أخبار اقتصادية من إندونيسيا

0 426

جاكرتا– إندونيسيا اليوم– أعلن مصدر بوزارة الزراعة الإندونيسية أن المزارع المخصصة لتربية الأسماك والأحياء المائية بإندونيسيا مكنت من إنتاج 14 مليون و520 ألف طن من الأحياء المائية خلال سنة 2014.

وأضاف المصدر ذاته أن الهيئة المكلفة بتدبير القطاع تطمح إلى تطوير الإنتاج من خلال إنشاء أحواض جديدة لتربية الأحياء المائية في مناطق المياه العذبة وكذا المناطق المحاذية للبحر.

 وقال إن اندونيسيا تسعى إلى رفع الإنتاج ليصل إلى 18 مليون طن من الأحياء المائية في أفق نهاية 2015، معربا عن تفاؤله لتحقيق هذا الهدف بتعاون مع الدول المجاورة وخاصة الأعضاء في شبكة آسيا – المحيط الهادئ لمراكز تربية الأحياء المائية.

وأشار المسؤول الإندونيسي إلى أن بلاده تمكنت من تعزيز قدراتها في المجال لتصبح إحدى أكبر دول العالم في مجال تربية الأحياء المائية .

================= – أطلق الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، أمس الثلاثاء، مخططا وطنيا لإنتاج الطاقة الكهربائية يشمل إنشاء عدد من المحطات لتوليد 35 ألف ميغاوات بهدف تلبية الطلب المتزايد على الكهرباء في البلاد.

 وأكد الرئيس الإندونيسي، في كلمة بالمناسبة، أن هذا المخطط لا يستجيب لكل حاجيات البلاد ولكنه يفي بجزء كبير من المتطلبات، مشيرا إلى أن هذا المخطط يشكل “بداية الطريق” لتلبية حاجيات الأعداد الهائلة من السكان الذين يعانون من العجز الحاصل في التزود بالكهرباء.

وأضاف أن إندونيسيا لا تتوفر، بعد 70 سنة من الاستقلال، إلا على محطات لإنتاج 30 ألف ميغاوات، مبرزا أن المخطط الذي أطلق أمس سيمكن من إنتاج 35 ألف ميغاوات في مدة أقصاها خمس سنوات.

وأعرب الرئيس الإندونيسي عن أمله في أن يتم في المستقبل تطوير محطات تعتمد على مصادر الطاقة الجديدة مثل طاقة الرياح والطاقة الحرارية الأرضية والطاقة المائية والزيت النباتي.

وأشارت الحكومة الإندونيسية إلى أن بناء المحطات الجديدة لتوليد الكهرباء، في 210 موقعا، ستوفر فرص عمل ل 650 ألف شخص وفرص عمل غير دائمة لثلاثة ملايين شخص.

================= – أفاد مركز الإحصاء الإندونيسي بأن معدل نمو الاقتصاد في إندونيسيا سجل تراجعا خلال الربع الأول من السنة الجارية بالمقارنة مع الربع الأخير من السنة الماضية.

وأوضح المركز، في بلاغ نشر اليوم بجاكرتا، أن الناتج المحلي الإجمالي، في أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا، سجل، خلال الربع الأول من السنة الحالية نموا بنسبة 4,71 في المائة، فيما بلغت هذه النسبة خلال الربع الأخير من العام الماضي 5,01 في المائة.

وأرجع المركز أسباب هذا الانخفاض إلى تباطؤ الطلب على الصادرات الإندونيسية وانخفاض أسعار النفط.

================= – أعلنت ممثلية الاتحاد الأوروبي بجاكرتا أن خطة التعاون الإنمائي بين الاتحاد الأوروبي واندونيسيا ستركز بالأساس على التنمية البيئية والاجتماعية ومكافحة الاحتباس الحراري.

وأوضحت ممثلية الاتحاد، في بلاغ صدر بجاكرتا، أنه تم الشروع في إعداد برنامج للتعاون في هذا الاتجاه منذ 2014 بشكل يخصص 60 في المائة من حجم التعاون لمجالات البيئة ومكافحة الاحتباس الحراري والتنمية الاجتماعية.

وأشار البلاغ إلى أن البرنامج سيعمل على تحسين التنوع البيولوجي والإدارة المستدامة للأراضي وبناء القدرات في مجال خفض الانبعاثات الكربونية.

وخصص الاتحاد الأوروبي، خلال سنة 2014، حوالي 570 مليون أورو للمساعدات على التنمية في اندونيسيا شملت قطاعات التعليم والبنية التحتية والأمن الغذائي والصرف الصحي والتعاون الاقتصادي والحكم الرشيد. (أنس/د/دي/زس/منارة)

د/دي/زس

تعليقات
Loading...