إندونيسيا اليوم
تأسس إندونيسيا اليوم في 24 ابريل عام 2014م, وبدأ بثها التجريبي في 29 ابريل 2014م, لتكون بذلك من أوائل وكالة أنباء في إندونيسيا توفر رسمياً خدمة الأخبار بالعربية

مقرر الأمم المتحدة الخاص: العمل الإسرائيلي في غزة جريمة حرب

Pelapor Khusus PBB: Tindakan Israel di Gaza Kejahatan Perang

- الإعلانات -

0 177

نيويورك، إندونيسيا اليوم – مقرر الامم المتحدة الخاص لحقوق الإنسان للأراضي الفلسطينية، البروفيسور مايكل لينك، أدان استخدام المحتل الإسرائيلي القوة المفرطة ضد المتظاهرين في غزة. كما أعرب عن خشيته من زيادة عدد الضحايا ما لم يحترم المحتل الإسرائيلي التزاماته بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.

توفي 61 متظاهرا فلسطينيا وجرح ما يقرب من 2.800 آخرين في اشتباكات دموية مع الجيش الإسرائيلي على حدود قطاع غزة، الإثنين.

إقرأ ايضا: تدعم هذه الدول الـ 32 نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس

وقال :”يجب أن ينتهي، ويجب أن يكون هناك مساءلة حقيقية لمن هم في القيادة العسكرية والسياسية الذي أمر أو سمح لهذه القوات أن تستخدم مرة أخرى السياج في غزة واستخدام القوة المفرطة من قبل المحتل الإسرائيلي … العين بالعين”، قال.

وأضاف :”يجب أن أؤكد من جديد أن القانون الدولي لحقوق الإنسان يفرض حظرا قويا على استخدام القوة من قبل مسؤولي إنفاذ القانون”.

“قوة إيقاف المتظاهرين ممنوع ما لم يتعذر تماما تجنبها في حالة وجود تهديد مباشر على الحياة أو يشكل تهديدا لإصابة خطيرة، وقتل المتظاهرين الذين ينتهكون هذه القواعد، وفي سياق الاحتلال، قد يشكل القتل المتعمد، انتهاكا صارخا لاتفاقية جنيف الرابعة هناك جرائم حرب”.

إقرأ ايضا: إندونيسيا تدين أعمال قتل الفلسطينيين من قبل المحتل الإسرائيلي

قاله في تصريحات نشرتها ميدل ايست مونيتور يوم الأربعاء (16/05/2018) .

كما أعرب لينك عن قلقه العميق إزاء كراهية المحتل الإسرائيلي الظاهرة للحق في حرية التعبير والتجمع.

وقال: “هذه الحقوق الأساسية تعود إلى الجميع، ويجب أن يسمح لهم بإدارتها في حدود معقولة”.

“يبدو أنه لا يوجد أي دليل مقنع على أن استخدام طائرة ورقية قابلة للاشتعال، ورمي الحجارة أو قنابل المولوتوف، أو غيرها من الأعمال التي يزعم أنها ارتكبت من قبل عدد قليل من المتظاهرين تشكل تهديدا مميتا ويبررا استخدام القوة من قبل الجيش الإسرائيلي”، كما أوضح.

إقرأ ايضا: 60 فلسطينيا قتلوا، وتركيا تطرد السفير الإسرائيلي

وقد تجمع عشرات الآلاف من سكان غزة على طول السياج واستمروا في التظاهر احتجاجاً على افتتاح السفارة الأمريكية في القدس. كما تواصل الدعوة إلى الحق في العودة إلى ديارهم، وطلب وضع حد للوضع الإنساني في غزة الممنوعين من عودتهم بسبب الحصار الإسرائيلي لمدة 11 عاما.

وتقول التقارير الأخيرة إن 112 فلسطينيا قتلوا وأصيب أكثر من 12 ألف شخص منذ بدء المظاهرات في 30 مارس.

