إندونيسيا تتوقع ارتفاع حاجياتها من الغاز الطبيعي المسال إلى خمسة ملايين طن سنويا بحلول 2020

0 669

جاكرتا- منارة/إندونيسيا اليوم- توقعت شركة النفط والغاز الاندونيسية “برتامينا”، التي تملكها الدولة، اليوم الثلاثاء، ارتفاع الطلب المحلي على الغاز الطبيعي المسال (Liquefied Natural Gas (LNG  إلى 5 ملايين طن سنويا بحلول عام 2020.

وأوضح المدير العام لشركة “برتامينا” عريف باسوكي، في تصريح للصحافة، أن الطلب على الغاز الطبيعي سيتضاعف خلال الخمس سنوات المقبلة، مشيرا إلى أن إندونيسيا ستلجأ إلى استيراد حاجياتها خاصة بعد إعلان شركة “شيفرون كورب” عن تأجيل موعد استغلال مشروع لاستخراج الغاز في المياه العميقة بمضيق ماكاسار شمال إندونيسيا.

وأضاف باسوكي أن “برتامينا” كانت تتوقع استغلال الغاز الطبيعي المسال المستخرج من مشروع مضيق ماكاسار أوائل سنة 2016، “إلا أن هذا التأجيل الذي قد يدوم عامين أو ثلاثة أعوام يحتم اللجوء إلى استيراد الغاز الطبيعي المسال”، مبرزا أن إندونيسيا ستحتاج إلى استيراد 1،5 مليون طن من الغاز ، ككمية إضافية سنويا.

وأكد أن شركة “برتامينا” بدأت بالفعل في التفاوض مع بعض الموردين حول امكانية استيراد الكميات التي تحتاجها السوق المحلية.

وأشار في هذا السياق إلى أن “برتامينا” تتوقع أن يبلغ حجم الطلب المحلي للغاز الطبيعي المسال في إندونيسيا سنة 2015 حوالي مليوني طن وأن الشركة بصدد وضع اللمسات الأخيرة على صفقة لشراء 2،4 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال سنويا دون أن يعطي توضيحات حول الموردين، معربا عن الأمل في أن تتم هذه الصفقات قبل نهاية العام. تجدر الإشارة إلى أن اندونيسيا كانت عضو منظمة الدول المصدرة للنفط ورابع أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، إلا أن تراجع انتاج النفط والغاز وارتفاع الطلب المحلي بفعل الحركة الصناعية التي تعرفها البلاد أدى إلى لجوء إندونيسيا إلى استراد حاجياتها وتكثيف عمليات التنقيب عن النفط والغاز في المياه الاقليمية. 

تعليقات
Loading...