اندونيسيا تساهم بمليون دولار من أجل إعادة إعمار غزة

0 737

جاكرتا- مينا/إندونيسيا اليوم- وفقا لمصدر من وزارة الخارجية ،فإن الوفد الاندونيسي سوف يغادر اليوم الجمعة للمشاركة في مؤتمر إعادة إعمار غزة المقرر عقده في 12 أكتوبر 2014، وسوف تقدم مليون دولار كمساعدة لإعادة الإعمار.

وقال رئيس مديرية الشرق الأوسط بوزارة الشؤون الخارجية الإندونيسية، “ديني لسمانا” في نقاش مع منظمات إنسانية في جاكرتا الاربعاء (8/10/2014) ” تتعهد اندونيسيا في المؤتمر المانحين بمليون دولار كمساعدة مالية لبناء غزة”،

وقال” ان اندونيسيا إعترفت رسميا بدولة فلسطين في 16 نوفمبر عام 1988، بعد يوم واحد من إعلان فلسطين في 15 نوفمبر عام 1988، وفي عام 1989 افتتحت السفارة الفلسطينية في جاكرتا”.

وقال ديني ،”حتى الآن، لدى إندونيسيا 128 برامج تدريب ل1257 فلسطينيا، الذي أجري من قبل وزارات الحكومة الاندونيسية”.
وقال للمنظمات غير الحكومية أن مصر ستسضيف المؤتمر الدولي للمانحين لغزة، في حين ستقود النرويج اللجنة الدولية لمناقشة كيفية إعادة بناء غزة بعد العدوان الإسرائيلي على القطاع المحاصر،والذي إستمر لمدة 51 يوما .

وفي نفس السياق، أعربت اللجنة الطبية للانقاذ في حالات الطوارئ (MER-C)، وهي منظمة إنسانية التي تقوم حاليا ببناء المستشفى الاندونيسي في شمال غزة عن الإمتنان والتقدير للاندونيسيين وخاصة الفقراء من الطبقة المتوسطة لتبرعاتهم لتمويل بناء المستشفى الذي هو الآن في المرحلة النهائية من إعداد الأدوات الطبية.

وطلبت اللجنة الطبية للانقاذ في حالات الطوارئ من وزارة الخارجية المساعدة لإعطاء الإذن للمشرعين لحضور افتتاح المستشفى الاندونيسي في ديسمبـر/ كانون الاول عام 2014.

كما حضر المناقشة ممثلون عن منظمات غير حكومية أخرى، وهم: الأمين العام  الهلال الأحمر الإندونيسي لBSMI)”م. رودي”، ومدير برنامج (PKPU) ” رولي بارليان “و إمام أكبر (ACT) وآري أحمد عارف, ممثل اللجنة الوطنية للتضامن مع الشعب الفلسطيني (KNRP).

ووفقا للتقارير، فقد أسفر العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الذي إستمر لمدة 51 يوما عن إستشهاد 2،148 فلسطيني على الأقل وإصابة أكثر من 11،000 آخرين،و تم تدمير حوالي 20،000 منزل وآلاف المدارس التي تضررت من الغارات الجوية الإسرائيلية.

وقال نائب رئيس الوزراء فلسطين، “محمد مصطفى”، في غزة في وقت سابق من المتوقع أن يسفر المؤتمر عن جهود الدولية لجلب المساعدات لإعادة الإعمار في غزة حتى يتمكن الناس من العودة وطنهم.

وأضاف أن عددا كبيرا من سكان غزة قادرين على العودة إلى ديارهم بعد وقف إطلاق النار، ولكن لا يزال هناك أكثر من 100،000 شخص من ضمن 20،000 أسرة لا زالوا يعيشون خارج وطنهم في مخيمات اللاجئين.

يحتاج قطاع غزة إلى حوالي 7.5 مليار دولار أمريكي لإعادة بناء المباني المدمرة.

تعليقات
Loading...