إندونيسيا تؤكد على أهمية التكنولوجيا النووية

0 538

جاكرتا-مينا/إندونيسيا اليوم- صرح مبعوث اندونيسي ان بلاده سوف تستمر في الاستفادة من التكنولوجيا النووية لدعم مشروعات التنمية في مجال الزراعة، والصحة، والصناعة، والبيئة.

وقال السفير الاندونيسي لدى النمسا” راشمات بوديمان” خلال المؤتمر العام 58 لوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) الذي إنعقد في فيينا من (22-26 سبتمبر)، أن إندونيسيا قد أقرت بأهمية التكنولوجيا النووية، لذلك سيكون تطوير البنية التحتية مطلوبا لإنشاء محطة للطاقة النووية.

مثل اندونيسيا في المؤتمر العام للوكالة،” بوديمان “وهو من بين الخبراء الدوليين بشأن النفايات المشعة لتسليط الضوء على استخدام العلم والتكنولوجيا في تطوير حلول آمنة ومستدامة لإدارة النفايات النووية.

ووفقا لبيان صحفي صادر عن الوكالة الدولية فإن التكنولوجيا النووية مفيدة لكثير من المجالات، بما في ذلك الصحة، والزراعة، وتوليد الطاقة والصناعات التحويلية.

ذكر أن النفايات المشعة الناتجة عن هذه العمليات يمكن أن تدار بشكل آمن من خلال منهجية قوية ومستدامة، والتي من شأنها أن لا تشكل أي خطر على الناس أو البيئة، الآن أو مستقبلا.

وقال المدير العام للوكالة الدولية لطاقة الذرية “يوكيا امانو”:الأمر متروك لكل بلد لضمان الإدارة السليمة والتخلص من النفايات النووية، ولكن يمكن للبلدان أن تستفيد كثيرا من كل تجارب الآخرين. وتوفير المنتدى الذي يمكن البلدان من تبادل الخبرات وأفضل الممارسات هو أحد الأدوار الرئيسية لوكالة الدولية لطاقة الذرية “.

وفي الوقت نفسه،قال “بوديمان” في المناقشة العام للمؤتمر، ان اندونيسيا قد أصدرت تقريرها عن توقعات الطاقة النووية (INEO) في أغسطس باعتباره واحد من المراجع الوطنية لبناء محطة للطاقة النووية في البلاد.

ولاحظ أنه إستنادا إلى وثيقة INEO، فقد وجدت اندونيسيا أنه من الضروري بناء محطة للطاقة النووية لتلبية الطلب الوطني على الطاقة.
وأضاف، فقد أجرت الحكومة دراسة شاملة، بما في ذلك دراسة الموقع في جزيرة بانجكا حيث سيتم بناء محطة للطاقة النووية.

تعليقات
Loading...