خمس توصيات من مؤتمر مجلس علماء إندونيسيا في مجال العلاقات الدولية

5 Rekomendasi Rakernas MUI di Bidang Hubungan Internasional

0 722

 

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – عقد مجلس علماء إندونيسيا (MUI) اجتماع العمل الوطني الثالث (RAKERNAS) للفترة من 2015-2020 في فندق ساهيرة، مدينة بوجور، جاوى الغربية في 28-30 نوفمبر 2017.وهذا الاجتماع الثالث في هذا العام خرج بعدة توصيات، تمثلت في خمس نقاط وكلها متعلقة بالعلاقات الدولية.

وصرح عارف فخرالدين أمين عام فريق صياغة  التوصيات في اجتماع العمل الوطني الثالث لمجلس علماء إندونيسيا أن النقطة الأولى للتوصية هي: السياسة الخارجية الإندونيسية غير فعّالة كما هو مكتوب في دستور عام 1945. ولذلك فإن مجلس علماء إندونيسيا  يشجع الحكومة على أن تصبح سفيرا لنشر السلام.

إقرأ أيضا: استعدادات الشرطة والجيش لتأمين الاحتفال الأكبر لخريجي حركة الدفاع عن الإسلام 212

وأضاف عارف عند قراءة  التوصيات الناتجة عن اجتماع العمل الوطني الثالث  لمجلس علماء إندونيسيا في فندق ساهرة يوم الأربعاء (29/11): ” لذلك يمكن لإندونيسيا أن تسهم في تحقيق السلام في مناطق الصراع  مثل ما حدث في الشرق الأوسط وغيرها من المناطق”.

واستمر قائلا: ” ثانيا يطالب الأمم المتحدة أن تصبح رائدة وأن تلعب دورا بارزا  في تحديد موقفها بشأن  قبيلة الروهينجا في ميانمار. خاصة  ما يتعلق بتعيين حالة الجنسية التي لم يعترف بها (عديمي الجنسية). وهذا يتفق مع مبادئ الأمم المتحدة حول ضمان حقوق الأقليات.

ثم النقطة الثالثة للتوصية أنه: يطالب منظمة التعاون الإسلامي بتطوير العمل المشترك  في حل المشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية في الدول الإسلامية. مع مبدأ الاحترام  للسيادة السياسية.

إقرأ أيضا: تغيير مكان انعقاد منتدى الديمقراطي العاشر من بالي إلى بانتين

وأضاف: “ولهذا الغرض فان مجلس علماء إندونيسيا من خلال فكرة الوسطية يستعد فى ان يكون رائدا  و مروجا  لتحقيق  نظاما عالميا آمنا وسالما”.

وأضاف عارف أنه فيما يتعلق بهذا الأمر، نأمل من الحكومة الإندونيسية أن تنضم مع مجلس علماء إندونيسيا خاصة في المسائل المتعلقة بمشاكل المسلمين في العالم. والنقطة الرابعة من التوصية: هي تحقيق بناء حضارة عالمية سلمية في أي بقعة من بقاع الأرض من العالم الإسلامي. ويدعو مجلس علماء إندونيسيا منظمة المؤتمر الإسلامي والمنظمات الإقليمية والدولية  إلى نشر فكرة الاسلام الوسطي.

وأبان أن الهدف من ذلك  هو تقوية الفهم وتطبيق الإسلام المعتدل، والتسامح، والتوازن وحب السلام. لمنع ظهور فكرة التطرف والإرهاب.وبهذه الحالة،  قدم مجلس علماء إندونيسيا مبادرة تتضمن تشكيل منتدى التعاون بين مجلس العلماء في العالم.

إقرأ أيضا: الرئيس السوداني يمنح نجمة الشرف للسفير الإندونيسي

و خامسا: يطالب الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الاسلامى والمنظمات الاقليمية  بإيجاد الحلول للتوترات في مناطق الصراع”.

وواصل عارف: “ومنع حدوث المأساة الإنسانية ذات الدوافع السياسية الدينية مرة أخرى  مثل ما حدث في سيناء بجمهورية مصر العربية من التفجير والهجوم  في الآونة الأخيرة مما أدى إلى مقتل مئات الناس .

المترجم : هان هان علوم الدين | المحرر: فارس البدر | المصدر : صحيفة ريفوبليكا

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Majelis Ulama Indonesia (MUI) menggelar Rapat Kerja Nasional (Rakernas) ke-3 masa khidmat 2015-2020 di Hotel Sahira, Kota Bogor, Jawa Barat pada 28-30 November 2017. Rakernas ke-3 MUI tahun ini menghasilkan beberapa rekomendasi, salah satunya menghasilkan lima poin rekomendasi MUI terkait hubungan Internasional.

Sekretaris Tim Perumus Rekomendasi Rakernas ke-3 MUI, Arif Fahrudin mengatakan, poin pertama rekomendasi, politik Indonesia yang bebas aktif merupakan amanat Pembukan UUD 1945. Untuk itu, MUI lebih mendorong pemerintah agar menjadi inisiator perdamaian (peace maker).

“Sehingga dapat memberikan kontribusi dalam menciptakan perdamaian di kawasan konflik dan peperangan seperti di kawasan Timur Tegah dan kawasan lainnya,” kata Arif saat membacakan Rekomendasi Rakernas ke-3 MUI di Hotel Sahira, Rabu (29/11) malam.

Ia melanjutkan, kedua, mendesak PBB agar dapat menjadi inisiator dan berperan aktif dalam menentukan nasib suku Rohingya di Myanmar. Terutama dalam menentukan status kewarganegaraan yang selama ini tidak diakui (stateless). Hal ini sesuai dengan piagam PBB tentang Jaminan Hak Kelompok Minoritas.

Kemudian poin ketiga rekomendasi, ia menyampaikan, mendesak negara Organisasi Kerjasama Islam (OKI) agar dapat meningkatkan kebersamaan dalam mengatasi kesenjangan politik, ekonomi dan sosial budaya di negara-negara Islam. Dengan prinsip saling menghargai kedaulatan politik.

“Untuk itu, MUI melalui konsep Islam Wasatiyyah bersedia menjadi inisiator dan promotor untuk menciptakan tatanan dunia yang aman dan damai,” ujarnya.

Arif menambahkan, sehubungan dengan hal tersebut, pemerintah diharapkan melibatkan MUI khususnya pada hal-hal yang berkaitan dengan masalah umat Islam di dunia. Poin keempat rekomendasi, dalam membangun peradaban dunia yang damai di berbagai kawasan dunia Islam. MUI mengajak OKI dan organisasi regional serta Internasional lainnya agar dapat mempromosikan Islam Wasatiyyah.

Ia menerangkan, tujuannya untuk memperkuat pemahaman dan penerapan Islam yang moderat, tasamuh, tawazun dan cinta damai. Untuk mengantisipasi ekstremisme dan terorisme. Dalam hal ini, MUI menginisiasi pembentukan forum kerjasama antar majelis ulama sedunia.

“Kelima, mendesak PBB, OKI dan berbagai organisasi regional lainnya untuk mengurangi ketegangan di kawasan konflik,” ujarnya.

Dikatakan Arif, serta mencegah terulangnya tragedi kemanusiaan bermotif politik keagamaan. Seperti peledakan bom di Sinai Mesir baru-baru ini yang merenggut nyawa ratusan jiwa.

Penerjemah: Han Han Ulumuddin | Editor: Fares Albadr | Sumber: Republika

 

تعليقات
Loading...