وزيرة الخارجية الإندونيسية تذكر بأن آسيان تتفق على مبدأ الهند-الباسفيك

Menlu sebut konsep Indo-Pasifik disepakati ASEAN

0 473

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – قالت وزيرة الخارجية الإندونيسية، ريتنو مارسودي، إن المبادئ الأساسية لمبدأ الهندالباسيفيك قد قبلتها الدول الأعضاء في آسيان (رابطة دول جنوب شرق آسيا).

“النقطة الأساسية هي أن إندونيسيا تتحدث كثيرا عن مبدأ الهند – باسفيك على مستوى رابطة دول جنوب شرق آسيا والقمة والمشاورات غير الرسمية على أننا تحدثنا عنها. ونقلت إندونيسيا أن آسيان اتفقت على المبادئ الأساسية لمبدأ الهند-الباسفيك.” قالت ذلك ريتنو مارسودي على هامش مؤتمر قمة آسيان الثالث والثلاثين بمركز مؤتمرات سونتيك، سنغافورة، يوم الثلاثاء.

وقالت الوزيرة ريتنو بأنه في هذه الآونة تم التشاور مع رابطة دول جنوب شرق آسيا والدول الشريكة الستة بشأن قضية المبادئ الأساسية.

“لأنه من المستحيل بالنسبة لنا أن نكوّن مبدأ لكننا لم نتفق على المبادئ الأساسية ومجالات التعاون، إلخ. إن مبدأ الهند-باسفيك هو” وثيقة حية “بمعنى أننا نتقدم بينما نثري المبدأ نفسه. لكن الأهم هو المبدأ وقد تم الاتفاق على هذا الأساس”، قالته.

وقالت إن مبدأ الهند-باسفيك هو تكثيف التعاون من خلال ربط محيط باسفيك والمحيط الهندي.

“عندما نتحدث في محيط الباسفيك والمحيط الهندي، لدينا بالفعل جمعية حول حافة المحيط الهندي (IORA). كيف يمكن لنا ربط وتعزيز هذه الأنشطة في IORA وإثرائها ومن ثم ربطها بأنشطة في المحيط الباسيفيك”، قالته الوزيرة ريتنو.

وقالت إنه مع الهند-الباسفيك، ستكون منطقة المحيط الهادئ والمحيط الهندي منطقة هادئة ومستقرة ومزدهرة.

وقالت: “لأن النمو الاقتصادي المركزي يكون أكثر انتشارا في منطقة المحيط الهادئ مما في منطقة المحيط الهندي. ونريد أن نحقق نمواً مركزياً إقتصادياً في منطقة المحيط الهندي”.

تعتبر منطقة الهند-الباسفيك هي المنطقة التي تتمتع بأكبر نمو اقتصادي ديناميكي في العالم اليوم، حيث تعتبر الدول المشاركة في قمة شرق آسيا (EAS) جزءًا من المنطقة.

إذا تم الجمع بين الحجم الاقتصادي للدول المشاركة في قمة شرق آسيا (من حيث الناتج المحلي الإجمالي – تعادل القوة الشرائية)، فإنها تصل إلى أكثر من 65,8 تريليون دولار هذا العام. في السنوات الثلاث القادمة، من المتوقع أن تصل إلى 95,6 تريليون دولار. هذه هي منصة مثالية للتعاون الاقتصادي. وهذه هي قوة قمة شرق آسيا الفريدة، التي لا مثيل لها من قبل التجمعات الإقليمية الأخرى في منطقة آسيان.

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: فارس البدر | المصدر: وكالة أنتارا


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Menteri Luar Negeri (Menlu) Retno LP Marsudi mengatakan prinsip dasar konsep Indo-Pasik diterima oleh negara-negara anggota ASEAN.

“Intinya adalah bahwa Indonesia intensif sekali bicara mengenai masalah Indo Pasik. Di tingkat ASEAN, KTT, dan konsultasi informal bahwa kita sudah bicara mengenai itu. Prinsip dasar indo pasik yang disampaikan oleh Indonesia sudah disepakati Asean,” ujar Retno LP Marsudi di sela-sela KTT ASEAN ke-33 di Suntec Convention Centre, Singapura, Selasa.

Yang dikonsultasikan selama ini kepada ASEAN dan enam negara mitranya mengenai masalah prinsip-prinsip dasar, ujar Menteri Retno.

“Karena tidak mungkin kita membuat suatu konsep tetapi belum sepakat mengenai prinsip dasar, area kerja sama dan lain sebagainya. Konsep Indo-Pasik adalah ‘a living document’ dalam artian kita maju sambil memperkaya konsep itu sendiri. Tapi yang paling penting itu adalah prinsip prinsip dasar ini sudah disepakati,” ujar dia.

Ia mengatakan konsep Indo-Pasik adalah penebalan kerja sama dengan menghubungkan Samudra Pasik dan Samudra Hindia.

“Kalau kita berbicara di Samudera Pasik dan Samudera Hindia, kita sudah memiliki Asosiasi Negara Lingkar Samudera Hindia (Indian Ocean Rim Association/IORA). Bagaimana kita menghubungkan kegiatan-kegiatan di IORA ini dapat  dipertebal dan diperkaya kemudian dihubungkan dengan kegiatan-kegiatan di Samudera Pasik,” ujar Menteri Retno.

Dengan Indo-Pasik, lanjut dia, kawasan Samudera Pasik dan Samudera Hindia akan menjadi kawasan yang damai, stabil, dan sejahtera.

“Karena sentral pertumbuhan ekonomi pasti lebih banyak terjadi di kawasan Samudera Pasik daripada di kawasan Samudera Hindia. Kita ingin ada pertumbuahan pusat ekonomi di kawasan Samudera Hindia,” ujar dia.

Indo-Pasik merupakan kawasan dengan pertumbuhan ekonomi paling dinamis di dunia saat ini, dimana negara peserta East Asia Summit (EAS) merupakan bagian dari kawasan tersebut.

Jika digabungkan, ukuran ekonomi negara-negara peserta EAS (dalam hal GDP – Purchasing Power Parity) mencapai lebih dari USD 65,8 triliun tahun ini. Dalam tiga tahun ke depan, diperkirakan akan mencapai USD 95,6 triliun. Ini merupakan platform ideal untuk kerja sama ekonomi. Ini adalah kekuatan unik EAS, tak tertandingi oleh regional groupings lain di wilayah ASEAN.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor:  Fares badr | Sumber:  Antara

تعليقات
Loading...