ضيوف خادم الحرمين الشريفين يغادرون إندونيسيا إلى الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج

0 215

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – أقامت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية إندونيسيا، أمس الأربعاء (21/06)، حفل توديع لحجاج إندونيسيا المتوجهين إلى الأراضي المقدسة البالغ عددهم (49) حاجاً وحاجة ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين لدى إندونيسيا فيصل بن عبدالله العامودي، والملحق الديني بجاكرتا الشيخ أحمد بن عيسى الحازمي، وعدد من الشخصيات الإسلامية الإندونيسية.

قد يهمك أيضا: “وزارة الشؤون الإسلامية السعودية” تكمل استعدادتها لاستقبال 1000 حاج وحاجة من ذوي الشهداء والمصابين الفلسطينيين

وأكد السفير العامودي بهذه المناسبة أن المملكة منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ رحمه الله ـ حتى العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء ـ حفظهما الله ـ لم تدخر جهدًا في خدمة ضيوف الرحمن، وسخرت إمكاناتها وطاقاتها البشرية والمادية لتذليل العقبات وتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام.

وأوضح أن الحجاج القادمين من كل أرجاء المعمورة ينعمون بالأمن والأمان والرعاية الفائقة منذ وصولهم حتى مغادرتهم المملكة، بفضل الله ثم الرعاية الكريمة والتوجيهات المباركة من القيادة الرشيدة، معربًا عن فخره بما تمتلكه المملكة من خبرات وقدرات هائلة كان لها بالغ الأثر في نجاح مواسم الحج على مدى العقود الماضية، متمنيًا لهم حجًا مبرورًا وسعيًا مشكورًا.

قد يهمك أيضا: رئاسة شؤون الحرمين تُطلق المنصةَ التوجيهيةَ والإرشاديةَ التفاعليةَ لموسم الحج ١٤٤٤هـ

من جانبه أكد الملحق الديني في جاكرتا الشيخ أحمد بن عيسى الحازمي على الرعاية الفائقة التي يوليها خادم الحرمين الشريفين لضيوف الرحمن ضمن برنامج الضيوف الذي تشرف على تنفيذه كل عام وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، مشيراً إلى الرعاية الاستثنائية التي توليها قيادة المملكة للحرمين الشريفين وقاصديهما، حيث سخرت جميع الإمكانات في الدولة لخدمة الحاج وتيسير أدائه لنسكه في أمن وأمان وسهولة، راجيًا المولى عز وجل أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ويعينهما وينصرهما، وأن يمن على المملكة وسائر الدول الإسلامية بالأمن والاستقرار، متمنيًا لزوار بيت الله الحرام حجًا ميسرًا وأجرًا مرفوعًا.

من جانبهم، أعرب الحجاج الإندونيسيون عن شكرهم العميق لخادم الحرمين الشريفين على هذه المكرمة المباركة التي كان لها وقع عظيم في نفوسهم، مؤكدين على أنها غيض من فيض العطاءات المباركة والجهود الحثيثة التي تبذلها قيادة المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين أينما كانوا، ولا سيما تلك المتعلقة بمناسك الحج والخدمات الجليلة التي تقدمها لضيوف الرحمن منذ اللحظة الأولى لوصولهم وحتى مغادرتهم الأراضي المقدسة.

//إندونيسيا اليوم//المركز الإعلامي الإفتراضي//

تعليقات
Loading...