مذبحة داعش 12 شخصا في العراق

ISIS Bantai 12 Orang Sekeluarga di Irak

0 820

الموصل، إندونيسيا اليوم مجموعة داعش المتشددة ذبحت 12 شخصا في قرية في شمال العراق. قُتل اثنا عشر شخصا، من بينهم نساء وأطفال.

وقال نائب حاكم منطقة صلاح الدين، عمار حكمت، يوم السبت إن مقاتلي داعش المتطرفين هاجموا قرية الفرحاتية في شمال العراق وارتكبوا المجزرة.

قد يهمك: الولايات المتحدة تهدد بعدم بيع طائرات إف -35 إلى تركيا، وإردوغان يلمح بشراكة الناتو

سبب استهداف داعش لعشرات من العوائل غير واضح. ونقل مسؤول في المخابرات العراقية عنه قوله يوم الأحد (3/6/2018): “لسنا متأكدين ما هل من أحد أفراد العائلة هو ضابط شرطة (أو لا)، لكن داعش له وجود في المناطق الصحراوية مثل صلاح الدين والموصل وديالى” .

وأضاف المسؤول: “نفذوا هجمات في قرى خارج المدينة لإخافة العائلة وتذكير الناس أنهم ما زالوا هناك”.

أعلنت الحكومة العراقية رسميا تمكن قوات بغداد من هزيمة جماعة داعش في ديسمبر. وقد تم الإعلان عن النصر بعد أن قامت القوات العراقية الموالية للحكومة والمسلحين بقيادة الجماعات المتطرفة المتشددة من مناطق مختلفة بالقرب من الحدود مع سوريا.

قد يهمك: نتائج الاجتماع بين أمين رئيس وبرابوو وحبيب رزق

على الرغم من طردهم، فإن مجموعة داعش تستمر في تنفيذ هجمات متقطعة، خاصة على قوات الأمن.

قبل ثلاث سنوات، كانت الجماعة الراديكالية بقيادة أبو بكر البغدادي تحتل بالفعل حوالي ربع أراضي العراق. لكن الاحتلال لم يدم طويلا بعد أن قصفت القوات العراقية المدعومة من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة قواعد تنظيم داعش لعدة أشهر.

المترجم : أحمد شكري | المحرر : فارس البدر | المصدر : سيندونيوز


Mosul, Indonesiaalyoum.com— Kelompok militan ISIS membantai 12 orang sekeluarga di sebuah desa di Irak utara. Selusin orang yang dibunuh itu, termasuk wanita dan anak-anak.

Wakil Gubernur Provinsi Salahuddin, Ammar Hekmat, pada hari Sabtu mengatakan para militan ekstremis ISIS menyerang desa al-Farahatiyah di Irak utara dan melakukan pembantaian.

Alasan ISIS menargetkan selusin orang sekeluarga itu belum jelas. “Kami tidak yakin apakah salah satu anggota keluarga adalah seorang perwira polisi (atau tidak), tetapi ISIS memiliki kehadiran di daerah gurun seperti Salahuddin, Mosul dan Diyala,” kata seorang pejabat intelijen Irak yang dikutip AP, Minggu (3/6/2018).

“Mereka melakukan serangan di desa-desa di luar kota untuk menakut-nakuti keluarga dan mengingatkan warga bahwa mereka masih di sana,” lanjut pejabat tersebut.

Pemerintah Irak secara resmi mengumumkan kemenangan pasukan Baghdad atas kelompok ISIS pada bulan Desember lalu. Deklarasi kemenangan itu disampaikan setelah pasukan dan milisi pro-pemerintah Irak mengusir kelompok ekstremis itu dari berbagai wilayah di dekat perbatasan dengan Suriah.

Meski terusir, kelompok ISIS terus melakukan serangan sporadis, terutama yang menargetkan pasukan keamanan.

Tiga tahun lalu, kelompok radikal yang dipimpin Abu Bakr al-Baghdadi itu memang menguasai sekitar sepertiga wilayah Irak. Namun, pendudukan itu tidak berumur panjang setelah pasukan Irak didukung koalisi internasional pimpinan Amerika Serikat (AS) membombardir basis-basis ISIS selama berbulan-bulan.

Penerjemah : Ahmad Syukri | Editor : Fares Al Badr | Sumber : Sindonews

 

تعليقات
Loading...