إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

يوسف كالا: الحكومة الإندونيسية مهتمة بشأن مسلمي الإيجور

Indonesia Prihatin Terhadap Muslim Uighur di China

- الإعلانات -

0 158

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – أعربت الحكومة الإندونيسية عن قلقها الشديد بخصوص حالات إنتهاك حقوق الإنسان التي وقعت للمسلمين الأيجور الصينيين في مقاطعة سنجان في الصين. وهذا ما أكده نائب رئيس الجمهورية (يوسف كالا) في لقاء دار في مكتبه في شارع ميرديكا الشمالي بجاكارتا يوم الخميس الموافق 20/12/2018.

قال (كالا): “الحكومة الإندونيسية قلقة بشأن حالات إنتهاك حقوق الإنسان التي تحدث في الصين على الرغم من أن الجانب الصيني ينفي هذه الحالات وبالفعل تم إستدعاء سفير الصين من قبل وزيرة الخارجية الإندونيسية (رينتو مارسودي) لتعرب له عن قلقها بشأن هذه الأحداث”.

وأكد (كالا) أنهم طلبوا من سفير إندونيسيا في بكين أن يبحث هذا الأمر ويُعلِم الحكومة الإندونيسية بحقيقة ما يحدث هناك، وقال أنهم يدعمون حقوق الإنسان خاصة إذا حدث تمييز عنصري.

وأوضح (كالا): “بالطبع حقوق الإنسان يجب أن يوفرها الجانب الصيني لمواطنيه، ونحن في إنتظار تقرير سفيرنا في الصين ونتائج إستدعاء السفير الصيني لوزارة الخارجية الإندونيسية”.

ويطلب (كالا) من الحكومة الصينية أن تعلن للجميع وخاصة المنظمات الإسلامية من خلال السفير الإندونيسي في بكين ماهو الوضع بالتحديد وهل تم التعامل مع الأمر براديكالية. وأكد أيضًا على أننا يجب أن نفرق بين الراديكالية والتمييز العنصري، حيث أن إندونيسيا قد تعاملت براديكالية قبل ذلك مع 12 من الإيجور حيث أنهم شاركوا صراع في بوسو لصالح حركة سانتوسو. وأنهى كلامه قائلًا: “يجب أن نفرق بين قلقنا بشأن مسلمي الإيجور وبين تعامل الحكومة الصينية مع الأمر براديكالية، حيث أننا من قبل في إندونيسيا تعاملنا كذلك”.

 

المترجم : محمد علي | المصدر: wapresri.go.id


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Pemerintah Indonesia menyatakan sangat prihatin atas kasus yang terjadi terhadap warga muslim Uighur di Provinsi Xinjiang, China.

Hal ini ditegaskan Wakil Presiden (Wapres) Jusuf Kalla saat ditemui awak media di Kantor Wapres, Jln. Merdeka Utara, Jakarta, Kamis, 20/12/2018.

“Pemerintah sangat prihatin dengan hal-hal tersebut apabila ada pelanggaran Hak Asasi Manusia (HAM) kalau itu terjadi walapun pihak China selalu membantah tidak demikian tetapi  kita prihatin,” ujarnya.

Wapres juga menjelaskan bahwa Menteri Luar Negeri Retno Marsudi telah memanggil Duta Besar (Dubes) China di Jakarta untuk menyampaikan keprihatinan pemerintah akan hal itu.

“Sudah (Dubes China untuk Indonesia) dipanggil tanggal 17 yang lalu,” ungkapnya.

Selain itu, lanjut Wapres, Pemerintah Indonesia juga telah  memerintahkan Dubes Indonesia di Bejing untuk melihat keadaan yang sebenarnya terjadi dan segera melaporkannya ke Jakarta.

Meski demikian, Wapres menekankan, pemerintah tetap dalam pendirian untuk penegakan HAM  kalau memang terjadi diskrimininasi.

“Ketentuan HAM secara internasional harus juga ditaati oleh pihak China. Tetapi semua menunggu laporan dari Dubes kita dan juga follow up dari pemanggilan Dubes China oleh Menlu pada dua hari yang lalu,” tuturnya.

Untuk memperjelas kondisi yang terjadi, Wapres meminta Pemerintah China melalui Dubesnya di Indonesia untuk memberikan penjelasan secara terbuka kepada publik dan ormas-ormas Islam, jika memang terjadi radikalisme.

Lebih jauh Wapres mengingatkan bahwa harus dibedakan antara aksi radikalisme dan perlakuan diskriminatif.

Di Indonesia, radikalisme  dari 12 orang Uighur pun pernah terjadi. Mereka ikut perang di Poso membantu gerakan Santoso.

“Kita juga memahami seperti itu, prihatin juga bahwa agar dibedakan apa yang terjadi dengan radikalisme. Bisa juga terjadi radikalisme, malah radikalisme sampai ke Indonesia,” pungkasnya.

Translated by: Mohamed Ali | Source: wapresri.go.id

(13)

تعليقات
Loading...
Click Me