إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

6 تقاليد فريدة تحتفل بعيد ميلاد النبي في إندونيسيا

Enam Tradisi Unik Rayakan Maulid Nabi Muhammad SAW

- الإعلانات -

0 240

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – إن الاحتفال بذكرى مولد النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) أو مولود النبي هو بمثابة قوة دفع لتعزيز التقوى في داخلنا. يقع مولد النبي في كل 12 ربيع الأول من التقويم الهجري أو سنحتفل غداً الثلاثاء 20 نوفمبر 2018.

في كل منطقة في إندونيسيا، تم الاحتفال بيوم مولد النبي محمد بطرق مختلفة. بشكل عام، تتم الاحتفالات من خلال عقد الحوارات في المساجد، أو المجالس، أو المصلى.
ثم هناك أيضا مسابقات مثل الأذان، وقراءة الخطابات، وقراءة 50الشعر، والتلاوة، ومسابقات أخرى مع موضوع يوم مولد النبي.

لا يمكن فصله عن ثقافة أو تقاليد كل مجتمع بحد ذاته. إن كل منطقة في إندونيسيا، لديها عادات تم تنفيذها منذ عشرات السنين، حتى منذ مئات السنين، وهي أحد الأصول التي ظلت مستمرة حتى الآن ويجب الاستمرار في الحفاظ عليها.

لكل منطقة ميزتها الخاصة في تنفيذها. التميز هو في الأساس شكل أشكال الحمد والشكر لله سبحانه وتعالى على النعم والرزق التي تم الحصول عليها.
إن الاحتفال بيوم مولد النبي محمد كشكل من أشكال المحبة الإسلامية لأكثر الناس في العالم، وله طابع أخلاقي ينبغي أن يكون مثالاً للجميع.

تلخيص من مصادر مختلفة، وهنا بعض التقاليد الفريدة من الاحتفال بيوم مولد النبي محمد في إندونيسيا:

  1. بونجو لادو (Bungo Lado)
تقاليد فريدة تحتفل بعيد ميلاد النبي في إندونيسيا -إندونيسيا اليوم
تقليد بونغو لادو في باريامان ، غرب سومطرة. (Pariamantoday.com)

تقاليد بونغو لادو، والذي يعني زهرة الفلفل الحار مملوكة من قبل سكان منطقة بادانج باريامان، غرب سومطرة. بونجو لادو (Bungo lado) هي شجرة الزينة المورقة بالنقود والتي تسمى أيضًا شجرة المال. تم لصق الأوراق النقدية من مختلف القيم على فروع الأشجار التي زينت بورق زخرفي.

تقاليد بونجو لادو (Bungo lado) هو فرصة للمقيمين والمسافرين للمساهمة في بناء دور العبادة في المنطقة.

لذلك، يأتي أناس من عدة قرى حاملي بونجو لادو. بعد ذلك يتم جمع الأشجار النقدية الآتية من عدة جورونج (قرى).

الأموال التي يتم جمعها عادة تصل إلى عشرات الملايين من الروبية ويتم التبرع بها لبناء دور العبادة. وعادة ما يتم تقاليد في المولد هذا بالتناوب في عدة مقاطعات فرعية.

في هذه الحالة، يشبه التبرعات بزهرة الفلفل. التبرع ببونجو لادو هو رمز للامتنان على النعم التي أنعمها الله.

2. نجالوسور بوكاسا (Ngalungsur Pusaka)

كيف هو مشهد التنافس على الماء المحظوظ لغسل تراث مانغكونيغاران ؟

التالي هوغسل التراث (Ngalungsur Pusaka) في منطقة غاروت، بجاوى الغربية. حفل نغالونغسور هو احتفال طقسي حيث يغسل فيه الأثاث الذي تم توريثه من سونان رحمات (سنن غودوغ / كيان سانتانغ) مرة واحدة في السنة.

