إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

مشاعر الشوق والألفة تلتحم في ملتقى خريجي الجامعات المغربية في إندونيسيا

0 274

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – عقدت جمعية خريجي الجامعات المغربية في إندونيسيا (HIMAMI) لقاء الشوق والود لأحبابها بمناسبة الاحتفال بعيد الفطر المبارك عام 1440 هـ وتنصيب أعضاء المجلس الإداري الجدد للجمعية، الأحد 30 يونيو 2019 في مقر الجمعية في جنوب جاكرتا العاصمة.

حضر اللقاء السفير الأسبق لجمهورية إندونيسيا لدى المملكة المغربية الشقيقة، السيد توساري ويجايا وحرمه، وثلة من أحباب الجمعية الذين أتوا من شرق إندونيسيا جزيرة سولاويسي إلى أقصى غربها من إقليم أتشيه بجزيرة سومطرة الإندونيسية.

وألقى رئيس الجامعة الإسلامية الحكومية إمام بونجول في بادانج إقليم سومطرة الغربية، وهو من خريج جامعة القرويين العريقة، الدكتور إيكا بوترا ورمان، محاضرة علمية فى المناسبة تحت موضوع “القضية الوسطية : تجربة إندونيسيا والمغرب” تناول فيها عن قيم الوسطية الإسلامية وتجربة إندونيسيا والمغرب المتميزة بتاريخ البلدين وجهودهما في الحفاظ ونشر القيم الإسلامية الوسطية والسمحة في عالم تواجهه تحديات التطرف والعنف والتشدد.

في حين أكد الرئيس العام لجمعية خريجي الجامعات المغربية في إندونيسيا، الدكتور محمد إلياس مروال، وهو أيضا من خريجي جامعة القرويين بفاس، في كلمته على أهمية دور خريجي الجامعات المغربية في إندونيسيا في توطيد جسر التعاون الحضاري بين البلدين داعيا جميع أحباب الجمعية إلى بذل الجهود المشترك من أجل ترجمة التعاون القائم إلى المجالات الملموسة، لا سيما المجالات العلمية والثقافية والسياسية والاقتصادية، للنهوض بمستقبل علاقات البلدين والشعبين الشقيقين.

قد يهمك أيضا: معهد “تعليم اللغة العربية” لغير الناطقين بها بأم القرى يدرب 40 معلماً من السنغال وإندونيسيا

وقد اكتمل الحفل بمحادثة شوق بين أحباب الجمعية الذين لم يلتقوا بعضهم البعض منذ سنين رفقة ألذ الأطباق المغربية مثل طاجين اللحم والدجاج وحريرة وغيرها.

يشار أن جمعية خريجي الجامعات المغربية في إندونيسيا تم إعلان تأسيسيها من قبل سفير صاحب الجلالة السابق لدى جمهورية إندونيسيا، السيد محمد مجدي، في مناسبة احتفال البلاد بعيد العرش المجيد في 30 يوليو 2009 في جاكرتا. وقد تولى رئاسة الجمعية في أول مرة الدكتور أحمد رضا، خريجي جامعة محمد الخميس أكدال الرباط. وتضم الجمعية حاليا أكثر من 200 خريجين من مختلف الجامعات المنتشرة في أرض المملكة المغربية المحبوبة ويتولون حاليا المناصب الهامة فى المؤسسات والجامعات الحكومية والأهلية وغيرها.

تعليقات
Loading...
Click Me