بحسب شهود عيان الجانية في انفجار الكنيسة الإندونيسية أم تحمل طفلين

Pelaku bom bunuh diri di GKI Surabaya seorang ibu bawa 2 balita

0 681

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – قال شهود عيان ان المتهمة في انفجار الكنيسة المسيحية الإندونيسية سورابايا، شارع ديبونيغورو، كانت أم تحمل الطفلين. وقع الإنفجار في الساعة 7:45 توقيت غرب إندونيسيا. وأسفر عن قتل ثلاثة أشخاص مباشرة في المكان.

قال نائب رئيس شرطة مدينة سورابايا، العقيد بيني برامونوا، غير الجناة الثلاثة، أصيب المواطنون بجروح خطيرة في الحادث.

“مازلنا نحقق في هوية الجناة”. قال بيني.

إقرأ ايضا: انفجارات في سورابايا وقعت في ثلاث كنائس

حتى الآن، ما زالت الشرطة تقوم بإخلاء جثث الضحايا المنتشرة في ساحة الكنيسة المسيحية في الشارع ديبونيغورو بسورابايا.

<ووفقا لمعلومات الشهود التي جمعتها الشرطة، إن الأم التى تحمل الطفلين حاولت الدخول إلى قاعة العبادة بالكنيسة في الشارع ديبونيغورو، شارع سورابايا حوالي الساعة 7:45 توقيت غرب إندونيسيا./p>

في ذلك الوقت لم تبدأ العبادة في الكنيسة المسيحية الإندونيسية. وفقاً للجدول الزمني، ستتم العبادة في الساعة 08.00 توقيت غرب إندونيسيا.

وعندما حاولت الأم مع طفليها الدخول إلى قاعة العبادة منعها رجال الأمن في مدخل الكنيسة في الشارع ديبونوغورو، سورابايا، قبل تنفيذ الانفجارات الثلاثة في ساحة الكنيسة.

“ورجل الأمن الذي منعها أصيب بجروح خطيرة،” قال بيني.

حتى يتم نشر هذا الخبر، ما زالت الشرطة تجمع البيانات عن الضحايا.

سجلت شرطة مدينة سورابايا حوالي الساعة 8:00 صباح اليوم تفجير انتحاري في ثلاثة مواقع من الكنائس.

“والمؤكد أن هناك ثلاثة مواقع من الكنائس التي تعرضت للهجوم من قبل الانتحاريين، بالإضافة إلى الكنيسة المسيحية الإندونيسية في الشارع ديبونيغورو، وقع الانفجار أيضا على الكنيستين الآخرتين في شارع نغاغيل ماديا وشارع أرجونو بسورابايا،” قال.

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر: صحيفة مرديكا

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Pelaku bom bunuh diri di GKI Surabaya, Jl Diponegoro, diduga dilakukan seorang ibu yang membawa dua balita. Serangan itu terjadi pukul 7.45 WIB. Ketiganya tewas seketika di lokasi kejadian.

Wakil Kepala Kepolisian Resor Kota Besar (Wakapolrestabes) Surabaya Ajun Komisaris Besar Polisi Benny Pramono mengatakan selain ketiga pelaku, tiga orang warga terluka parah dalam peristiwa tersebut.

“Kami masih selidiki identitas pelaku,” ujarnya.

Hingga saat ini polisi masih mengevakuasi jasad para pelaku yang tercecer di halaman GKI Jalan Diponegoro Surabaya.

Menurut keterangan saksi yang dihimpun polisi, seorang ibu dengan menggandeng dua orang anak usia balita memaksa memasuki ruang kebaktian di GKI Jalan Diponegoro Surabaya pada sekitar pukul 07.45 WIB.

Saat itu kebaktian di GKI Jalan Diponegoro Surabaya belum dimulai. Menurut jadwal, kebaktian akan berlangsung pada pukul 08.00 WIB.

Ibu dan dua anaknya yang berupaya masuk ke ruang kebaktian ini sempat dihalau oleh seorang sekuriti di pintu masuk GKI Jalan Diponegoro Surabaya, sebelum kemudian ketiganya meledakkan diri di halaman gereja.

“Sekuriti yang menghalaunya adalah salah satu korban yang terluka parah,” ucap Benny.

Hingga berita ini diturunkan, polisi masih melakukan pendataan terhadap para korban.

Polrestabes Surabaya mencatat pada sekitar pukul 08.00 WIB tadi pagi bom bunuh diri meledak di tiga lokasi gereja.

“Sementara ini yang pasti ada tiga lokasi gereja yang diserang oleh pelaku bom bunuh diri, selain di GKI Jalan Diponegoro, dua lainnya adalah gereja di Jalan Ngagel Madya dan Jalan Arjuno Surabaya,” katanya.

Translated by: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi | Source: Merdeka 

تعليقات
Loading...