن الفيسبوك قد أعطى فوائد للمجتمع على سبيل المثال العديد من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصغيرة تعتمد على وسائل الإعلام الاجتماعية.

اقرأ أيضا: الوكالة الوطنية لمكافحة المخدرات تلقي القبض على أكبر تاجر مخدرات في المؤسسة الجماهيرية بونتياناك

المترجم : أحمد شكري | المحرر : فارس البدر | المصدر: ريفوبليكا

Jakarta, indonesiaalyoum.com – Menteri Komunikasi dan Informatika Rudiantara mengatakan pemerintah tidak sungkan menutup Facebook untuk menghindari terjadinya propaganda anti-Rohingya yang disebar melalui media sosial itu di Myanmar. Sebab, dia menilai, hal tersebut sudah keterlaluan.

“Bisa (ditutup), nanti kita lihat progresnya dulu. Bukan pasti tutup, tetapi saya tidak segan kalau terpaksa harus menutup untuk menghindari kita kejadian Rohingya di Myanmar,” kata Rudiantara ditemui usai acara YouTubers Nongkrong di Jakarta, Senin (10/4) malam.

Rudiantara menegaskan terdapat aturan dalam menutup platform media sosial dan tidak bisa sembarang menutup, meskipun telah banyak dorongan dari berbagai pihak untuk menutup Facebook. Kemkominfo telah memberikan sanksi administratif kepada Facebook dan kini masih menunggu hasil audit Facebook terkait kerja samanya dengan pihak ketiga.

“Bertahap teguran lisan, tertulis terakhir penghentian sementara. Sekarang tertulis dan minta update terus setidaknya tunggu sampai Kamis,” tutur dia.

Rudiantara juga mengaku menghargai adanya perbedaan tentang perlunya menutup platform Facebook di Indonesia terkait penyalahgunaan data oleh Cambridge Analytica. “Memang selalu ada pendapat berbeda,” kata dia.

Sebelumnya, Anggota Komisi I DPR RI Sukamta menuntut ketegasan pemerintah karena dinilai masih terlalu baik kepada Facebook dengan hanya memanggil dan meminta keterangan. Ia pun mendorong pemerintah mengambil tindakan drastis, seperti membuat roadmap sehingga media sosial harus tunduk di bawah kedaulatan Indonesia.

Sementara Ketua DPR RI Bambang Soesatyo menilai pemblokiran akses Facebook di Indonesia bukanlah solusi terkait bocornya dana pribadi jutaan pengguna media sosial itu belum lama ini.

Hal itu, menurut dia, karena Facebook sudah memberi manfaat untuk masyarakat misalnya banyak usaha mikro, kecil, dan menengah (UMKM) bertumpu pada media sosial tersebut.

Penerjemah: Ahmad Syukri | Editor: Fares alBadr | Sumber: Republika

 

تعليقات
Loading...