الرئيس جوكوي يصدر قرار بتعيين اللواء جوكو ستيادي رئيسا لوكالة أمن المعلومات (سايبر)

Jokowi Tunjuk Mayjen Djoko Setiadi Jadi Kepala Badan Siber

0 720

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – قام الرئيس جوكو ويدودو (جوكوي) بتعيين اللواء جوكو ستيادي رئيسا لوكالة أمن المعلومات (سيابر) وتم تنصيبه رسمياً في قصر الدولة يوم الأربعاء (3/1).

وصدر الأمر الرئاسي رقم 130P 2017 بخصوص إقالة رئيس وكالة كلمة أمن المعلومات من منصبه وتعيين رئيس وكالة سايبر لأمن المعلومات الجديد. “أقسم بالله أنني سأنفذ كل القوانين والتشريعية السارية بأمانة وصدق” جوكو ستيادي أثناء تأديته القسم يوم الأربعاء (3/1).

وقبل ذلك بيوم، ذكر الرئيس جوكو ويدودو أن هناك حاجة إلى إجراء تغييرات في وكالة سايبر لأمن المعلومات، وذلك من أجل تعزيز دور الوكالة في المستقبل. “إن هذه الوكالة مهمة جدا وتحتاجها الدولة في المستقبل خاصة في توقع التطور السريع في مجال المعلوماتية”. بحسب الرئيس أثناء متابعته لمشروع قطار مطار سوكارنو-هاتا فى محطة سوديرمان بارو يوم الثلاثاء (2/1).

واستنادا إلى البيان الصحفي من أمانة الوزراء بتاريخ 30 ديسمبر 2017، وقد أمر الرئيس بأنّ تتبع وكالة أمن المعلومات مباشرة إلى رئاسة الجمهورية، حيث استحدث لها منصب نائب الرئيس للوكالة كعنصر من عناصر الهيكل الإداري.

وتقول السيرة الذاتية للمدير الجديد جوكو ستيادي ، أنه كان يشغل المنصب حتى عام عام 2011 لمّا كانت إدارات :وكالة كلمة سر الدولة تحت وكالة سايبر وكلمة سر الدولة الوطنية. واستنادا إلى المعلومات عدة مصادر، فالرئيس الجديد تخرج من المدرسة الثانوية في عام 1977، ومن ثم درس جوكو ستيادي في أكاديمية كلمة سر الدولة وتخرج في عام 1980.

بعد التخرج من هذه الأكاديمية واصل تعليمه العسكري الوطني الإندونيسي وتخرج في عام 1981. وعندما كان في رتبة الملازم الثاني، تم تعيين جوكو ستيادي في كليمنتان الغربية لمدة ثمان سنوات. ولجوكو ستيادي وقد واتته فرصة وظيفية في وزارة الخارجية. وفي عام 1990 كان قد تخرج بنجاح وتم توظيفه في مركز الاتصالات بوزارة الخارجية.

بعد ذلك، حصل على دورة خارجية في تركيا لحوالي 4.5 سنوات. ومن ثم تم تعيينه في بوسينتلاد، واستمر في المركز العسكري الإقليمي في ميدان، ثم تم تعيينه لفترة وجيزة كعضو في قوة الأمن الرئاسي.

خلال مسيرته المهنية، نال جوكو فرصة للدراسة في الأكاديمية العسكرية للقوات البرية لمدة 11 شهرا، ومن ثم أصبح أحد أعضاء قوة الأمن الرئاسي لمدة أربعة سنوات. واستنادا إلى أوامر رئيس وكالة كلمة سر الدولة في ذلك الوقت تم تعيينه في هذه الوكالة باعتباره موظفا حكوميا.

ابتداءً من منصب مدير أمن الإشارات، أصبح مدير أمن الإشارات في “سيسينغ”. ومنها أحيل للتقاعد وهو في منصب نائب الأمن لكلمة السر بينغانديان (النائب الثاني) بعد إقالة سلفه حل محله جوكو ستيادي. وفي عام 2008، تقاعد نخروي رملي من منصب رئيس وكالة كلمة سر الدولة وحل محله ويريونو بوديهارسو. حتى وصل الأمر بتكليفه بالأمر الرئاسي (كيبريس)، الحالي.

