إندونيسيا تسعى لتعزيز التبادل التجاري مع المملكة

0 1٬852

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – منحت الحكومة الإندونيسية من خلال وزارة التجارة جائزة “بريمادوتا” وجائزة دوتا نياجا لعام 2016 إلى ثلاثة مستوردين من السعودية على التزامهم وأدائهم المتواصل للتجارة مع إندونيسيا، بالإضافة إلى محاولتهم الدائمة تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

واختارت الحكومة الإندونيسية رجل الأعمال السعودي “محمد باوزير” كأفضل المستثمرين المساهمين في تعزيز تجارتها الدولية، وسلمته الجائزة السنوية “بريمادوتا 2016” التي بدأت بتوزيعها على أهم وأنشط المستثمرين في شتى دول العالم.

كما كرمت رجل الأعمال “بشير رجل” لدوره البارز في زيادة الاستثمار المشتركة، وذلك خلال الاحتفالية التي أقامتها القنصلية العامة للجمهورية الإندونيسية بجدة للمسؤولين في الغرفة التجارية والصناعية بجدة، بحضور نائب رئيس مجلس الإدارة “مازن بن محمد بترجي”، والأمين العام المكلف “حسن إبراهيم دحلان”.

وأشار القنصل العام للجمهورية الأندونيسية بجدة، “محمد هيري شريف الدين”، إلى أن الاحتفالية التي أقامها لمجتمع أعمال جدة في منزله مساء الأربعاء الماضي، تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك بين البلدين، ورفع حجم التبادل التجاري السنوي خلال الفترة المقبلة إلى أكثر من 40 مليار ريال، في ظل الفرص الاستثمارية العديدة التي تطرحها بلاده في قطاعي الزراعة والصناعة، بهدف تعزيز الشراكة بين البلدين، وإقامة مشاريع مشتركة في مختلف المجالات.

وشدد على أهمية التعاون المشترك بين البلدان الإسلامية في ظل المتغيرات العالمية، مؤكدا أنه يعمل منذ وصوله إلى جدة قبل شهرين على توفير مناخ أكثر ملاءمة لجذب المزيد من المستثمرين السعوديين في الاستثمار الزراعي والسياحي، لافتا إلى أن الاستثمار في المجالات الغذائية والزراعية والثروة الحيوانية في إندونيسيا مفتوح على مصراعيه لجذب المستثمرين الأجانب، كما أكد أن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل إلى أعلى مستوياته في العام الماضي عندما تجاوز 30 مليار ريال، في حين ما زالت الآمال والطموحات كبيرة بتحقيق نمو يتجاوز 30% خلال الفترة المقبلة. بحسب ما ورد في جريدة “الوطن” السعودية.

المصدر: المال تايمز

تعليقات
Loading...