الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية بجامعة مالانج الحكومية إندونيسيا

0 461

مالانج، إندونيسيا اليوم – احتفل قسم الأدب العربي بجامعة مالانج الحكومية بمالانج يوم الأربعاء، 21 ديسمبر 2022 باليوم العالمي للغة العربية والذي يحل في 18 كانون الأول (ديسمبر) من كل عام.

وما يميز الاحتفاء باليوم العالمي للغة العربية في جامعة مالانج الحكومية هذه السنة عن سابقيه،  هو تنوع واختلاف البرامج التي تم تقدميها خلال الاحتفال، كما أن هذا الاحتفال كان هو الأخير تحت رعاية رئيسة قسم اللغة العربية بجامعة مالانج الحكومية، الدكتورة هنيئ محلية الصحة، بعد انتهاء ولايتها لرئاسة القسم التي دامت ثمان سنوات (فترتين) ،حيث تم انتخاب السيد الدكتور محمد أحسن الدين رئيسا جديدا لهذا القسم والذي كان يتولى سابقا منصب سكرتير القسم.

قد يعجبك أيضا : قسم الأدب العربي بجامعة مالانج الحكومية إندونيسيا ينظم دورة تدريبية للغة الإندونيسية للناطقين بالعربية

بدأ الحفل بعرض رقصة سامن (ٍSaman)  من طرف طلبة القسم، نادي الفن الأدبي الكارامي، واستمر الحفل بعرض الفنون المسرحية من كل الفصول لمرحلة البكالوريوس والماجستير. وتتكون الفنون من المسرح، والمزج بين الغناء والأناشيد،والرقص، والصلوات على النبي وغيرها من العروض الفنية الجميلة.

هذا وقد تم اختيار عرض فصل (ب) لمرحلة بكالوريوس 2020 في المركز الأول كأفضل العروض، والمركز الثاني فصل (أ) لمرحلة البكالوريوس 2020، والمركز الثالث لمرحلة الماجستير 2021.

كما تم تقديم خلال هاته المناسبة الأرز الأصفر مخروطي الشكل المسمى ب_تومفينج (Tumpeng) والذي يرمز إلى انتقال رئاسة القسم من السيدة الدكتورة هنيء محلية الصحة إلى السيد الدكتور محمد أحسن الدين، كما يعكس احتفاء باليوم العالمي لجلالة اللغة العربية والاعتزاز بها، وتقديم الشكر للقسم  لحصوله على الرتبة المتميزة في المجالات المتنوعة، أكاديمية كانت أوغير أكاديمية، وطنيا ودوليا.

قد يعجبك أيضا : نجاح هيئة الطلبة بقسم الأدب العربي جامعة مالانج الحكومية أندونيسيا في تنظيم الندوة الدولية للغة العربية بالشراكة مع جامعة فوترا ماليزيا

وبهذه المناسبة، قدمت الدكتورة هنيئ شكرها لجميع أساتذة القسم على المجهودات المستمرة لدعم برامج القسم وخاصة في الفترة الممتدة من سنة 2015 – 2022 أي عندما كانت رئيسة لهذا القسم والذي حقق خلالها نجاحا باهرا.

وفي الختام قدمت الدكتورة هنيء جزيل الشكر والامتنان للجنة المنظمة برئاسة الأستاذ فيري فوزي على إدارة البرنامج، كما تقدمت بالشكر لجميع الأساتذة والطلبة على الحضور والمشاركة الفعالة في هذه المناسبة إحياء لليوم العالمي للغة العربية.

وفي هذا الإطار قالت الدكتورة هنيء “إن اللغة ليست للتواصل والتفكير والتعبير والتعامل والعمل اليومي فقط، ولكنها زينة يتزين بها الناس. إن اللغة هي الجوهر، والزينة هي المظهر، فعلينا الاهتمام والمحافظة على جوهرنا كما نهتم ونحافظ على  مظهرنا، حتى تكتمل شخصياتنا ويزيد قبولنا وحضورنا عندالاخرين”.

 

ولمتابعة احتفال باليوم العالمي للغة العربية بجامعة مالانج الحكومية إندونيسيا فيمكنكم الاطلاع الرابط الاتي:

 

 

تعليقات
Loading...