وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو تبحث العمليات الارهابية في مدينة سورابايا أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

Menlu Retno Angkat Isu Bom di Surabaya di Dewan Keamanan PBB

0 775

نيويورك، إندونيسيا اليوم –  بحثت وزيرة الشؤون الخارجية، ريتنو مرسودي، العمليات الإرهابية الأخيرة في مدينة سورابايا في المناقشة المفتوحة لمجلس الأمن الدولي للأمم المتحدة، التى عقدت في مقر الأمم المتحدة، نيويورك، في الولايات المتحدة الأمريكية، الخميس 17 مايو 2018. خلال الجلسة أكدت الوزيرة ريتنو أن إندونيسيا لا تخشى  الإرهاب ولن تُفسح المجال للتطرف.

دعت وزيرة الخارجية ريتينو بعد ذلك جميع أعضاء الأمم المتحدة إلى الاتحاد في وضع نهج عالمي شامل لمكافحة الإرهاب والتطرف.

وفقا لريتنو، المجتمع العالمي من مكونات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. لذلك، فمن الضروري لمجلس الأمن الدولي للأمم المتحدة أن يقوم بواجبه من أجل تحقيق السلام والأمن الدولي من خلال كونه جزءا من الحل وليس جزءا من المشكلة نفسها.

هذا ما قالته الوزيرة رتينو فيما يتعلق بتنفيذ القانون الدولي الذي يهدف إلى حماية الضعفاء من ضغوط الأقواء.

” أهمية دعم أعضاء مجلس الأمن للقانون الدولي وتنفيذ القرارات المختلفة من أجل أن يكون العمل و النتائج إيجابية ويمكن أن يشعر بها المجتمع الدولي. إن مسؤولية مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة هي العمل وفقا للقانون الدولي، تنفيذ كافة الالتزامات والقرارات  حتى لا يحدث مثل ما حدث الآن. على سبيل المثال، فإن العديد من القرارات بشأن فلسطين لم تنفذ،” قالت الوزيرة ريتنو.

وفي كلمتها، أعربت الوزيرة ريتنو أيضا ودعت إلى أهمية التنظيم والهندسة المعمارية في المنطقة بوصفها لبنة لتحقيق السلام والاستقرار العالمي. في هذا الأمر أشارت وزيرة الخارجية إلى المنظمات الإقليمية مثل آسيان التي قد تساهم في بناء السلام والاستقرار في منطقة جنوب شرق آسيا، لتسوية المنازعات بالسلام، وتقديم الحوار والحلول التى يقرها بها جميع الأطراف أو ما يسمى بحل مربح للجانبين.

صرحت وزيرة الخارجية رتنو مارسودي بأن السلام في منطقة آسيان قد ساهم في تحقيق السلام والأمن العالمي. ستواصل آسيان لتكون في الصف الأول في تحقيق السلام، ليس فقط في جنوب شرق آسيا ولكن أيضا في دول المحيطينالهندي والهادئ.

اقرأ أيضا: الإندونيسيون في برث أستراليا يقيمون افطار الجماعي

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر:  تيمبو


New York, Indonesiaalyoum.com – Menteri Luar Negeri, Retno Marsudi, mengangkat masalah bom di Surabaya dalam Debat Terbuka Dewan Keamanan PBB, yang diselenggarakan di Markas Besar PBB, New York Amerika Serikat, Kamis, 17 Mei 2018. Dalam forum tersebut, Retno menegaskan, Indonesia tidak takut pada terorisme dan tidak akan memberi ruang bagi ekstrimisme dan terorisme.

Menlu Retno kemudian mengajak seluruh anggota PBB untuk bersatu dalam mengembangkan pendekatan global yang komprehensif dalam memerangi terorisme dan ekstrimisme.

Menurut Retno, masyarakat dunia adalah konstituen dari Dewan Keamanan PBB. Oleh karena itu, perlu bagi Dewan Keamanan PBB menjalankan mandatnya dalam mewujudkan perdamaian dan keamanan internasional dengan menjadi bagian dari solusi dan bukan bagian dari permasalahan itu sendiri.

Hal ini dikatakan Menlu Retno terkait dengan implementasi hukum internasional yang bertujuan melindungi pihak yang lemah dari tekanan pihak yang kuat.

“Pentingnya anggota Dewan Keamanan PBB menegakkan hukum internasional dan mengimplementasi berbagai resolusi yang dihasilkan agar kerja dan berbagai produk yang dihasilkannya bermanfaat dan dapat dirasakan oleh masyarakat dunia. Menjadi tanggung jawab Dewan Keamanan PBB untuk bekerja sesuai hukum internasional, mengimplementasikan semua komitmen dan resolusi yang dihasilkan agar tidak seperti sekarang. Contohnya, banyak resolusi mengenai Palestina yang dihasilkan tidak diimplementasi,” kata Retno.

Dalam pernyataannya, Retno juga menyampaikan pentingnya pengaturan dan arsitektur kawasan sebagai building block untuk tercapainya perdamaian dan stabilitas global. Dalam hal ini Menlu RI mencontohkan organisasi regional seperti ASEAN telah banyak berkontribusi dalam menciptakan ekosistem perdamaian dan stabilitas di kawasan Asia Tenggara, dengan mengedepankan penyelesaian sengketa secara damain, membiasakan dialog dan solusi yang memenangkan semua pihak atau biasa disebut win-win solution.

Menlu Retno Marsudi menyatakan, perdamaian di kawasan ASEAN telah berkontribusi dalam mewujudkan perdamaian dan keamanan global. ASEAN akan terus menjadi garda terdepan dalam mewujudkan perdamaian tidak hanya di Asia Tenggara namun juga di Indo-Pasifik.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi | Sumber: Tempo

تعليقات
Loading...