لينك يكرر دعوته للمجتمع الدولي، من خلال الأمم المتحدة، لإجراء تحقيق مستقل ونزيه في القتل، والذي حدث في سياق هذه التظاهرة منذ 30 مارس الماضي.

“الإفلات من العقاب على هذا الإجراء ليس خيارًا. وقال إن العدالة بالنسبة للضحايا أن تكون أولوية للمجتمع الدولي.

المترجم : أحمد شكري | المحرر : فارس البدر | المصدر : سيندونيز


New York, Indonesiaalyoum.com – Pelapor khusus HAM PBB untuk wilayah Palestina, Profesor Michael Lynk, mengutuk penggunaan kekuatan berlebihan Israel terhadap para demonstran di Gaza. Ia pun mengungkapkan ketakutannya bahwa jumlah korban akan meningkat kecuali Israel menegakkan kewajibannya di bawah hukum HAM internasional dan hukum humaniter internasional.

Sebanyak 61 demonstran Palestina tewas dan hampir 2.800 lainnya terluka dalam bentrokan berdarah dengan militer Israel di perbatasan Jalur Gaza pada Senin kemarin.

“Penggunaan kekuatan yang berlebihan oleh Israel ini – mata digantin dengan mata – harus berakhir, dan harus ada pertanggungjawaban yang benar bagi mereka dalam komando militer dan politik yang telah memerintahkan atau mengizinkan pasukan ini untuk sekali lagi dipekerjakan di pagar Gaza,” ujarnya.

“Saya harus menegaskan kembali bahwa hukum hak asasi manusia internasional menetapkan larangan keras terhadap penggunaan kekuatan oleh aparat penegak hukum,” imbuhnya.

“Kekuatan mematikan terhadap demonstran dilarang kecuali benar-benar tidak dapat dihindari dalam kasus ancaman langsung terhadap kehidupan atau ancaman cedera serius. Pembunuhan para demonstran yang melanggar aturan-aturan ini, dan dalam konteks pendudukan, mungkin merupakan pembunuhan yang disengaja, pelanggaran berat Konvensi Jenewa Keempat, serta kejahatan perang,” tegasnya seperti dikutip dari Middle East Monitor, Rabu (16/5/2018).

Lynk juga menyatakan keprihatinan mendalam pada ketidaksukaan yang jelas pasukan Israel untuk hak kebebasan berekspresi dan berkumpul.

“Hak-hak dasar ini milik semua orang, dan mereka harus diizinkan untuk menjalankannya dalam batas yang masuk akal,” ujarnya.

“Tampaknya tidak ada bukti persuasif bahwa penggunaan layang-layang yang mudah terbakar, melempar batu atau bom Molotov, atau tindakan lain yang dilaporkan dilakukan oleh sejumlah kecil demonstran menunjukkan ancaman mematikan yang membenarkan kekuatan yang digunakan oleh militer Israel,” terangnya.

Puluhan ribu warga Gaza berkumpul di sepanjang pagar dan terus berdemonstrasi untuk memprotes pembukaan Kedutaan Besar AS di Yerusalem. Mereka juga terus menyerukan hak untuk kembali ke rumah mereka, dan untuk meminta diakhirinya situasi kemanusiaan yang tidak layak di Gaza yang disebabkan oleh blokade 11 tahun Israel.

Laporan terbaru mengatakan bahwa 112 warga Palestina telah tewas dan lebih dari 12.000 orang terluka sejak demonstrasi dimulai pada 30 Maret lalu.

Lynk mengulangi seruannya kepada komunitas internasional, melalui Perserikatan Bangsa-Bangsa, untuk melakukan penyelidikan independen dan tidak memihak terhadap pembunuhan ini, serta yang telah terjadi dalam konteks demonstrasi ini sejak 30 Maret.

“Impunitas untuk tindakan ini bukanlah pilihan. Keadilan bagi para korban harus menjadi prioritas bagi masyarakat internasional,” tegasnya.

Penerjemah : Ahmad Syukri | Editor : Fares Al Badr | Sumber : Sindonews

(6)

تعليقات
Loading...
Click Me