كوريا الشمالية تحذر كوريا الجنوبية والولايات المتحدة من انتقام قاس

0 425

سيول، إندونيسيا اليوم – وصفت كوريا الشمالية اليوم الثلاثاء التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة “أولجي فريدوم غارديان” بأنها استفزاز عسكري، وحذرت الدولتين من انتقام قاس.

وقال المتحدث باسم البعثة العسكرية الكورية الشمالية في قرية بانمونجوم الحدودية بين الكوريتين وفقا لوكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية ، إن الولايات المتحدة ستواجه انتقاما قاسيا إذا قامت باستفزاز عسكري متجاهلة التحذير وأنه يتعين عليها اتخاذ خطوة جدية وخيار صحيح.

إقرأ أيضا: كوريا الشمالية تستدعي سفرائها في الخارج لاجتماع في بيونغ يانغ

وأوضح أن شواهد التاريخ، تؤكد على أن إشعال فتيل الحروب يبدأ بزيارات قادة الجيش الغازي، في إشارة إلى سلسلة من زيارات قادة القوات الأمريكية إلى كوريا الجنوبية على رأسهم رئيس هيئة الأركان الأمريكية الجنرال جوزيف دانفورد وقائد قيادة المحيط الهادئ في سلاح البحرية الأمريكية الادميرال هاري هاريس ورئيس القيادة الأمريكية الاستراتيجية الجنرال جون هيتن.

وأضاف أن الولايات المتحدة ستتحمل المسؤولية الكاملة عن النتائج الكارثية الناجمة عن بروفتها الحرب المتهورة لأنها تختار مواجهة عسكرية مع كوريا الشمالية.

يذكر أن تدريبات أولجي فريدوم غارديان انطلقت يوم أمس الاثنين وتستمر حتى يوم 31 أغسطس بمشاركة 17,500 من القوات الأمريكية وذلك بخفضها من 25 ألف من القوات كانت قد شاركت في تدريبات العام الماضي.

 

المصدر يونهاب

تعليقات
Loading...