لماذا غيّر نتنياهو مسار رحلته لتجنب المجال الإندونيسي؟

0 400

جاكرتا، إندو نيسيا اليوم – ذكرت صحيفة “الغارديان” البريطانية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أجبر على تجنب المجال الجوي الإندونيسي في رحلته لزيارة أستراليا، حيث حرف مسار طائرته بشكل زاد ساعتين ونصف من معدل الرحلة العادية التي تستغرقها الطائرة إلى أستراليا.

ويشير التقرير، الذي ترجمته “عربي21″، إلى أنه عادة ما تتوقف الطائرات في سنغافورة في طريقها إلى سيدني ثماني ساعات ونصف، إلا أن رحلة نتنياهو استغرقت 11 ساعة.

وتذكر الصحيفة أن رئيس الوزراء الإسرائيلي وصل إلى سيدني في الساعة السادسة والنصف صباحا اليوم، في بداية زيارة رسمية تستغرق أربعة أيام، لافتة إلى أن هذه هي أول زيارة يقوم بها رئيس وزراء إسرائيلي إلى أستراليا.

وينقل التقرير عن عضو في وفد نتنياهو، قوله إن طائرة “العال” تجنبت المجال الجوي الإندونيسي، مشيرا إلى أنه بحسب “فلايت أوير”، الذي يتابع مسار الطائرات، فإن رحلة الطائرة استغرقت 11 ساعة بسبب تحويل المسار.

وتفيد الصحيفة بأنه تمنع طائرة تحمل العلم الإسرائيلي من التحليق في المجال الجوي لإندونيسيا، وهو الأمر ذاته المعمول به في باكستان، مشيرة إلى أن إندونيسيا تعد أكبر دولة إسلامية في العالم، وتدعم القضية الفلسطينية.

ويلفت التقرير إلى أن إندونيسيا لم تقم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، لكنها تسمح أحيانا ببعض الرحلات والتجارة، منوها إلى أنها وسعت سياسة الدخول دون تأشيرة لإسرائيل و83 دولة عام 2015؛ في محاولة لتشجيع السياحة.

وتورد الصحيفة أن نتنياهو دعا في آذار/ مارس العام الماضي لفتح علاقات دبلوماسية رسمية بين البلدين؛ بسبب وجود فرص ثنائية، وتعاون كبير، خاصة في مجال التكنولوجيا.

وبحسب “تايمز أوف إسرائيل”، فإن نتنياهو قال إن الأسباب التي تقف أمام عدم إقامة العلاقات بين البلدين لم تعد مهمة، وهما متحالفتان في مجال مكافحة الإرهاب.

وتختم “الغارديان” تقريرها بالإشارة إلى أن نتنياهو أخبر مجموعة من الصحافيين، الذين زاروا إسرائيل بناء على دعوة من وزارة الخارجية الإسرائيلية، قائلا: “لدي أصدقاء على صفحتي في (فيسبوك) من إندونيسيا”، وردت إندونيسيا بأنه لن يكون هناك تطبيع في العلاقات إلا في حال قامت الدولة الفلسطينية المستقلة.

لمعرفة مصدر الخبر اضغط هنا 

تعليقات
Loading...