لجنة الدعوة الإسلامية الإندونيسية ترسل 67 داع وداعية إلى جميع أنحاء إندونيسيا

DDII Kirim 67 Dai dan Daiyah ke Pelosok Indonesia

0 830

جاكرتا، اندونيسيا اليوم – ستقوم لجنة الدعوة الإسلامية الإندونيسية بإرسال (DDII) 67 داع وداعية كلية الدعوة (STID) محمد ناصر إلى مناطق إندونيسيا خلال شهر رمضان 1439 ه. شجعت اللجنة أن يباشر كل داع وداعية 100 مدعو في كل أماكن وظائفهم

“إن طلب الأمة (إلى الدعاة) كبير جدا، فلا يكفى حاجة الأمة بما قام به دعاة كلية الدعوة محمد ناصر، لذلك نحن بحاجة إلى دعم جميع العناصر المختلفة” قال الأمين العام للجنة، الأستاذ أفيد صالحين من خلال بيان مكتوب لصحيفة ريفوبليكا، يوم الجمعة (4/5)

ويأمل الأستاذ أفيد الدعم من المزكين وهيئات الزكاة من أجل تحقيق النجاح في عمل الدعوة. وتشكر اللجنة هيئة الزكاة الوطنية (بازناس) شكرا جزيلا. ومن أحد برامج التعاون بين لجنة الدعوة الإسلامية الإندونيسية وهيئة الزكاة الوطنية هو برنامج إعداد ألف علماء (KSU)

وقال “نأمل أن يستمر هذا البرنامج من أجل إنتاج جيل الدعاة إلى الله”

قال رئيس المدرسة الإبتدائية محمد ناصر، دوي بوديمان، إن إرسال الدعاة إلى مناطق إندونيسيا من برامج كفيلة الدعاة. وهو من برامج المدرسة الإبتدائية محمد ناصر جاكرتا منذ عام 2004 من أجل الدعوة إلى الله وتعزيز المجتمع الريفي. إنهم يربون المجتمع لمدة شهرين أو أكثر خلال شهر رمضان

وحكى أنه في عام 2004 كانت كلية الدعوة تطلق عليهم سفراء الدعوة، وعددهم 9 أشخاص من كل مستوى. وقبل المغادرة، حصل الدعاة على المواد التدريبية التوجيهيات ورسم خرائط الدعوة، ووسائل الاتصال الجماهيري، وإعداد التقدم والتقارير وكذلك التدريب على مهارات الحياة العملية

” إن الجدية والالتزام في الدعوة هما مفتاح النجاح. وتم إرسال الدعاة إلى خمس محافظات، منها محافظة نوسا تنجارا الشرقية، وسولاويسي الوسطى، وريايو، وسومطرة الشمالية، و جاوة الوسطى.” قال

نصح مدير التوزيع والإصلاح والخطة والتطوير والتعليم والتدريب بهيئة الزكاة الوطنية، محمد ناصر تاجانغ، 67 داع وداعية ليقوموا بمساعدة المجتمع في تحقيق الاقتصاد الشعبي في كل أماكن وظائفهم. لأن إندونيسيا لا تزال بعيدة عن الرفاهية اللائقة. لذلك يطالب الداعي أيضا أن يكون قادرا على تحقيق التمكين الاقتصادي

وقال إن تحديات الدعوة اليوم هو العمل الجاد والإخلاص. إذا أمكن القيام به، فسوف يحرك الله تعالى قلوب الناس لقبول دعوة الدعاة. وقال ناصر أيضا، إن الدعاة والداعيات الذين تخرجوا يمكنهم مواصلة دراستهم في البرامج الماجستير أو الدكتوراة من خلال برامج إعداد ألف علماء (KSU)

“بالتأكيد (داع وداعية) من الأصول وشبكتنا في المستقبل، إذا كانت احتياجات الشعب تطالب مواصلة دراستهم، أصبحت برنامجا استراتيجيا لتقوم به هيئة الزكاة الوطنية، نحن نحاول أن يستمر برنامج إعداد ألف علماء عام 2019،” قال

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي | المصدر: صحيفة رفوبليكا

Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Dewan Da’wah Islamiyah Indonesia (DDII) menerjunkan 67 dai dan daiyah Sekolah Tinggi Ilmu Dakwah (STID) Mohammad Natsir ke pelosok Indonesia selama Ramadhan 1439 H. DDII mengimbau setiap dai dan daiyah memiliki 100 jamaah binaan di tempat tugasnya masing-masing.

“Permintaan umat (terhadap dai) ini sangat luar biasa, jika hanya ditangani oleh STID tentu belum dapat mencukupi kebutuhan, maka kami membutuhkan dukungan dari berbagai elemen,” kata Sekretaris Umum DDII, Ustaz Avid Sholihin melalui keterangan tertulis kepada Republika, Jumat (4/5).

Ustaz Avid berharap, dukungan dari para muzakki terutama lembaga zakat terus digulirkan guna mensukseskan kerja-kerja dakwah. DDII sangat berterima kasih atas dukungan Badan Amil Zakat Nasional (Baznas). Salah satu program kerjasama DDII dan Baznas adalah program Kaderisasi Seribu Ulama (KSU).

“Kami berharap program ini tetap berkelanjutan untuk mencetak generasi-generasi dai ilaallah,” ujarnya.

Ketua STID Mohammad Natsir, Dwi Budiman mengatakan, mengirimdai dan daiyah ke berbagai pelosok merupakan programkafilah dakwah. Yakni salah satu program STID Jakarta sejak tahun 2004 dalam rangka berdakwah dan membina masyarakat pedalaman. Mereka membina masyarakat selama dua bulan atau lebih pada saat Ramadhan.

Ia menceritakan, saat itu tahun 2004 program kaflah dakwah bernama duta dakwah dan baru diikuti sembilan orang dari setiap angkatan. Sebelum diberangkatkan, para peserta diberikan materi pelatihan meliputi orientasi dan pemetaan dakwah, komunikasi massa, penyusunan progress and reporting serta pelatihan life skill praktis.

“Keseriusan dan komitmen dalam dakwah merupakan kunci keberhasilan, para peserta kafilah dakwah tahun ini dikirim ke lima provinsi di antaranya Nusa Tenggara Timur, Sulawesi Tengah, Riau, Sumatera Utara dan Jawa Tengah,” ujarnya.

Direktur Pendistribusian, Pendayagunaan, Renbang dan Diklat Zakat Nasional dari Baznas, Mohammad Nasir Tajang berpesan kepada 67 dai dan daiyah agar dapat mewujudkan ekonomi kerakyatan di tempat tugasnya masing-masing. Sebab Indonesia masih jauh dari kesejahteraan yang layak. Karenanya dai juga dituntut untuk dapat mewujudkan pemberdayaan ekonomi.

Ia menyampaikan, tantangan dakwah saat ini adalah kerja keras dan keikhlasan. Jika hal tersebut dapat dikerjakan, maka Allah yang akan menggerakkan hati masyarakat untuk menerima seruan para dai. Nasir juga mengatakan, para dai dan daiyah setelah lulus dapat melanjutkan jenjang pendidikan S2 dan S3 melalui program KSU yang diselenggarakan Baznas dan DDII.

“Tentu (dai dan daiyah) menjadi aset dan jaringan kami ke depan, jika kebutuhan umat menuntut mereka sekolah lagi ini menjadi hal strategis untuk dilakukan Baznas, kita upayakan tahun 2019 program KSU dapat berjalan kembali,” ujarnya.

Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi | Sumber: Republika

تعليقات
Loading...