مخاوف من استضافة إندونيسيا المهرجان العالمي للمثليين جنسيّا (إل جي بي تي)

Dikhawatirkan, Indonesia Jadi Tuan Rumah Festival LGBT Dunia

0 580

 

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – صرّح عالم النفس العصبي، احسان غوميلار، أنه يخشى أن تستضيف إندونيسيا مهرجان للمثليات، والمثليين، ومزدوجي الميل الجنسي، والمتحولين جنسيًا (إل جي بي تي) الذي جرت العادة على عقده في تورونتو، كندا.

“هناك شيء واحد يتبادر إلى ذهني: قبل بضع سنوات، كل عام تقريبا، يجتمع المثليين جنسيا من جميع أنحاء العالم في تورونتو. فكرت هل المهرجان سينتقل إلى إندونيسيا، ونحن لا نعرف”، صرّح بذلك في مناقشة بعنوان “إل جي بي تي وحقوق الإنسان ونحن” في تشيكيني، جاكرتا الوسطى، السبت (23/12).

قد يهمك: رئيس الجمعية الاستشارية الشعبية يطالب الحكومة الإندونيسية برد الاعتبار للشيخ عبد الصمد

وجاء قلق الأستاذ إحسان استنادا إلى خبرته كطبيب نفسي، هناك عدد من المرضى الذين أصابهم الاضطراب في أنفسهم.

وقال “كل الناس الذين يعانون من المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي والمتحولين جنسيا، في البداية كانوا يعانون من الاضطرابات”.

وللقضاء على ذلك، بحسبه أن كل فرد الذي يعاني بالاضطراب المثلي لا بد له من الذهاب إلى علماء النفس للتشاور.

قد يهمك: أحزاب العدالة والرفاهية والأمانة الوطنية وحركة إندونيسيا العظمى تنوي التحالف لانتخابات عام 2019م

“والاختلاف هو أن بعض الناس الذين يدخلون المجتمع من المثلين جنسيّاً يقولون أنه لا بأس، نحن أقليات، إذا كان هذا هو الجواب يتوقع أن تبلغ نسبة المثليين90 في المئة تقريبا، وإلا لكانوا يبحثون عن طبيب نفسي لما يرون أنّه مرض نفسي”.

المترجم: لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر: ر م ل

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Pakar Neuropsikologi Ikhsan Gumilar mengaku khawatir suatu saat Indonesia menjadi tuan rumah dari festival Lesbian, Gay, Biseksual, dan Transgender alias LGBT dunia seperti yang biasa diselenggarakan di Toronto, Canada.

“Ada satu hal yang terbersit dalam pikiran saya. Beberapa tahun lalu, hampir tiap tahun. Semua gay yang ada di seluruh dunia akan ikut di Toronto. Pemikiran saya, mungkinkah event itu akan pindah ke Indonesia. Kita gak tahu,” katanya dalam diskusi bertajuk ‘LGBT, Hak Asasi dan Kita’ di Cikini, Jakarta Pusat, Sabtu (23/12).

Kekhawairan Ikhsan bukan tanpa dasar. Berdasarkan pengalamannya sebagai psikolog, ada banyak pasiennya yang sebenarnya tengah dalam kegalauan akan jadi dirinya.

“Semua orang yang mengalami LGBT, awalnya mereka mengalami kegalauan,” tegasnya.

Nah untuk mengatasi itu, menurut dia setiap individu yang mengalami kegalauan LGBT haruslah mencari psikolog untuk berkonsultasi.

“Cuma bedanya ada orang yang masuk ke komunitas itu terus bilang oh ga apa-apa, kita ini minoritas. Kalau itu jawabannya maka hampir 90 persen akan jadi LGBT. Kalau tidak, kalau dua menolak maka dia akan mencari psikolog,” pungkasnya.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSaiqi | Sumber: Rmol.co

 

تعليقات
Loading...