إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

أستاذ إندونيسي يدخل في قائمة ال 50 الأكثر نفوذا في كوينز، مدينة نيويورك

Ustaz Indonesia Masuk Daftar 50 Orang Berpengaruh di Queens, NYC

- الإعلانات -

0 425

نيويورك، إندونيسيااليوم حظي شمسي علي، وهو أستاذ إندونيسي، كونه في قائمة ال 50 شخصية الأكثر نفوذًا في منطقة كوينز بمدينة نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أنه تمكن من التأثير على السياسيين في نيويورك عند وضع السياسات التي تفيد المجتمع. أصدرت هذه القائمة مجلة “سيتي آند ستيت نيويورك” تحت عنوان “كوينز باور فيفتي” إن قائمة تضم 50 شخصًا غير السياسيين لديهم نفوذ في المجتمع.

وكتب في المجلة “قام خبراؤنا بتجميع هذه القائمة وترتيب الجميع وفقا لانجازاتهم ومواقفهم تجاه سياستهم الاقتصادية وتبرعاتهم وعلاقاتهم مع السياسيين الأقوياء ونخبهم.”

تصدر المرتبة الأولى باتريك ب. جينكينز، وهو محام مؤثر للغاية في نيويورك. بينما تصدر شمسي المرتبة 44 في القائمة. وذكرت المجلة أن بشمسي علي خبير في الحوار بين الأديان يتجاوز الخلافات بين سكان كوينز. كما ذكرت أن شمسي علي يمتلك شبكة واسعة ومؤثرة ولديه أصدقاء من السياسيين والفنانين،ومجموعة تشمل رجال الدين إلى الحاخامات، ولا عجب أنه يلقب بـ “هيب إمام”.

أستاذ إندونيسي يدخل في قائمة ال 50 الأكثر نفوذا في كوينز، مدينة نيويورك1

وكتب مجلة سيتي آند ستيت نيويورك: “هو من أصل إندونيسي، انتقل ناشط السلام إلى نيويورك في التسعينات وعمل في مركز مانهاتن للثقافة الإسلامية منذ ما يقرب من عشر سنوات قبل انتقاله إلى كوينز”. ولد الإمام الأكبر الناهر عن عمر 50 عاما في بولوكومبا بجنوب سولاويسي. كان شمسي قد تقلد منصب الإمام بالمسجد الإندونيسي “الحكمة” في نيويورك. وهو الآن يشغل منصب مدير مركز جامايكا الإسلامي في كوينز. كما يشغل شمسي منصب مستشار للعديد من المنظمات الدينية، مثل مركز تانينبوم واتحاد سلام الشرق الأوسط. وأسس شمسي مؤسسة نوسانتارا، وهي مؤسسة جاليات إندونيسية في الولايات المتحدة.

ظهر اسم شمسي بعد أن أصبح شخصية حيوية في استعادة صورة إسلامية مشرقة بعد ان تشوهت في نيويورك عقب الهجمات الارهابية في 11 سبتمبر. واشتهر ايضا كونه منظمًا لعروض المسلمين، وهو عرض لتعريف الإسلام الذي يحب السلام في نيويورك. وفي تصريح أدلى به إلى موقع كومبباران، قال شمسي إن المجلة لم تعطه أي خبر بشأن إدراج اسمه في القائمة. هذه هي المرة الثانية بالنسبة له في قائمة الأشخاص المؤثرين في نيويورك.

أستاذ إندونيسي يدخل في قائمة ال 50 الأكثر نفوذا في كوينز، مدينة نيويورك2

وقال شمسي”أولا، في عام 2006 ادرجت مجلة نيويورك اسمي كأحد الشخصيات الدينية الأكثر نفوذا في مدينة نيويورك من قبل. ومن الغريب، أنا وحدي فقط من المسلمين”.

وقد قام شمسي بحملة تبرعات لتشييد أول معهد إسلامي في الولايات المتحدة. يقع هذا المعهد الذي سمي نوسانتارا مداني على مساحة 7.4 هكتار في مدينة مودوس بولاية كونيكشتوت. ولدى شمسي علي رسالة على المدى القريب وهي دعم السياسيين من الحزب الديمقراطى المعارضين لسياسة الهجرة الخاصة بالرئيس دونالد ترامب التى تخسر المهاجرين والمسلمين.

