ناجون من حادث غرق في اندونيسيا يروون قصة الرعب

0 553


جاكرتا- رؤيا/إندونيسيا اليوم

 انقذ 13 شخصا بينهم ثمانية اجانب بعد يومين على غرق مركب سياحي في اندونيسيا ما اضطر بعض السياح الى السباحة كيلومترات حتى بلوغ جزيرة بركانية وشرب بولهم.

وكان سائحان اسبانيان لا يزالان مفقودين بعد ان ضربت عاصفة المركب الذي كان يقل 25 شخصا بينهم 20 اجنبيا واربعة من افراد الطاقم ومرشد سياحي اندونيسي قبل ان يغرق السبت بين جزيرتي لومبوك وكومودو الصغيرتين قرب بالي.

وقال احد الناجين :”هرع افراد الطاقم الى الركاب صارخين اخرجوا من هنا اخرجوا، الوضع خطير جدا و كنا نحن في غرف النوم، فخرجنا و رأينا الماء تملأ الأرض”وغالبا ما تشهد اندونيسيا حوادث زوارق.

علما انها اكبر ارخبيل في العالم وتشمل 17 الف جزيرة، بسبب اجراءات السلامة الضعيفة على مراكب غالبا ما تحمل اكثر من طاقتها.وغرق مركبان في تموز/يوليو في اماكن مختلفة في الارخبيل، ما ادى الى مقتل 36 شخصا على الاقل في فترة تشهد توافد ملايين المسلمين لزيارة اقاربهم في البلاد في عيد الفطر.غير ان غرق العبارات التي تنقل سياحا اجانب نادرة في الارخبيل الذي تجذب شواطئه الرائعة الملايين من حول العالم سنويا.

تعليقات
Loading...