إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

شاهد صامت على تاريخ باليمبانج الذي تم إهماله الآن

Saksi Bisu Sejarah Palembang yang Kini Tak Terurus

- الإعلانات -

0 321

 

جاكرتا، إندونيسيا اليوم–  كثير من الأدلة التاريخية التي يمكن رؤيتها في مدينة باليمبانج. ولكن لم يعد هناك علاج والوضع يخوف.

أصبحت مدينة باليمبانج واحدة من المدن التي احتلتها اليابان من قبل. واحد من الأدلة التاريخية هو الكهف الياباني.

يقع الكهف الياباني في شارع   AKBP  حاج عمر , خلف سوق كيلومتر5 مدينة باليمبانج . على الحدود الفارغة من حوالي 2 هكتار ، لا يزال الكهف قائما .

حاليا ، يبدو أن كهف اليابان في باليمبانج مليء بالعشب والشجيرات لأنه لا يوجد مراقبة. داخل الكهف تبدو مليئة بالقمامة والرائحة.

اقرأ أيضأ: متى تذهب إلى سوبوسير, راجا أمبات المصغرة في سولاويسي

ووفقا لسكان محليين حول الموقع ، كان الكهف الياباني في باليمبانج يستخدم سابقا كمخبأ للجيش الياباني. حتى يوصف  بأنه متصل بمدخل بالقرب من مستشفى تشاريتاس و حصن كوتو باساك .

وفقا للقصة التاريخية ، يتم توصيل كهف في كيلومتر 5 مباشرة إلى الباب تشاريتاس و حصن كوتو باساكو تكون المسافة حوالي 4-5 كيلومترات ، لكن الآن لا أحد يجرؤ على محاولة العبور قال أحد السكان ، أدري عند التحدث مع ديتيك السياحية  ، الاثنين 9/4/2018 “.

انطلاقا من موقع هذا الكهف الياباني الذي يقع على تلة صغيرة وسط الكثافة السكانية ، فإن هذا الموقع مناسب كمركز للدفاع ويطارد العدو بدقة.  بل من الصعب جدا رصد المسافة من بعيدة.

اقرأ أيضأ: ثناء وزيرة مُؤَسَّسَةُ العَمَلِ الحُكُومِيِّ على قرية دوريان بانيووانجي

للأسف، فإن كهف اليابان له بابان ولم يعد يتم الاحتفاظ بالملجأ. بالإضافة إلى الشجيرات والروائح ، توجد على الجدران الكثير من الجرافيتي من أيدي الجاهلين

سطح هذا الكهف الياباني يتفكك عمدا من قبل السكان كإضاءة بانكر وممر كهف.  في الغالب لا يزال السكان في الجوار يزورونه ويلتقطون الصور فقط. ولكنهم يخشون أن يدخلوا.

على الرغم أنه لا توجد كائنات مرئية من الآثار اليابانية في الكهف ، ولكن هناك حواجز قياس 2×3 متر غرفة لا تزال سليمة. فبالطبع,  يجب أن يكون هذا الكهف من مسؤولية الحكومة حتى يمكن الحفاظ عليها بشكل جيد.

اقرأ أيضأ: رؤية بيليتونج من منارة جزيرة لينغواس

علاوة على ذلك ، تصبح هذه الأصول التاريخية دليلاً قاتماً على الماضي قبل استقلال إندونيسيا.

و أضاف أدري  “أنه يجب أن تكون هذه مسؤولية الحكومة ، إنها أصول تاريخية ،مع الأسف أنها لا تُستخدم ، وإنما مجرد فوهة فقط”.

المترجمة :مايا يونياتي | المحرر: فارس البدر | المصدر: ديتيك

Jakarta, indonesiaalyoum.com – Banyak bukti sejarah yang bisa dilihat di Kota Palembang. Namun ada yang tak lagi dirawat dan kondisinya memprihatinkan.

Kota Palembang menjadi salah satu kota yang pernah dijajah Jepang. Salah satu bukti sejarah itu adalah Gua Jepang.

Lokasi Gua Jepang Palembang berada di Jalan AKBP H.Umar atau tepat di belakang pasar KM 5 Kota Palembang. Di atas lahan kosong sekitar 2 hektare itu, gua itu tampak masih berdiri kokoh.

Saat ini, tampak Gua Jepang Palembang sudah dipenuhi rumput dan semak belukar karena tak ada perawatan. Pada bagian dalam terlihat gua dipenuhi sampah dan bau tak sedap.
Menurut cerita warga sekitar lokasi, Gua Jepang Palembang dahulunya digunakan sebagai tempat persembunyian tentara Jepang. Bahkan disebut-sebut terhubung dengan pintu masuk di dekat RS Charitas dan Benteng Kuto Basak (BKB).

“Kalau cerita sejarah memang Gua di KM 5 ini terhubung langsung dengan pintu di Charitas dan BKB. Jaraknya sekitar 4-5 kilometer, tapi sekarang sudah tidak ada yang berani coba melintasi,” kata salah satu warga, Adri saat berbincang dengan detikTravel, Senin (9/4/2018).

Dilihat dari posisi Gua Jepang Palembang yang berada diatas bukti kecil di tengah padatnya penduduk, lokasi ini memang cocok sebagai pusat pertahanan dan tepat mengintai musuh. Bahkan sangat sulit untuk dipantau dari kejauhan.

Sayang, Gua Jepang Palembang yang memiliki dua pintu dan sebuah bunker itu sudah tak lagi terurus. Selain semak dan bau tak sedap, pada bagian dinding terdapat banyak coretan dari tangan jahil yang tidak bertanggung jawab.

Pada bagian atap Gua Jepang Palembang terlihat sengaja dilubangi warga sebagai pencahayaan Bunker dan lorong gua. Warga sekitar sebenarnya masih sering datang untuk sekadar berkunjung dan berfoto tetapi takut jika harus masuk ke dalam.

Meski tidak terlihat adanya barang-barang peninggalan Jepang di dalam gua, tetapi ada sekat-sekat kamar berukuran 2×3 meter tampak masih utuh. Tentu tidak terurusnya Gua Jepang Palembang saat ini harus menjadi tanggung jawab pemerintah dan warga setempat.
Apalagi aset sejarah ini menjadi bukti kelamnya masa lampau sebelum Indonesia merdeka.

“Seharusnya ini menjadi tanggung jawab pemerintah. Sayang kan, ini aset sejarah tetapi tidak dimanfaatkan, tidak dirawat dan hanya menjadi semak belukar begitu saja,” sambung pria berusia 45 tahun ini.

Penerjemah: Maya Yuniati | Editor: Fares alBadr | Sumber: Detik.com

 

(10)

تعليقات
Loading...
Click Me