وقال شمسي لكومباران “ندعم السياسيين الذين يفضلون الفقراء والمهاجرين يفوزن في الانتخابات.”

المترجم: سايرول نفساهو | المحرر: طلال الشايقي | المصدر: كومباران


New York, Indonesiaalyoum.com – Shamsi Ali, ustaz asal Indonesia, masuk dalam daftar 50 orang paling berpengaruh di distrik Queens, New York City, Amerika Serikat. Dia dianggap mampu mempengaruhi para politisi New York dalam membuat kebijakan yang menguntungkan masyarakat. Daftar itu dirilis oleh majalah politik City & State New York pekan ini. Bertajuk “Queens Power Fifty”, majalah tersebut mendata 50 orang bukan politisi yang mempunyai pengaruh paling besar di tengah masyarakat.

“Para ahli kami menyusun daftar ini, memberi ranking kepada setiap orang berdasarkan pencapaian, sikap pada politik dan kebijakan, ekonomi, upaya donasi, hubungan dengan politisi yang kuat dan konstituen mereka,” tulis majalah itu.

Peringkat pertama diduduki oleh Patrick B. Jenkins, pengacara yang sangat berpengaruh di New York. Shamsi Ali masuk dalam peringkat ke 44 dalam daftar tersebut. City & State New York menyebut Shamsi Ali adalah ahli dialog antaragama yang menyatukan perbedaan di kalangan masyarakat Queens. Majalah itu menyebut, Shamsi memiliki jaringan yang luas dan berpengaruh. Dia punya kawan dari politisi hingga selebriti, dari ulama hingga rabi, tidak heran dia dijuluki “Hip Imam”.

“Berasal dari Indonesia, aktivis perdamaian ini pindah ke New York pada tahun 90-an dan bekerja di Pusat Budaya Islam Manhattan selama sekitar satu dekade sebelum pindah ke Queens,” tulis City & State New York. Imam berusia 50 tahun ini lahir di Bulukumba, Sulawesi Selatan. Shamsi pernah menjabat sebagai imam di masjid Indonesia Al-Hikmah di New York. Kini dia merupakan Direktur Jamaica Muslim Center di Queens. Shamsi juga merupakan penasihat di berbagai organisasi antaragama, seperti Tanenbaum Center dan Federation for Middle East Peace. Dia juga mendirikan Nusantara Foundation, sebuah yayasan komunitas Indonesia di AS.

Nama Shamsi menyeruak setelah dia menjadi tokoh vital dalam mengembalikan citra Islam yang buruk di New York usai serangan teroris 9/11. Setiap tahunnya, Shamsi menjadi penyelenggara Muslim Day Parade, sebuah parade untuk mengenalkan Islam yang cinta damai kepada rakyat New York. Dalam pernyataannya kepada kumparan, Shamsi mengatakan bahwa media tersebut tidak memberitahukan namanya yang masuk daftar itu. Ini adalah kali kedua dia masuk daftar orang berpengaruh di New York.

“Pertama, di tahun 2006 lalu dimasukkan sebagai one of the seven most influential religious figures in NYC oleh NY Magazine. Anehnya saya sendiri dari kalangan Muslim,” kata Shamsi.

Saat ini Shamsi tengah menggalang dana untuk pembangunan pesantren pertama di AS. Pesantren bernama Pondok Nusantara Madani itu terletak di lahan seluas 7,4 hektare di kota Moodus, Connecticut. Sedangkan misi waktu dekat Shamsi saat ini adalah mendukung para politisi Partai Demokrat yang berseberangan dengan kebijakan imigrasi Presiden Donald Trump yang merugikan imigran dan umat Islam.

“Memenangkan politisi yang memihak rakyat kecil dan imigran,” kata Shamsi kepada kumparan.

Penerjemah: Sairul Nafsahu | Editor: Talal Al-Shaiqi | Sumber: Kumparan

(35)

تعليقات
Loading...
Click Me