تم تنظيف أو غسل الأثاث بماء الزهر وفركه بالعطور حتى لا تصدأ والتي ركزت بقرى غودوغ (Kampung Godog)، قرية ليباك أغونج (Desa Lebak Agung)، منطقة كرانجباويتان (Kecamatan Karangpawitan).

في أماكن أخرى مثل بانتين، ركزت الأنشطة على الجامع الكبير أو مسجد أغونج  ببانتين. وبالمثل في قبور الأولياء، تم عقد هذا التقاليد أيضا.

الإرث هو رمز للنضال والسلوك من سنن رحمات سوجي (Sunan Rohmat Suci) خلال حياته في الجهاد من أجل الإسلام. تم غسلها بالمتاع من قبل المشاركين في الحفل.

  1. موكب أمبيانج (Kirab Ampyang)
تقاليد كراب أمبانج في كودوس (Ist)
تقاليد كراب أمبانج في كودوس (Ist)

سكان لورام كولون، جاتي، كودوس، جاوى الوسطى، لديهم أيضا تقاليدهم الخاصة. هم يصنعون موكب يعرف بكراب أمبيانج (Kirab Ampyang) ويتم عرضه أمام مسجد والي.

في البداية، كان هذا النشاط يعتبر إعلامًا إسلاميًا في المنطقة. وقد تم التقليد من قبل الملكة كالييامات وزوجها سلطان هاديرين.

ويتمثل التقليد في تقديم الطعام المزين بالأمبانغ أو الأرز والمكسرات التي يتم عرضها في أرجاء قرية لورام كولون، في منطقة جاتي، كودوس، قبل التوجه إلى مسجد والى التقوى في القرية المحلية.

قدم كل مشارك عدداً من الأعمال الفنية، مثل تصوير الشخصيات التي ساهمت في إنشاء قرية لورام كولون وتصور تاريخ إنشاء مسجد والى التقوى.

بعد وصوله إلى مسجد والي، كانت هناك نقالة تحتوي على أرز ومنتج زراعي كان قد تم عرضه في السابق حول القرية من قبل رجال الدين المحليين، ثم يوزع على السكان المحليين للحصول على بركة.

  1. غريبيك مولود (Grebeg Maulud)
تقا ليد غريبيك مولود (Grebeg Maulud). (griyawisata.com)
تقا ليد غريبيك مولود (Grebeg Maulud). (griyawisata.com)

في أيام سلطة ماتارام، كان الاحتفال بالمولد النبي يسمى غريبغ مولود. كلمة غريبيك (gerebeg) تعني اتباعها، وهو اتباع السلطان والأعيان خارج القصر إلى المسجد لحضور الاحتفال بعيد ميلاد النبي، مع استكمال وسائل احتفالية، مثل الأرز وما إلى ذلك.

تم الاحتفال بذكرى ميلاد النبي محمد من خلال إقامة حفل غريبيك مولود (Grebeg Maulud) يتوج هذا الحفل بالمرافقة الجبلية (الأرز المشكل كالجبل) التي تم جلبها إلى مسجد أغونج (Masdjid Agung).

بالمسجد، بعد إلقاء الأدعية والصلوات والتحميد والشكر لوجود الله تعالى، يتم توزيع بعض الأرز على عامة الناس وذلك بالتنافس عليها.

  1. مودو لومبووا (Maudu Lompoa)

 

تقاليد مودو لومبووا جيكوآنج (Maudu Lompoa Cikoang Tradition). . (Mongabay.co.id)
تقاليد مودو لومبووا جيكوآنج (Maudu Lompoa Cikoang Tradition). . (Mongabay.co.id)

بتاكالار، جيكوانج، سولاويسي الجنوبية هناك تقليد للترحيب بالمولد النبوي من خلال عقد تقاليد مودو لومبووا جيكوآنج (في لغة ماكاسار).

هذه التقاليد هي مزيج من عناصر الجذب الثقافي مع الطقوس الدينية التي تقام كل سنة في شهر ربيع الأول على أساس التقويم الهجري. ما هو المميز في هذه التقاليد؟ المميز هو أن الإعداد لهذا الاحتفال يستغرق 40 يومًا.

