ماليزيا تعلن عن موعد انطلاق برنامج التطعيم الخاص بكوفيد-19

0 173

كوالالمبو، إندونيسيا اليوم – قال وزير الصحة الماليزية، داتوك سيري الدكتور أدهم بابا، إن ماليزيا ستتلقى جرعات من لقاح (Pfizer-BioNTech) قبل أسبوع من بدء المرحلة الأولى من خطة التطعيم الوطنية الخاصة بكوفيد-19 في 26 فبراير. حسبما ذكرت أسواق برس.

وقال إنه يجب تلقي اللقاح في وقت مبكر لتمكين 7,000 فرد مكلفين بتوفير التطعيم من تطعيم أنفسهم.

وأضاف: “نحن بحاجة إلى إعطاء الأولوية للذين تم تكليفهم بتقديم التطعيم للآخرين، وقد تم اختيار 7,000 من العاملين في مجال التطعيم لكي يكونوا البداية، وشدد أنه من المتوقع أن يتم استلام (اللقاح) قبل أسبوع من تاريخ 26 فبراير.

يذكر أنه في 11 يناير، تم توقيع اتفاقية تسليم المرحلة الأولى من لقاح (Covid-19 Pfizer-BioNTech BNT1262b) إلى ماليزيا، من خلال وزارة الصحة والتي تممت كافة الإجراءات مع شركة فايزر.

وتتضمن الاتفاقية المبرمة مع شركة فايزر (ماليزيا) شراء 12,799,800 جرعة من اللقاح، والتي سيتم توفيرها اعتبارًا من نهاية شهر فبراير الجاري، والتي تغطي 20 في المائة من سكان ماليزيا، مع جرعتين لكل شخص.

وقال الدكتور أدهم إن اللقاح سيتم تلقيه على مراحل، بواقع 148 ألف جرعة للمرحلة الأولى.

بالإضافة إلى ذلك، قال الدكتور أدهم إن الوزارة حددت 55 موقعًا لتخزين اللقاح في جميع أنحاء البلاد، مجهزة بأجهزة تبريد ذات درجة حرارة منخفضة للغاية (ULTF) حيث يتطلب اللقاح أن يظل عند -70 درجة مئوية.

وأوضح أن الوزارة تتعاون مع شركة الكهرباء الوطنية Tenaga Nasional Bhd لضمان عدم انقطاع التيار الكهربائي في مواقع تخزين اللقاحات.

وفيما يتعلق بمراكز التطعيم البالغ عددها 600 التي سيتم افتتاحها في جميع أنحاء البلاد، قال الدكتور أدهم إن سبعة موظفين، بينهم مسؤول طبي وممرض، سيتمركزون في كل مركز تطعيم.

وقال: “نحن نقدر على توفير 2100 لقاح في كل موقع يوميًا، وإذا سارت الأمور بسلاسة فيمكن إجراء 120,000 حقنة يوميًا في جميع مراكز التطعيم البالغ عددها 66”.

وأضاف أن الوزارة ستعمل على ضمان وجود مراكز التطعيم في مناطق استراتيجية ولديها المعدات المناسبة القادرة على تخزين اللقاح بشكل جيد، حيث يجب أن تكون مراكز التطعيم منظمة ومرتبة، وتقوم بتنفيذ عملية التطعيم بعدد مخصص لأننا لا نريد أن يشكل الناس طوابير طويلة.

بالإضافة إلى ذلك، قال الوزير “سيتم توفير فترة راحة لمدة 30 دقيقة لمن يأخذون اللقاح لأننا لا نريد أي آثار جانبية بعد الحقنة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.