إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

صينيي إندونيسيا يتظاهرون لأجل الإيغور المسلمين

Ketika Warga Cina Pun Turut Bersuara Soal Uighur

- الإعلانات -

0 310

جاكرتا، إندونيسيا اليوم – منسق حركة صينيون ضد الفساد ليوس سونغهاريسما يقول بأن على الحكومة الإندونيسية أن تكون أكثر حساسية و تفهمًا فيما يخص مسألة مسلمي الإيغور بالصين، و الذين يتعرضون للقمع من قبل الحكومة الصينية وفقًا للخبراء.

صرح ليوس عند لقاءه في مظاهرات التضامن مع مسلمي الإيغور، أمام السفارة الصينية بجاكرتا: “نحن الحاضرون هنا نذكر و نسأل عن الحثيثة. هذا في التسجيلات المصور و الصور يمكنك أن ترى السادية، أليس كذلك؟” الجمعة 21/12.

يرى ليوس أنه إذا لم يكن هناك موقف من الحكومة الإندونيسية تجاه هذا الأمر، فإن ذلك سيؤلم مسلمي إندونيسيا. “على الرغم من أني لست مسلمًا، إلا أني أهتم بهذه القضية. فيجب أن نتحدث عنها ولا يصح السكوت.” تصريح ليوس.

و أضاف ليوس أنه يأمل أن تستدعي الحكومة الحكومة الإندونيسية الصفير الصيني لدييها يقدم توضيح علني للجمهورعن حقيقة وضع عرقية الإيغور المسلمة بالصين.

قال: “إذا لزم الأمر، فليطلب من الأمم المتحدة أن تجري تحيق بالأمر، هذا ما يرجوه المسلمون و الشعب الإندونيسي.”

أكد ليوس أن الجمهور لا يكره الصين، لكنه يرفض ما يشاع من انتهاكات لحقوق الإنسان.

و يرى بأن إندونيسيا لديها تاريخ مع الصين، منذ تشينغ هو الذي تقول بعض المصادر أنه كان مسلمًا.

أضاف ليوس: “لدينا علاقات أخوة مع الصين منذ القدم. أؤكد مرةأخرى أننا لا نكره الصين، لكننا نكره انهاك حقوق الإنسان. لا يجب أن تقيد حرية العبادة و تحظر الأديان.”

و كانت الجماهير قد تجمعت في مظاهرة أمام السفارة الصينية للمطالبة بست نقاط على الأقل، هي: إدانه الحكومة الصينية بشدة لما تمارسه من قمع تجاه مسلمي الإيغور، و إددانه تصرفات النظام الصيني و التأكيد على أنها تعتبر انهاك واضح لحقوق الإنسان و القانون الدولي.

كما أكدوا على مبدأ حرية العبادة للجميع. و حثوا منظمات مثل منظمة التعاون الإسلامي، و الأمم المتحدة، و كذلك اللجنة الوطنية الإندونيسية لحقوق الإنسان على التدخل لإنقاذ مسلمي الإيغور، و أن يكونوا أكثر حزمًا تجاه الحكومة الصينية حتى تمنح الإيغور كامل حقوقهم المدنية. كما طالب المتظاهرون الحكومة الإندونيسية بإيصال صوت الشعب الإندونيسي بصرامة و حزم إلى الحكومة الصينية، كما طالبوها بالدفاع عن مقدرات مسلمي الإيغور.

بالإضافة إلى ذلك، فقد دعا المتظاهرون المسلمين في جميع أنحاء العالم، و في إندونيسيا خصوصًا، إلى توجيه المساعدة لإخوانهم الإيغور بكل الوسائل الممكنة.

و ارتفعت مطالب المتظاهرون أكثر بأن حثوا الحكومة الإندونيسية على أن تدفع الصين إلى إعطاء الاستقلال للإيغور، و بأن تطرد إندونيسيا السفير الصيني لديها، ذلك إذا لم ترغب الصين بإعلان استقلال الإيغور.

 

 

المترجم : مؤمن مجدي | المصدر: REPUBLIKA


Jakarta, Indonesiaalyoum.com – Koordinator Tionghoa Anti-Korupsi Lieus Sungkharisma menyatakan pemerintahan Indonesia harus sensitif dan cepat tanggap terkait masalah etnis Muslim Uighur yang menurut beberapa pihak mengalami penindasan oleh pemerintah Cina.

“Jadi kita yang hadir di sini, sebenarnya mengingatkan dan mempertanyakan kebenarannya. Itu di video, fotonya lihat sadis kan?,” kata Lius saat ditemui usai menghadiri aksi solidaritas umat Islam Uighur, di depan Kedubes Cina, Kuningan, Jakarta Selatan, Jumat (22/12).

Dia menilai jika tidak ada sikap dari pemerintah, itu menyakitkan umat Islam yang ada di Indonesia. “Makanya walaupun saya bukan Muslim, kalau soal seperti ini saya peduli. Harus disuarakan, tidak boleh didiamkan,” ujar dia.

Lebih lanjut, Lieus mengharapkan pemerintah Indonesia memanggil duta besar Cina untuk Indonesia untuk memberikan penjelaskan kepada publik mengenai kondisi yang sebenarnya ke publik soal keadaan etnis Uighur di negara berjuluk negeri tirai bambu tersebut.

“Kalau perlu meminta PBB untuk melakukan investigasi, itu yang umat Islam, rakyat Indonesia harapkan,” ujarnya.

Lieus menegaskan massa tidak benci pada negara Cina, tetapi menolak atas dugaan semua tindakan-tindakan pelanggaran HAM.

Menurut dia, Indonesia juga punya sejarah dengan Cina, bahkan dulu ada Cheng Ho yang menurut beberapa sumber adalah seorang Muslim.

“Kita dengan negara RRC-nya dari dulu bersaudara. Tapi sekali lagi bukan kebencian kita kepada negara itu, tapi hal-hal yang melanggar HAM, beragama itu tidak boleh dikekang dan dilarang,” ujar Lieus menambahkan.

Massa berkumpul di depan Kedubes Cina, untuk menuntut sedikitnya enam poin yakni mengutuk keras terhadap pemerintahan Cina/Cina atas penindasan terhadap Muslim Uighur di Provinsi Xinjiang, mengecam keras bahwa perbuatan yang dilakukan rezim di Cina tersebut adalah merupakan pelanggaran nyata atas Hak Asasi Manusia dan Hukum Internasional.

Kemudian menegaskan adanya kebebasan beragama bagi segenap manusia. mendesak organisasi kerja sama Islam (OKI), PBB, dan Komnas HAM RI untuk menyelamatkan nasib umat Islam Uighur dan bersikap tegas terhadap pemerintah Cina untuk memberikan hak-hak sipil bagi mereka, dan secara khusus meminta kepada pemerintah Indonesia untuk dapat menyalurkan sikap umat Islam Indonesia dengan bersikap keras dan tegas terhadap pemerintah Cina dan membela nasib umat Islam Uighur.

Selain itu, menyerukan kepada Umat Islam sedunia umumnya dan khususnya Umat Islam di Indonesia untuk melakukan gerakan solidaritas dengan menyalurkan bantuan dan pertolongan bagi saudara-saudara muslim Uighur melalui cara yang memungkinkan.

Selanjutnya, mendesak pemerintah RI untuk mendorong pemerintah Cina agar memberikan kemerdekaan kepada Uighur agar mengusir Dubes Cina dari Indonesia apabila tidak mau memberikan kemerdekaan pada Muslim Uighur.

Translated by: Momen Magdy | Source: REPUBLIKA

(51)

تعليقات
Loading...
Click Me