يبدأ التقاليد بالاستحمام في شهر صفر بقيادة الشيوخ أو كبار المجتمع. في يوم الاحتفال بـ Maudu Lompoa ، يسير الناس بـ Cikoang في الطرق وهم يرتدون الملابس التقليدية، يدا بيد يحملون الموكب وفي وقت لاحق، سيتنافس الجميع في أخذ ما بداخل الموكب.

يحتوي الموكب على البيض المزخرف والدجاج والأرز المطبوخ والأرز اللزج والشرشف وأقمشة خاص بسولاويسي وغيرها من الملحقات.

لتكون أكثر جمالا، تم تجهيز الموكب (julung-julung) مع رفرف ملون من القماش الملون الخاص بسولاويسي مثل العلم على متن قارب. يوضع الموكب أمام الجميع.

  1. تقاليد الوليمة
تقليد واليمة جورونتالو ، إحياء بذكرى النبي محمد. (Liputan6.com/Arfandi Ibrahim)
تقليد واليمة جورونتالو ، إحياء بذكرى النبي محمد. (Liputan6.com/Arfandi Ibrahim)

ثم في جورونتالو، يتم الاحتفال بذكرى ميلاد النبي مع تقاليد الوليمة. والوليمة هي تقليد قديم خلال الإمبراطوريات الإسلامية، والذي تم تنفيذه عبر الأجيال.

تشير الاحتمالات إلى أن هذا التقليد بدأ في التواجد منذ ان عرف جورونتالو الإسلام في القرن السابع عشر. الوليمة هي تقليد قديم لا يزال محفوظًا بشكل جيد. كل مسجد في جورونتالو يقومون بهذا التقليد.

يقوم المجتمع المسلم بإعداد الكعك التقليدي، مثل كواومبنجي (kolombengi)، جوروتي (curuti)، بولوديلّي (buludeli)، وابيلي (wapili)، وبيسانجي (pisangi) التي يتم ترتيبها بطريقة جذابة وتعرض من المنزل إلى أقرب مسجد.

يتم تغليف الكعك الخاص بالوليمة، ويعرف بكولومبنجي والكعك التقليدي الآخر، بالبلاستيك ويتم ترتيبه وتزيينه بطريقة تجعله يجذب انتباه الآلاف من الناس الذين يتزاحمون على جانب الطريق.

في كل مرة يقام فيها هذا الاحتفال، يتجمع مئات من السكان وينتظرون في المسجد. هم مستعدون للتزاحم لأخذ الكعك والوليمة التي يتم تقديمها لذكرى مولد النبي محمد.

بعد الانتهاء من دعاء المولد في المسجد، يتزاحمون بأخذ الكعك أو يتم توزيع الكعك على الناس ليأخذوها إلى المنزل، لأن في اعتقادهم أنهم يحصلون على البركة من الطعام الذي تم الدعاء عليه.

المترجمة: فتحية غزالي | المصدر: ليبوتانج6


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Peringatan hari kelahiran Nabi Muhammad SAW atau maulid nabi merupakan sebuah momentum untuk mempertebal ketaqwaan dalam diri kita. Maulid nabi jatuh pada setiap 12 Rabiul Awal kalender Hijriah atau tepatkan akan kita peringati besok, Selasa, 20 November 2018.

Pada setiap daerah di Indonesia, perayaan Maulid Nabi Muhammad dilakukan dengan cara yang berbeda-beda. Pada umumnya, perayaan dilakukan dengan mengadakan pengajian di masjid, majelis taklim, atau musala.

Kemudian, ada pula lomba-lomba seperti azan, membaca pidato, membacakan puisi, salawatan, dan lomba-lomba lainnya yang bertemakan maulid Nabi.
Hal tersebut tidak bisa lepas dari budaya atau tradisi dari masing-masing masyarakat itu sendiri. Setiap daerah di Indonesia, memiliki adat istiadat yang telah dilakukan sejak puluhan bahkan ratusan tahun lalu merupakan aset yang selalu dijaga keberadaannya hingga sekarang dan harus terus dilestarikan.

