استطلاع يظهر قلق الشركات الصينية بشأن بيئة أعمال أقل ترحيبا بالولايات المتحدة

0 441

واشنطن، إندونيسيا اليوم – أظهرت نتائج استطلاع صدرت  أمس الاثنين (10/06) عن غرفة التجارة العامة الصينية بالولايات المتحدة أن الشركات الصينية التي تقيم أعمالا تجارية في الولايات المتحدة لديها تخوفات واضحة بشأن تحول بيئة الأعمال في البلاد إلى حالة “أقل ترحيبا” نتيجة الاحتكاكات التجارية بين الجانبين.

وقالت الغرفة في تقرير استقصاء الأعمال السنوي 2019 إن تزايد السياسات الحمائية في الولايات المتحدة أسفر عن حرب تجارية مع الصين وعن تقلص الاستثمارات الواردة منها.

وقال تشن شيوي، رئيس الغرفة، “الخوف واضح بشأن أن الحرب التجارية تخلق بيئة أعمال أقل ترحيبا بالشركات الصينية. هذه الشكوك بشأن بيئة الأعمال تضعف ثقة الأعضاء في غرفتنا وتثبطهم عن إقامة المزيد من الاستثمارات في الولايات المتحدة.”

وبحسب غرفة التجارة العامة الصينية، ومقرها نيويورك، فإن الاستثمار الأجنبي المباشر في الولايات المتحدة، الذي بدأ “نموه المطرد” في 2013 ووصل الذروة في 2016 و2017، قد انخفض بشدة في 2018 و2019.

وأشار التقرير إلى أن القطاعات الثلاثة التي جاءت في صدارة الشركات التي تجاوبت مع الاستطلاع غطت الصناعات والطاقة والمؤسسات المالية، أما القطاعات الأخرى التي شاركت في الاستطلاع من أعضاء غرفة التجارة فتشمل السلع الاستهلاكية الكمالية والمواد والعقارات والرعاية الصحية والسلع الاستهلاكية الأساسية وتكنولوجيا المعلومات وخدمات الاتصالات.

وأظهر المسح أن ما نسبته نحو 47 بالمئة من الشركات التي شاركت في الاستطلاع قالت إن عائداتها في 2018 بقيت على حالها مقارنة بعام 2017، بينما زادت عائدات 20 بالمئة من الشركات بنسبة 20 بالمئة، فيما انخفضت عائدات 7 بالمئة من الشركات بأكثر من 20 بالمئة.

وأوضح التقرير أنه في الوقت الذي يتزايد فيه الحماس لتطوير صناعة التكنولوجيا الفائقة في الصين، فإن هناك تحديا جديدا يواجه الشركات الصينية في إقامة أعمال تجارية في الولايات المتحدة يتمثل في ” الامتثال للقوانين الجديدة، المتضاربة غالبا، الخاصة بحماية البيانات والخصوصية.” (شينحوا)

تعليقات
Loading...