إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

في خطوة مفاجئة، الرئيس السوري يعلن انه سيلتقي كيم جونغ أون في كوريا الشمالية

Presiden Suriah Akan Kunjungi Kim Jong-un di Korut

0 338

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – خطط الرئيس السوري بشار الأسد لزيارة كوريا الشمالية ويلتقي مع الرئيس كيم جونغ أون. وفقا لوكالة الأنباء المحلية، فإن الاجتماع سيعقد في بيونغ يانغ.

“سأزور جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وأجتمع مع كيم جونغ أون”. قال بشار الأسد لوكالة الأنباء المركزية الكورية (كونا) يوم الأحد (3/6).

ذكرت رويترز، إذا كان الاجتماع صحيحًا، فسيكون الأسد أول زعيم دولة يزور كيم جونغ أون في بيونغ يانغ. منذ سيطرته على الحكم الكوري الشمالي من والده – كيم جونغ إيل في عام 2011 – لم يجتمع كيم جونغ أون قط مع أي زعيم دولة آخر في كوريا الشمالية.

“ان العالم سيرحب بهذا الحدث الاستثنائي فى شبه الجزيرة الكورية الذى يمنح ميزة سياسية استثنائية لكيم جونغ اون”. نقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية عن محادثات الأسد مع السفير الكورى الشمالى مون جونج نام.

العلاقات بين كوريا الشمالية وسوريا معروفة بعلاقات دبلوماسية دافئة. لقد أقامت كوريا الشمالية علاقات جيدة مع سوريا منذ عام 1966 وافتحت سفارتها في دمشق، بينما افتتحت سوريا سفارتها في بيونغ يانغ عام 1969.

وذكر أن سوريا وكوريا الشمالية قامتا بالتعاون المتبادل في المجال العسكري. بدأ التعاون العسكري الوثيق عندما أرسلت كوريا الشمالية نحو 530 جنديًا من بينهم طيارين وسائقي الدبابات والصواريخ إلى سوريا في الصراع العربية الصهيوني في أكتوبر 1973.

“ستدعم الحكومة السورية بشكل كامل في جميع السياسات والاجراءات الخاصة بقيادة كوريا الشمالية وندعم تطور العلاقات الودية دائما مع كوريا الشمالية.” قال الأسد.

أصبح إعلان الأسد عن لقاءه المزمع مع كيم جونغ أون أكثر دفئا لأنه سيحدث قبل أسبوع من القمة بين كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب في سنغافورة يوم 12 يونيو.

لكن حتى الآن، لم يعط مكتب الرئاسة السوري معلومات رسمية تتعلق بزيارة الأسد إلى كوريا الشمالية.

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر:  كومباران


Jakarta, Indonesiaalyoum.com –  Presiden Suriah Bashar al-Assad berencana akan mengunjungi Korea Utara dan bertemu dengan Presiden Kim Jong-un. Menurut laporan kantor berita lokal setempat, pertemuan itu akan berlangsung di Pyongyang.

“Saya akan mengunjungi Republik Rakyat Demokratik Korea Utara dan bertemu dengan Kim Jong-un,” kata Bashar al-Assad kepada kantor berita KCNA, Minggu (⅗).

Dilansir Reuters, jika pertemuan itu benar terjadi, maka Assad akan menjadi pemimpin dunia pertama yang mengunjungi Kim Jong-un di Pyongyang. Sejak mengambil alih kekuasaan Korut dari Ayahnya–Kim Jong-il pada tahun 2011–Kim Jong-un belum pernah bertemu dengan pemimpin negara lain di dalam negara Korut.

“Dunia akan menyambut peristiwa luar biasa di Semenanjung Korea yang membawa tentang kepemimpinan politik yang luar biasa dari Kim Jong-un,” bunyi KCNA mengutip pembicaraan Assad dengan Duta Besar Korut Mun Jong-nam.

Hubungan antara Korut dan Suriah dikenal memiliki hubungan diplomatik yang cukup hangat. Korut menjalin hubungan baik dengan Suriah sejak tahun 1966 dan membuka kedutaan besarnya di Damaskus, sedangkan Suriah membuka kedutaannya di Pyongyang pada tahun 1969.

Pun ketika Suriah dan Korut disebut juga saling kerja sama di bidang militer. Kerja sama militer yang erat itu dimulai ketika Korut mengirim sekitar 530 tentara termasuk pilot, supir tank, dan rudal ke Suriah dalam perang Arab-Israel pada Oktober 1973.

“Pemerintah Suriah akan sepenuhnya mendukung semua kebijakan dan langkah-langkah kepemimpinan Korut dan selalu memperkuat dan mengembangkan hubungan persahabatan dengan Korut,” kata Assad.

Pengumuman Assad tentang rencana pertemuannya dengan Kim Jong-un menjadi hangat karena akan terjadi sekitar sepekan sebelum pertemuan tigkat tinggi antara Kim Jong-un dengan Presiden Amerika Serikat Donald Trump di Singapura pada 12 Juni mendarang.

Namun hingga kini, Kantor Kepresidenan Suriah belum memberikan keterangan resminya terkait rencana kunjungan Assad ke Korut.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi | Sumber: Kumparan

تعليقات
Loading...
Click Me