Setiap daerah memiliki keunikan tersendiri dalam penyelenggaraannya. Keunikan itu pada dasarnya merupakan bentuk syukur kepada Allah SWT atas nikmat dan karunia yang sudah didapatkan.

Peringatan Maulid Nabi Muhammad SAW sebagai bentuk kecintaan umat muslim kepada makhluk paling mulia di dunia ini, memiliki akhlakul karimah yang sepatutnya menjadi teladan bagi semua orang.

Dirangkum dari berbagai sumber, berikut beberapa tradisi unik perayaan Maulid Nabi Muhammad SAW di Indonesia:

1. Bungo Lado

Tradisi Bungo Lado yang berarti bunga cabai adalah milik warga Kabupaten Padang Pariaman, Sumatera Barat. Bungo lado merupakan pohon hias berdaunkan uang yang biasa juga disebut dengan pohon uang. Uang kertas dari berbagai macam nominal itu ditempel pada ranting-ranting pohon yang dipercantik dengan kertas hias.

Tradisi bungo lado menjadi kesempatan bagi warga yang juga perantau untuk menyumbang pembangunan rumah ibadah di daerah itu.
Karenanya, masyarakat dari beberapa desa akan membawa bungo lado. Pohon uang dari beberapa jorong (dusun) itu kemudian akan dikumpulkan.
Uang yang terkumpul biasanya mencapai puluhan juta rupiah dan disumbangkan untuk pembangunan rumah ibadah. Tradisi maulid ini biasanya digelar secara bergantian di beberapa kecamatan.

Dalam hal ini, sumbangan uang diumpamakan dengan bunga cabai tersebut. Sumbangan bungo lado ini merupakan simbol dari rasa syukur atas nikmat yang diberikan Allah.

2. Ngalungsur Pusaka

Seperti apa acara berebut air bertuah untuk jamasan Pusaka Mangkunegaran?

Selanjutnya ada Ngalungsur Pusaka di Kabupaten Garut, Jawa Barat. Upacara Ngalungsur yaitu proses upacara ritual di mana barang-barang pusaka peninggalan Sunan Rohmat (Sunan Godog/Kian Santang) setiap setahun sekali.

Barang-barang pusaka itu dibersihkan atau dicuci dengan air bunga-bunga dan digosok dengan minyak wangi supaya tidak berkarat yang difokuskan di Kampung Godog, Desa Lebak Agung, Kecamatan Karangpawitan.

Di tempat lain seperti Banten, kegiatan difokuskan di Masjid Agung Banten. Demikian pula di tempat-tempat ziarah makam para wali, tradisi ini juga digelar.

Pusaka tersebut merupakan simbol perjuangan dan perilaku Sunan Rohmat Suci semasa hidupnya dalam memperjuangkan agama Islam. Benda-benda pusaka tersebut dicuci dengan disaksikan oleh peserta upacara.

3.Kirab Ampyang

Warga di Loram Kulon, Jati, Kudus, Jawa Tengah, juga memiliki tradisi tersendiri. Mereka melakukan kirab Ampyang di depan Masjid Wali.

Pada awalnya kegiatan ini merupakan media penyiaran agama Islam di wilayah tersebut. Tradisi itu dilakukan oleh Ratu Kalinyamat dan suaminya Sultan Hadirin.
Tradisinya dengan menyajikan makanan yang dihiasi dengan ampyang atau nasi dan krupuk yang diarak keliling Desa Loram Kulon, Kecamatan Jati, Kudus, sebelum menuju ke Masjid Wali At Taqwa di desa setempat.

Masing-masing peserta, menampilkan sejumlah kesenian, seperti visualisasi tokoh-tokoh yang berjasa pada saat berdirinya Desa Loram Kulon serta visualisasi sejarah pendirian Masjid Wali At Taqwa.

