إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

الأطباق الإندونيسية الشهيرة تصل إلى البرتغال

Sate dan rendang serta tari Bali di pesta rakyat Portugis

0 184

- Advertisement -

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – اجتمع أهل مدينة سيكسال (Seixal) في البرتغال لتناول الأطباق الخاصة بإندونيسيا في حفل بعنوان المعرفة والثقافة والذوق (Encontro Intercultural Saberes e Sabores) قدمت إندونيسيا أطباق ساتي الدجاج، والتشابشاي (capcay) والريندانغ (rendang) وأيضا الرز المشوي برفقة رقصات الأقنعة من بالي.

يقول أندري نورفيلي موظفي قنصلية الجمهورية الإندونيسية بقسم الترويج الاجتماعي والثقافي بليسابون، الأحد، في حفلة البرتغال سوف نقدم أيضا المقبلات والوجبات الخفيفة كـ بانادا (panada)، أوندي- أوندي (onde-onde)، باكوان (bakwan)، لفائف لومبيا (lumpia)، و ويدانغ سيجانغ (wedang secang).

حضر في الحفلة حوالي 1500 شخص، وأعربوا عن مدى إعجابهم بالأطباق الإندونيسية.

تحدث كارلوس باربوسا، المواطن البرتغالي، عن تميز طعم الأطباق، وقال بأن على الشعب البرتغالي التعرف أكثر على المطبخ الإندونيسي. يرى كارلوس الذي يعمل في مجال الهندسة المعمارية أن المطاعم الإندونيسية لها فرصة ومجال عالي في البرتغال حيث لا لم يوجد بعد مطعم إندونيسي.

الموسيقي روجر فيرنانديس الذي أتى مع أسرته، قال: “لفائف لومبيا (lumpia) من إندونيسيا تختلف عن لفائف تايلاند والصين”. كما حمل معه 15 قطعة من لفائف اللومبيا ليستمتع بها أطفاله.

اقامت حكومة مدينة سيكسال هذه الحفلة الشعبية للمرة 12، وتحتوي على عرض للأطباق الشعبية، ومهرجان الأعمال اليدوية، والعروض الثقافية من جميع البلاد. إندونيسيا قدمت أطباقها الخاصة ورقصة قناع كيراس الخاص بجزيرة بالي التي تحكي عن شخصية فارس شجاع وقوي.

وفي هذه الفرصة صرح محافظ مدينة سيكسال عن مدى تقديره لقنصلية الجمهورية الإندونيسية بليسابون لإبداعها في تقديم الثقافة الإندونيسية. مع وجود هذا الترويج الثقافي، يأمل أن يحفز هذا الفضول لدى الشعب البرتغالي تجاه إندونيسيا، ويعزز الصورة الإيجابية لإندونيسيا في البرتغال.

المترجمة: فتحية غزالي | المحرر: مؤمن مجدي


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Masyarakat kota Seixal di Portugal antusiasme memadati sajian kuliner khas Indonesia dalam pesta rakyat Portugis bertajuk Encontro Intercultural Saberes e Sabores , atau Pertemuan Budaya Rasa dan Pengetahuan, Indonesia selain menyajikan sate ayam, bakmi goreng, dan capcay serta rendang dan nasi bakar juga tari topeng Bali.

Pensosbud KBRI Lisabon, Andre Nurvily kepada Antara London, Minggu, mengatakan dalam pesta rakyat Portugis juga ditampilkan jajanan pasar seperti panada, onde-onde, bakwan, lumpia, dan wedang secang.

Dalam pesta yang dihadiri sekitar 1500 orang, para pengunjung ikut mengekspresikan kekaguman atas kuliner Indonesia.

Carlos Barbosa dari Portugal mengakui keunikan rasa seperti ini, makanan Indonesia perlu lebih dikenal masyarakat Portugis. Carlos, yang berprofesi sebagai arsitek, berpendapat bisnis restoran Indonesia memiliki potensi tinggi di Portugal karena belum adanya kompetitor bisnis tersebut.

Beda lagi dengan Roger Fernandes, musisi yang datang bersama keluarganya. “Lumpia dari Indonesia sangatlah berbeda dengan spring roll dari Thailand ataupun Tiongkok” ujar Roger. Antusiasme Roger terlihat dari lima belas lumpia yang dibeli untuk dinikmati anak-anaknya.

Digelar Pemerintah Kota Seixal untuk kedua belas kalinya, pesta rakyat ini diisi oleh sajian kuliner, pameran kerajian tangan, dan pertunjukan budaya dari berbagai negara. Indonesia sendiri menyajikan kuliner dan mempertunjukkan tarian Topeng Keras dari Bali yang menceritakan tentang karakter ksatria, berani, dan keras.

Dalam kesempatan ini, Wali Kota Seixal menyampaikan apresiasi khusus terhadap KBRI Lisabon atas penampilan ciamik budaya Indonesia. Dengan adanya promosi budaya ini, diharapkan dapat merangsang keingintahuan masyarakat Portugis terhadap Indonesia, dan meningkatkan citra positif Indonesia di Portugal.

 Penerjemah: Fathiyah Gazali | Editor: Momen

(31)

تعليقات
Loading...
Click Me