المترجم: لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر: صحيفة ريفوبليكا

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Presiden Joko Widodo (Jokowi) menunjuk Mayor Purn Jenderal Djoko Setiadi sebagai Kepala Badan Siber dan Sandi Negara (BSSN). Pelantikan Djoko dilakukan di Istana Negara, Rabu (3/1).

Melalui surat keputusan presiden (Keppes) Nomor 130 P 2017 tentang Pemberhentian dengan Hormat Kepala Lemsaneg dan Pengangkatan Kepala Badan Siber dan Sandi Negara. “Demi Allah saya bersumpah akan menjalankan segala peraturan perundang-undangan dengan selurus-lurusnya,” ujar Djoko ketika dilantik, Rabu (3/1).

Sehari sebelumnya, Presiden Joko Widodo menyebut bahwa perubahan terkait BSSN diperlukan dalam rangka penguatan peran dan fungsi BSSN ke depannya. “Ini adalah sebuah badan yang sangat penting dan ke depannya sangat diperlukan oleh negara terutama dalam mengantisipasi perkembangan dunia siber yang pertumbuhannya cepat sekali,” ujarnya usai menjajal kereta Bandara Soekarno-Hatta di Stasiun Sudirman Baru, Selasa (2/1).

Berdasarkan siaran pers dari Sekretariat Kabiner pada 30 Desember 2017, selain menjadikan BSSN langsung berada di bawah presiden, di dalam lembaga tersebut kini juga terdapat jabatan wakil kepala sebagai unsur pimpinan.

Sebelumnya Djoko adalah Kepala Lembaga Sandi Negara (Lemsaneg) Indonesia. Dia menjabat Lemsaneg sejak 2011 hingga saat ini sebelum Lemsaneg dilebur dalam BSSN. Berdasarkan informasi dari berbagai sumber yang dihimpun, ketika lulus sekolah menengah atas pada 1977, Djoko mendaftar ke Akademi Sandi Negara (AKSARA) dan lulus tahun 1980.

Usai menamatkan akademi ini beliau kemudian mengikuti pendidikan TNI dan lulus tahun 1981. Ketika masih berpangkat Letnan Dua, Djoko ditugaskan ke Kalimantan Barat selama kurang lebih delapan tahun. Djoko Setiadi memperoleh kesempatan untuk mengikuti penugasan di Kementrian Luar Negeri. Pada 1990, beliau berhasil lulus dan ditempatkan di Pusat Komunikasi Kementrian Luar Negeri.

Setelah itu, ia mendapatkan penugasan di Turki selama kurang lebih 4,5 tahun. Beliau lalu ditugaskan di Pusintelad, yang dilanjutkan di Kodam I/BB di Medan, lalu sempat ditugaskan sebagai anggota Pasukan Pengaman Presiden (Paspampres).

Dalam perjalanan karirnya, Djoko berkesempatan bersekolah di SESKOAD selama 11 bulan dan ditempatkan di Paspampres selama emapt tahun. Berdasarkan perintah dr Kepala Lemsaneg saat itu, beliau pindah tugas ke Lemsaneg dan kembali mengabdikan diri di lembaga tersebut.

Diawali di Direktorat Pengamanan Sinyal, beliau menjadi Direktorat Pengamanan Sinyal di Ciseeng. Tak lama berselang, Deputi Pengaman Persandian (Deputi II) mencapai masa pensiun dan digantikan oleh Djoko Setiadi. Pada 2008 Nachrowi Ramli yang saat itu menjabat sebagai Kepala Lemsaneg saat itu pensiun dan digantikan oleh Wiryono Budiharso. Setelah itu, melalui Keputusan Presiden (Keppres), Djoko Setiadi akhirnya untuk memimpin Lemsaneg.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSaiqi | Sumber: ROL

 

تعليقات
Loading...