إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

مارداني: الرئيس جوكوي مسؤول عن قضية عضو المجلس الاستشاري الرئاسي

Mardani: Jokowi Bertanggungjawab atas Tragedi Wantimpres

- الإعلانات -

0 105

بقلم/ مارداني علي سيرا

 

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – أعلن مرداني علي سيرا، عضو كتلة حزب العدالة والرفاهية بمجلس النواب الإندونيسي، أن المسؤول عن زيارة عضو المجلس الاستشاري الرئاسي ومسؤول جمعية نهضة العلماء (NU) كياي حاج يحيى ستاقوف إلى دولة الاحتلال الصهيوني هو الرئيس جوكوي.
وقال مارداني يوم الأربعاء (13/6): “يؤسفني أن يسمح الرئيس جوكوي زيارة عضو المجلس الاستشاري الرئاسي، كياي حاج يحيى ستاقوف، إلى دولة الاحتلال الصهيوني. إنها تضر النضال الفلسطيني من أجل الاستقلال”.
وقال مارداني، وهو مبادر لحركة # 2019 تغيير الرئيس، إن إندونيسيا كانت دائما لديها سياسة ثابتة بعدم الاعتراف بدولة الاحتلال كدولة ودعم النضال الفلسطيني من أجل استقلالها.
وقال: “إن وجود عضو المجلس الاستشاري الرئاسي في الدعوة دمر بشكل غير مباشر نضال اندونيسيا من البداية”.
وقال نائب رئيس اللجنة الثانية في مجلس النواب إن هذا الاستنكار محسوس للغاية في الرد الذي قدمته فتح وحماس والمجتمع الفلسطيني.
وقال: “إنهم أيضا يستنكرون زيارة السيد ستاقوف إلى الكيان الصهيوني، وعلاوة على ذلك وقوع مأساة دموية أسفرت عن مقتل أكثر من 124 فلسطينيا من جانب دولة الاحتلال”
وعلاوة على ذلك، قال هذا الرجل من أصل بيتاوي، من المفروض أن يمنع الرئيس جوكووي كرئيس رجاله من التخلي عن نضال آبائنا المؤسسين.
“لا ينبغي على الرئيس أن يتركه ، سواء كان ذلك نيابة عن الفرد أو الدولة، يمكننا أن نحسب المخاطر أولاً؟” قال مارداني.
ووفقا له، موقف إندونيسيا كداعم للفلسطينيين صار في خطر. “إن موقف إندونيسيا المعروف سابقاً في العالم بدعم استقلال الفلسطينيين واضح ولا توجد مفاوضة عليه، لكن الأمر كله مشتت”. قال.
ويأمل رئيس الإدارة العامة لحزب العدالة والرفاهية من الرئيس جوكوي أن يعتذر على الفور على خطأ عضو المجلس الاستشاري الرئاسي إلى شعب فلسطين الذين كانوا أصدقاء لشعب إندونيسيا منذ فترة طويلة. وختم قائلا: “لا ينبغي ترك نضال الآباء المؤسسين الذين حاولوا الكفاح من أجل استقلال فلسطين”.

المترجم :لالو عبد الرزاق | المحرر: طلال الشيقي


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Mardani Ali Sera, Anggota Fraksi PKS DPR RI menyatakan bahwa yang bertanggungjawab atas kunjungan Anggota Wantimpres dan tokoh Nahdatul Ulama (NU) Kyai Yahya Staquf Ke Israel adalah Presiden Jokowi.
“Saya menyesalkan Presiden Jokowi membiarkan kunjungan Wantimpres Saudara Kyai Yahya Staquf Ke Israel. Ini sangat menciderai proses perjuangan bangsa Palestina atas kemerdekaannya,” kata Mardani, Rabu (13/06).
Inisiator gerakan #2019GantiPresiden itu juga mengatakan, Indonesia sejak dulu memiliki kebijakan yang konsisten untuk tidak mengakui Israel sebagai negara dan mendukung perjuangan bangsa Palestina mendapatkan Kemerdekaannya.
“Kehadiran seorang Wantimpres dalam undangan itu secara tidak langsung merusak perjuangan Indonesia dari dulu,” ujarnya.
Wakil Ketua Komisi II DPR ini mengatakan, kekecewaan ini juga sangat terasa dalam respon yang diberikan oleh Fatah, Hamas dan masyarakat Palestina.
“Mereka juga kecewa atas kunjungan Mr. Staquf ke Israel, terlebih lagi baru saja terjadi tragedi demontrasi berdarah yang menelan korban jiwa sebanyak 124 orang palestina oleh Israel,” ujarnya.
Lebih jauh, pria asli Betawi ini juga mengatakan, seharusnya Presiden Jokowi sebagai pimpinan bisa melarang anak buahnya dari merusak perjuangan founding fathers kita.
“Presiden mestinya tidak boleh lepas tangan begitu saja. Mau atas nama pribadi atau pun negara, kan bisa dihitung dulu resikonya?” geramnya.
Menurutnya, akibat pembiaran oleh Presiden ini, posisi Indonesia sebagai pendukung palestina menjadi buyar. “Sikap Indonesia yang dari dulu dikenal dunia mendukung kemerdekaan Palestina itu jelas dan tidak ada tawar-menawar untuk itu, namun semuanya buyar karena pembiaran ini!” ujarnya.
Ketua DPP PKS ini berhadap Presiden Jokowi segera menyampaikan permohonan maaf atas kekeliruan anggota Wantimpresnya kepada bangsa Palestina yang sudah sejak lama menjadi sahabat rakyat Indonesia. “Jangan rusak perjuangan founding fathers kita memperjuangkan hak bangsa Palestina untuk merdeka,” pungkasnya.
Penerjemah: Lalu Abdul Razzak | Editor: Talal alSahiqi

(11)

تعليقات
Loading...
Click Me