إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

انخفاض استهلاك الأسرة إشارة إلى مشاكل اقتصاد إندونيسيا

Konsumsi Rumah Tangga Rendah Sinyal Ekonomi RI Bermasalah

- الإعلانات -

0 283

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – إن الزيادة في الميزانية لدفع نفقة الأعياد (THR) والراتب الثالث عشر الذي بلغ 68.92 % أو يساوي 35.76 تريليون روبية فوفقًا لإقتصادي إنديف بيما يوديسترا، هي إشارة على أن الاقتصاد الإندونيسي في ورطة. السبب الذي ذكره، هو أن الحكومة قد نفد من استراتيجيات لتشجيع القوة الشرائية للناس من أجل تعزيز ميزانية لنفقة الأعياد وتمديد إجازة العيد 2018.

“أعتقد أنه إذا كانت الحكومة قد استنفذت إستراتيجية لدفع القوة الشرائية للناس حتى ترفع نفقة الأعياد، وتمديد إجازة العيد تشير إلى أن الوضع الاقتصادي في مأزق. ويعد استهلاك السيارات للأسر المعيشية أكبر مساهم في الناتج المحلي الإجمالي ومتوقف حاليا بسبب النمو الذي لا يتجاوز 4.95 % فقط ” ، قال بهيما يوديستيرا عندما اتصلت بها سيندونيوز في جاكرتا.

ثم أشار إلى عوامل أخرى يمكن تتبعها: النمو البطيء لقطاع التوظيف مثل الصناعة التحويلية ارتفع فقط بنسبة 4.5 %، والتعدين بنسبة 0.74 %، والزراعة بنسبة 3.14 %دون متوسط ​​الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5.06 %. “نعم يمكن أن يقال إن هناك إمكانية النمو لأن هدف النمو 5.4 %  فيبدو أنه مستحيل،” كما أكد.

من ناحية أخرى، أكد محافظ بنك إندونيسيا (BI) فيري وارجيو، أن الأوضاع الاقتصادية الحالية في إندونيسيا لا تزال بعيدة عن الأزمة. بل أنه نفى أيضا لو قيل إن الاقتصاد الإندونيسي على حافة ضوء أصفر أي على وشك من الأزمة.

ويرى أن حالة البلد يُقال إنها في أزمة، إذا كانت تعكس بعض المؤشرات. وتشمل المؤشرات بذهاب صفقة غير منضبطة، وديون خارجية غير مدفوعة (ULN) ، ومعدل استهلاك كبير للغاية.

من هذه المؤشرات، قال نائب محافظ بنك إندونيسيا السابق ، فمن الواضح أن إندونيسيا لا تزال آمنة من الأزمة. ولذلك، فإن العجز في الحساب الجاري في إندونيسيا لا يزيد عن 2.5 % من الناتج المحلي الإجمالي (PDB)،

ولا يزال مستوى الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي منخفضا جدا بالمقارنة مع مجموعه الأقران التابعة له.

المترجم: أحمد شكري | المحرر: فارس البدر | المصدر: سيندونيوز


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Kenaikan anggaran untuk membayar tunjangan hari raya (THR) dan gaji ke-13 yang mencapai 68,92% atau Rp35,76 triliun menurut Ekonom Indef Bhima Yudhistira, merupakan sinyal bahwa ekonomi Indonesia sedang bermasalah. Pasalnya Ia menyebutkan, bahwa pemerintah sudah kehabisan strategi untuk mendorong daya beli masyarakat hingga harus mendongkrak anggaran THR dan memperpanjang cuti Lebaran 2018.

“Saya kira kalau pemerintah sudah kehabisan strategi dorong daya beli masyarakat sampai naikkan THR dan perpanjang cuti lebaran itu menandakan kondisi ekonomi memang sedang bermasalah. Motor konsumsi rumah tangga yang merupakan kontributor PDB terbesar saat ini macet karena tumbuhnya hanya 4,95%,” ujar Bhima Yudhistira saat dihubungi SINDOnews di Jakarta.

Lebih lanjut, Ia menyebutkan faktor lainnya yang bisa ditelusuri yakni lambatnya pertumbuhan sektor lapangan kerja seperti industri pengolahan hanya naik 4,5%, pertambangan 0,74% dan pertanian 3,14% di bawah rata-rata PDB yang tumbuh 5,06%. “Ya bisa dikatakan sudah lampu kuning karena target pertumbuhan 5,4% nampaknya mustahil tercapai,” sambung dia.

Di sisi Lain, Gubernur Bank Indonesia (BI) Perry Warjiyo menekankan, bahwa saat ini kondisi ekonomi di Indonesia masih jauh dari krisis. Bahkan, dia pun membantah jika dikatakan bahwa ekonomi Indonesia sudah lampu kuning alias mendekati krisis.

Menurutnya, kondisi sebuah negara dikatakan krisis jika mencerminkan beberapa indikator. Adapun indikator tersebut di antaranya defisit transaksi berjalan tidak terkendali, utang luar negeri (ULN) yang tidak terbayarkan, serta tingkat depresiasi yang sangat besar.

Dari berbagai indikator tersebut, kata mantan Deputi Gubernur BI ini, sangat jelas bahwa Indonesia saat ini masih aman dari krisis. Sebab, defisit transaksi berjalan Indonesia tidak lebih dari 2,5% dari Produk Domestik Bruto (PDB), tingkat pembayaran utang terhadap PDB pun masih sangat rendah dibanding peer group.

Penerjemah: Ahmad Syukri | Editor: Fares Al Badr | Sumber: Sindonews

(25)

تعليقات
Loading...
Click Me