Setelah sampai di Masjid Wali, tandu yang berisi nasi bungkus serta hasil bumi yang sebelumnya diarak keliling desa didoakan oleh ulama setempat, kemudian dibagikan kepada warga setempat untuk mendapatkan berkah.

4. Grebeg Maulud

Pada zaman kesultanan Mataram, perayaan Maulid Nabi disebut Grebeg Mulud. Kata gerebeg artinya mengikuti, yaitu mengikuti sultan dan para pembesar keluar dari keraton menuju masjid untuk mengikuti perayaan Maulid Nabi, lengkap dengan sarana upacara, seperti nasi gunungan dan sebagainya.

Puncak peringatan hari kelahiran Nabi Muhammad SAW diperingati dengan penyelenggaraan upacara Grebeg Maulud. Puncak dari upacara ini adalah iringan gunungan yang dibawa ke Masdjid Agung.

Setelah di masjid diselenggarakan doa dan upacara persembahan ke hadirat Tuhan Yang Maha Kuasa, sebagian gunungan dibagi-bagikan pada masyarakat umum dengan jalan diperebutkan.

5. Maudu Lompoa

Di Cikoang, Takalar, Sulawesi Selatan ada sebuah tradisi menyambut Maulid Nabi yaitu diadakannya Maudu Lompoa Cikoang (dalam bahasa Makassar).

Tradisi ini merupakan perpaduan dari unsur atraksi budaya dengan ritual-ritual keagamaan yang digelar setiap tahun di bulan Rabiul Awal berdasarkan Kalender Hijriah. Yang unik dari tradisi ini adalah persiapannya memakan waktu 40 hari.

Tradisi diawali dengan mandi di bulan Safar yang dipimpin para sesepuh atau tetua. Pada hari H perayaan Maudu Lompoa, masyarakat Cikoang yang berpakaian adat berjalan beriringan sampil memikul julung-julung. Nantinya, julung-julung tersebut akan diperebutkan oleh semua orang.

Julung-julung yang diperebutkan berisi telur hias, ayam, beras dimasak setengah matang, beras ketan, mukena, kain khas Sulawesi serta aksesoris lainnya.
Agar lebih indah, julung-julung dilengkapi dengan kibaran kain khas Sulawesi warna-warni bak bendera terpasang di atas perahu. Julung-julung diletakkan di depan semua orang.

6. Tradisi Walima

Kemudian di Gorontalo, peringatan Maulid Nabi dilakukan dengan tradisi walima. Walima merupakan tradisi tua semasa kerajaan-kerajaan Islam ada, yang dilaksanakan turun-temurun antargenerasi.

Diperkirakan, tradisi ini mulai ada sejak Gorontalo mengenal Islam, pada abad XVII. Walima merupakan tradisi lama yang hingga kini masih terpelihara dengan baik. Setiap masjid di seluruh Gorontalo melaksanakan tradisi ini.

Masyarakat muslim menyiapkan kue-kue tradisional, seperti kolombengi, curuti, buludeli, wapili, dan pisangi yang disusun sedemikian rupa dan diarak dari rumah menuju masjid terdekat.

Kue khas walima, yakni kolombengi dan kue tradisional lainnya dikemas dalam plastik, ditata, dan dihias sedemikian rupa sebelum diarak dengan mobil yang mampu menarik perhatian ribuan warga yang memadati tepi jalan.

Setiap kali perayaan ini, ratusan warga sudah berkumpul dan menunggu di masjid. Mereka sudah siap untuk berebutan kue walima yang disediakan dalam memperingati Maulid Nabi Muhammad SAW.

Setelah doa maulid di Masjid selesai, ribuan kue-kue tersebut direbut atau dibagi-bagikan kepada warga untuk dibawa pulang ke rumah, karena hal tersebut menurut mereka membawa sebuah keberkahan ketika mendapatkan makanan yang sudah didoakan.

Penerjemah: Fathiyah Gazali | Sumber: Liputan6

(24)

تعليقات
Loading...
Click Me